بديل- عن سكاي نيوز عربي

أصدر القضاء المصري حكما بإحالة أوراق عشرة أشخاص من أنصار الإخوان إلى مفتي الديار المصرية تمهيدا للحكم عليهم بالإعدام في جلسة الخامس من يوليو المقبل، في قضية أحداث قليوب.

وصدر الحكم غيابيا بحق عشرة أشخاص فارين. ولم يتضمن الحكم مرشد الجماعة محمد بديع. وتضمنت القضية 48 متهما من قيادات وأنصار الإخوان يتقدمهم بديع والقيادي البارز محمد البلتاجي.

ووجهت للمتهمين تهم قطع طريق وقتل اثنين، والشروع في قتل 6 آخرين، بخلاف إتلاف الممتلكات العامة، والاعتداء على رجال الشرطة، وتخريب سيارات شرطة.