رفع بعض الأساتذة المحتجين شعارات ضد رئيس الحكومة عبد الإله بنكيران، ليلة السبت الأحد، حينما كان يتهيأ لمغادرة لقاء حزبي بسلا.

وبحسب ما أفاد موقع 360 فانه في الوقت الذي أراد فيه بنكيران أن يستقل سيارته، تفاجأ بمجموعة من الأساتذة المحتجين، الذين طالبوه بالتحسين من وضعيتهم الاجتماعية.

وأضاف المصدر أن الاحتجاج دام بضع دقائق، بعد أن كان بنكيران قد ترأس بقاعة سينما الملكي بسلا لقاء مع النساء الشابات للحزب.