في الشريط أسفله يكشف قيادي حزب "العدالة والتنمية" وذراعها الدعوي حركة "التوحيد  والإصلاح" المقرئ أبو مزيد الإدريسي، مساء الأحد 05 دجنبر، خلال ندوة،  نُظمت بالناظور، بأن  زعيم حرب التحرير في الريف محمد بن عبد الكريم الخطابي، كان سيختار كخليفة لله في الأرض على المسلمين في العالم بأسره، خلال مؤتمر كان قد انعقد في القاهرة سنة 1925.