انطلقت قبل قليل من صباح السبت 12 دجنبر الذكرى الثالثة لرحيل عبد السلام ياسين، التي تحييها جماعة "العدل والإحسان"، بمقرها المركزي بسلا، بحضور أسماء وازنة من أقصى اليمين إلى أقصى اليسار، بالمغرب وخارجه.

حفل تأبين الجماعة1حفل تأبين الجماعة

وفضلا عن قيادات الجماعة التي كانت حاضرة بقوة في الندوة المُعنونة بـ" التحولات الإقليمية الراهنة، أي دور للنخب والشعوب؟"، عرف النشاط الفكري حضور، كل من عبد الله الحريف الكاتب الوطني السابق لحزب "النهج الديمقراطي"، المؤرخ المغربي المعطي منجب، رجل الأعمال الشهير كريم التازي، محمد ظريف زعيم حزب "الديمقراطيين الجدد"، الخبيرين في الإقتصاد نجيب أقصبي، وعز الدين أقصبي، الناشط الحقوقي فؤاد عبد المومني، وعبد العزيز النويضي، أستاذ العلوم السياسية، في وقت غاب قياديو وممثلو حزب "العدالة والتنمية" وجناحه الدعوي.

حفل تأبين الجماعة3حفل تأبين الجماعة2

الندوة، أطرها إلى جانب محمد الحمداوي، عضو مجلس ارشاد جماعة "العدل والاحسان" ومسؤل مكتب علاقاتها الخارجية، كلا من التازي بنعبدلاوي استاذ الفلسفة والفكر الاسلامي بجامعة الحسن الثاني بالدار البيضاء، حي الغزواني محامي وعضو المكتب السياسي لحزب البناء الوطني مكلف بالعلاقات مع المجتمع تونس، وفاتح الربيعي دكتور في العلوم الاسلامية ورئيس سابق لولايتين لحركة النهضة الجزائرية، وزينب التاقي نائبة في البرلمان الموريتاني.

حفل تأبين الجماعة6حفل تأبين الجماعة5

وتناول المحاضرون في الندوة الأكاديمية، الوضع الراهن بالبلدان العربية التي شهدت موجة الربيع العربي والدور الذي لعبته النخب في نجاح التحولات بهذه البلدان.

حفل تأبين الجماعة7حفل تأبين الجماعة4

يشار إلى الذكرى الثالثة لرحيل عبد السلام ياسين ستستمر ليومين، حيث من المرتقب أن يتم تنظيم حفل تأبين يوم غد الأحد 13 دجنبر.

حفل تأبين الجماعة8حفل تأبين الجماعة11