بديل ـــ عمر بنعدي

أطلقت مجموعة من رجال ونساء التعليم، حملة واسعة على شبكات التواصل الإجتماعي، يطالبون فيها بإقالة وزير التربية الوطنية والتكوين المهني، رشيد بلمختار، على خلفية تصريحات أطلقها الأخير، وصفوها بـ"المسيئة" في حقهم.

واعتبر الأساتذة، 'التصريحات التي أطلقها الوزير "تسيء إليهم بشكل كبير"، مناشدين الملك  بضرورة التدخل لـ"إنصافهم".

وتقاطرت مقالات الأساتذة وتعليقاتهم وتدويناتهم على صفحة تم إنشاؤها تحت اسم "حملة لإقالة وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار"، تُجمع كلها على التنديد بتصريحات الووزير ومطالبته بالإعتذار للأسرة التعليمية كافة، بل والإستقالة من الحكومة.

وكان رشيد بلمختار، وزير التربية الوطنية، قد نعت رجال ونساء التعليم بالمغرب بـ"عدم الكفاءة المهنية" إضافة إلى تعليمهم "الخرايف" للتلاميذ وممارستهم لـ"العنف" في حقهم مما نتج عنه جيل يضم 76 في المئة لا يحسنون القراءة بعد أن درسوا أزيد من أربع سنوات استُنزفت خلالها نسبة 27 في المائة من ميزانية الدولة.