يرفض أرباب محطات توزيع الوقود بالمغرب، مشروع القانون الذي تقدم به وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة، عبد القادر اعمارة، ويهددون بإضراب سيشل حركة السير في طرق المملكة.

وبحسب ما ذكرته يومية "الأخبار"، في عدد نهاية الأسبوع، فإن مشروع القانون الذي صادق عليه المجلس الحكومي المنعقد  أمس الخميس، يتضمن إجراءات وعقوبات زجرية تتعلق باستيراد مواد الهيدروكاربور وتصديرها وتكريرها والتكفل بتكريرها وتعبئتها وادخارها وتوزيعها.

وأضافت اليومية، أن هذا المشروع يقترح تقوية مراقبة جودة المنتوجات البترولية والسائلة وضمان توفر مواد الهيدروكاربور المكررة ووقود الغاز الطبيعي في محطات الخدمة أو التعبئة، وكذلك تزويد السوق الوطنية بالمواد البترولية ووقود الغاز الطبيعي.

يشار إلى أن هذا التعديل، يأتي في إطار الاستعداد لتطبيق القرار الحكومي المتعلق بالتحرير الكلي لأسعار المحروقات مع حلول فجر يوم فاتح دجنبر المقبل.