أصدرت المحكمة الابتدائية بتطوان، صبييحة يومه الجمعة فاتح أبريل، أحكاما ثقيلة، في حق طلبة كلية العلوم، المعتقلين على خلفية الأحداث الأخيرة التي شهدتها الكلية.

وحكمت المحكمة على أربعة منهم بسنة سجنا نافدا، وغرامة مادية قدرها ألف درهم، وهم محمد الصغير، البشير الزياني، كمال بن جليل، أحمد الغازي، وعلى أربعة آخرين بستة أشهر سجنا نافدا، وغرامة قدرها ألف درهم أيضا، وهم أيوب الزعلي، عماد الملاكي، محمد القاسمي، موسى الهواري، بعد متابعتهم بتهم "الإعتداء على رجال الأمن، والتحريض على العنف والإخلال بالأمن العام".

وأفادت مصادر ، أن الحكم، لقي استنكارا واسعا من طرف هيئة الدفاع وكذا عائلات المعتقلين، الذي ظلوا يترقبون ويتابعون اطوار المحاكمة، التي دامت ساعات طوال، وانتهت في حدود السادسة من صبيحة يوم الجمعة.

يشار إلى أن الإعتقالات كانت قد جاءت على خلفية المواجهات التي شهدتها كلية العلوم بتطوان، بعد اقتحام القوات العمومية للحرم الجامعي، يوم 15 مارس الجاري، لارغام الطلبة على اجتياز الدورة الاستدراكية.