بديل ـ الرباط

دعا المكتب التنفيذي لمنتدى الأصالة و المعاصرة لأساتذة التعليم العالي و البحث العلمي كافة " أعضاء المنتدى إلى الانخراط في الإضراب العام ليوم 29 أكتوبر الجاري، و ذلك من أجل الدفاع عن كرامة الأستاذ الجامعي و وتحسين وضعيته المادية والمعنوية".

ويأتي هذا القرار، وفقا لبيان توصل الموقع بنسخة منه،  "انطلاقا من دور منتدى ألأصالة و المعاصرة لأساتذة التعليم العالي و البحث العلمي في النضال و مساندة القضايا العادلة لشعبنا، و انسجاما مع توجهات النقابة الوطنية للتعليم العالي و نضالها من أجل الديمقراطية و العدالة و المساواة، و دعما لمواقف القوى النقابية المواطنة القوى التقدمية ببلادنا"

كما يأتي القرار، بحسب ذات المصدر، انسجاما و"الظروف الاجتماعية و الاقتصادية العامة التي تمر منها البلاد و أمام عجز الحكومة عن تحقيق مقومات العيش الكريم لعموم الطبقات الشعبية، و عدم قدرتها على محاربة الفساد و الريع و المحسوبية و اختلاس للمال العام و هدره، و ضرب القدرة الشرائية للفئات المتوسطة و الضعيفة، و استرجاع الأمل للمغاربة بعد تعميم الخوف و الإحباط و الإرهاب النفسي على الناس، و نهج سياسة التعتيم و التمييز في تسيير الشأن العام، وتهميش دور النساء و الشباب في المجتمع، و الإجهاز على ما تبقى من المكتسبات الاجتماعية الحيوية".

وبرر البيان القرار أيضا لكون الجامعة المغربية مستهدفة بالدرجة الأولى إلى جانب قطاعات اجتماعية أخرى من السياسة الحكومية، وذلك من خلال عدم التزام الوزارة الوصية بالتزاماتها مع النقابة الوطنية للتعليم العالي، والعمل على تجاهل كل مطالب الأساتذة الباحثين.