رغم طلب الحكومة الأمريكية زيادة المساعدات العسكرية المقدمة إلى المغرب مقارنة بالسنة الماضية، فإن الخارجية الأمريكية كشفت عن دعم أمريكي للمغرب بقيمة لم تتجاوز 7 ملايين دولار أمريكي.

وهي نفس القيمة التي استفاد منها المغرب السنة الماضية، في الوقت الذي لم تنجح محاولات الجزائر والبوليساريو في دفع الإدارة الأمريكية إلى استثناء المغرب من المساعدات لهذه السنة.

فيما أظهرت الأرقام الصادرة عن الإدارة الأمريكية أن تونس تبقى أكبر المستفيدين من المساعدات الأمريكية في منطقة شمال إفريقيا.

و بحسب ما أوردته يومية "المساء"، في عدد الجمعة 13 نونبر، فقد حل المغرب في الرتبة الثالثة من حيث المساعدات الأمريكية، بعد تونس التي حصلت على 20 مليون دولار أمريكي، ومصر التي حصلت على مليار دولار أمريكي. وكانت الحكومة الأمريكية قد طالبت بالرفع من قيمة المساعدات العسكرية الأمريكية للمغرب بثلاثة أضعاف مقارنة بالسنة الماضية، في مشروع الميزانية الفيدرالية لعام 2011 الذي قدمه البيت الأبيض إلى الكونغرس، إلا أن المساعدات المقدمة كشفت أن طلب الحكومة الأمريكية لم تتم الاستجابة له.