بديل- رويترز

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أن الإطاحة بحكومة الأسد ووحدة أراضي سوريا ستظل أولوية لتركيا. كما شدد على أن بلاده تعطي الأولوية لمحاربة تنظيم داعش، وجماعات "إرهابية" أخرى في المنطقة.

وقال أردوغان في كلمته الافتتاحية أمام البرلمان، إن الحكومة التركية ستعمل على إعادة أكثر من 1.5 مليون لاجئ إلى سوريا.

تأتي تصريحات الرئيس التركي في وقت يتوقع أن يصوت البرلمان غداً الخميس على اقتراح قانون تقدمت به الحكومة في وقت متأخر من مساء أمس الثلاثاء، يتيح للقوات العسكرية الأجنبية استخدام القواعد التركية في شن عمليات عبر الحدود ضد متشددي تنظيم داعش في سوريا والعراق.

وتزايد الضغط على أنقرة للعب دور أكثر نشاطا في التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لشن غارات جوية على مقاتلي داعش خصوصاً بعد تقدمهم إلى مواقع على الحدود السورية يمكن رؤيتها بوضوح من المواقع العسكرية التركية.