بديل- عن سكاي نيوز عربي

ذكرت الإدارة الأميركية أن 6 رجال احتجزوا لأكثر من 12 سنة في قاعدة خليج غوانتانامو، أرسلوا إلى أوروغواي كي يعاد توطينهم كلاجئين.

وحدد بيان صدر، الأحد، من وزارة الدفاع الأميركية "بنتاغون" هوية الرجال بأنهم 4 سوريين وتونسي وفلسطيني.

واعتقل الستة جميعا كمسلحين مشتبه بوجود روابط لهم مع تنظيم القاعدة، لكن لم تتم إدانتهم على الإطلاق، وهم أول سجناء من القاعدة الأميركية في كوبا يتم إرسالهم إلى أميركا الجنوبية.
ووافق رئيس أوروغواي، خوسيه موخيكا، على قبول الرجال في وقت سابق من العام الجاري كلاجئين، لكن تم تأجيل نقلهم حتى الأحد بعد الانتخابات الرئاسية الأخيرة في البلاد.

ويؤدي إطلاق سراح هؤلاء إلى تقليص عدد السجناء في غوانتانامو ليصل إلى 136 سجينا، وهو العدد الأقل منذ افتتاح السجن في يناير 2002.