بديل ـ أ ـ ف ـ ب

أعلنت اللجنة الانتخابية في تركيا مساء الأحد فوز رئيس الوزراء طيب أردوغان في الانتخابات الرئاسية بغالبية الأصوات من الدورة الأولى. واستنادا للنتائج الجزئية، فإن أردوغان حصل على نحو 56% من الأصوات مقابل 35,9% لمرشح المعارضة أكمل الدين إحسان أوغلي.

أعلنت اللجنة الانتخابية في تركيا مساء الأحد فوز رئيس الوزراء رجب طيب أردوغان في الانتخابات الرئاسية بغالبية الأصوات من الدورة الأولى. واستنادا للنتائج الجزئية، فإن أردوغان حصل على نحو 56% من الأصوات مقابل 35,9% لمرشح المعارضة أكمل الدين إحسان أوغلي.

وقال رئيس اللجنة سعدي غوفان في مؤتمر صحفي: "النتائج الأولية تظهر حصول أردوغان على أغلبية الأصوات الصحيحة... غدا (الاثنين) سأقدم الأرقام. تسلمنا أكثر من 99 في المئة (من الأصوات). سنعلن غدا النتائج الأولية."

وقد هنأ المرشح الرئيسي للمعارضة التركية، أكمل الدين إحسان أوغلي، أردوغان بفوزه في الانتخابات الرئاسية.

واستنادا إلى النتائج الجزئية لنحو نصف بطاقات التصويت، حصل رئيس الحكومة الإسلامي المحافظ، الذي يحكم البلاد منذ 2003، على نحو 56% من الأصوات مقابل 35,9% لمرشح المعارضة اكمل الدين احسان أوغلي و8,5% لمرشح الأقلية الكردية صلاح الدين دمرتاش.

وقد دعي حوالي 53 مليون ناخب إلى التصويت حتى الساعة 14,00 بتوقيت غرينتش لاختيار واحد من المرشحين الثلاثة.

وكان فوز "رجل تركيا القوي" منذ 2003 في هذه الانتخابات مرجحا، ليتمكن بذلك من مواصلة التحولات في البلاد وفق مفهومه الإسلامي المحافظ وهو في سدة الرئاسة.

وسينضم أردوغان في كتب التاريخ إلى مؤسس الجمهورية التركية "العلمانية" مصطفى كمال أتاتورك كأحد القادة الأكثر تأثيرا في البلاد.

وأكدت نتائج آخر استطلاع للرأي أجراه معهد "كوندا" أن زعيم حزب العدالة والتنمية سيحصل على 57 بالمائة من الأصوات مقابل 34 بالمائة لاحسان أوغلي وتسعة بالمائة لدمرتاش.

واختتم أردوغان الواثق من نفسه جولته الانتخابية بدعوة أنصاره إلى التصويت بكثافة لتوجيه "صفعة ديمقراطية" إلى خصميه. وقال السبت "إن شاء الله ستولد تركيا جديدة غدا".