بديل ـــ الرباط

تستمر تحقيقات لجنة الشفافية التي يرأسها عبد العزيز أفتاتي داخل حزب "العدالة والتنمية"، المتعلقة بالكشف عن المسؤول الرئيسي في عدم تقديم طعن في انتخابات دائرة مولاي يعقوب.

وأكد أفتاتي، في اتصال هاتفي مع "بديل"، "أنه لن يتسامح مع المسؤول عن قرار عدم الطعن في انتخابات مولاي يعقوب، كائنا من كان"، وأضاف "أنه سيخضع للمساطر القانونية الجاري بها العمل في لجنة الشفافية داخل حزب العدالة والتنمية".

وجدد برلماني "العدالة والتنمية"، اتهامه للإستقلالي الحسن الشهبي، الفائز بمقعد مولاي يعقوب، بـ"توزيع الاموال خلال الانتخابات الجزئية المقامة يوم 5 فبراير الجاري".

وكان رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، قد أكد في وقت سابق أن حزبه القائد للحكومة لن يطعن في نتائج انتخابات مولاي يعقوب في جولتها الخامسة، و التي آلت لصالح الغريب حزب "الإستقلاال".