بديل ـ الرباط

رفض جل الأغنياء، القاطنون في الأحياء الراقية بمدينة الدار البيضاء، إحصاءهم، وفقا لتقرير قدمته القناة الثانية في نشرتها المسائية، ليوم الأربعاء 03 شتنبر.

وقالت باحثة ميدانية إنها تستدعي مراقبها كلما رفض أهل المنزل إحصائهم، وإذا رفضوا الاستجابة للأخير يضطر المراقب لاستدعاء المشرف على المجموعة، الذي بدوره يلجأ إلى السلطات إذا لم يوفق في إقناع المعنيين بإحصائهم.

وفي نفس السياق، قال باحث ميداني صباح الخميس 04 شتنبر لموقع "بديل" إن عسكريا حاول ضربه في حي تابريكت بسلا، بعد أن اخذ معطيات من أبنائه.

وأكد الباحث دخوله في مشادات كلامية مع المعني، مشيرا إلى صعوبات كبيرة تعترض عملهم طيلة النهار، موضحا بانه لماما ما يصادفون من يحسن التعامل معهم.

وكشف الباحث أن منظمات دولية تنتظر ما سيسفر عنه إحصاء المغاربة، مشيرا إلى كون عدد من المنظمات يهتمون بمعرفة عدد أصحاب الإحتياجات الخاصة في المغرب، فيما آخرون يريدون معرفة عدد الأطفال الذين يجري تشغيلهم.