وزارة بلمختار تتخذ إجراء جديدا بخصوص التوظيف بالتعاقد .. والسحيمي يعلق على الموضوع

73
طباعة
قررت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني، السماح بصفة استثنائية، لأساتذة سد الخصاص ومنشطي برامج التربية غير النظامية ومحو الأمية، الذين يتجاوز سنهم 47 سنة، الترشح لاجتياز مباراة التوظيف بموجب عقود.

وبحسب بلاغ صادر عن الوزارة المذكورة، توصل به “بيدل”، فإنه بناء على رسالة رئيس الحكومة المنتهية ولايتها، عبد الإله بنكيران، سيسمح للذين يستوفون الشروط النظامية المطلوبة، ويتجاوز سنهم 47 سنة، من الفئة المشار إليه، باالترشح لاجتياز مباراة التوظيف بموجب عقود، التي تم الإعلان عن تنظيمها من قبل الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، برسم الموسم الدراسي 2016/2017، وذلك نظرا لما راكمه المعنيين بالأمر من خبرة في مجال التربية والتكوين”.

وتعليقا على هذا الموضوع قال الناشط الحقوقي والنقابي عبد الوهاب السحيمي، وزارة التربية في ورطة، فرغم كل الأساليب التي استعملتها لإغراء الأطر للإقبال على هذا النوع من التوظيف ودعوتها الأكاديميات لقبول الملفات رغم عدم توفرها على الشهادات الجامعية والاكتفاء فقط باعتراف بالنجاح و تخصيص بوتيكات لاستقبال الملفات على مستوى النيابات رغم أن المذكرة تنص على أن الملفات يجب ان تحال بمقر الأكاديميات
تأكد للوزارة أن عدد الذين وضعوا ترشيحاتهم لهذه المباراة ضئيل”.

وأضاف السحيمي في حديث لـ”بديل”، “أنه انطلاقا مما سبق أصدرت وزارة التربية الوطنية بلاغها الذي تدعو من خلاله الأكاديميات لقبول ملفات أساتذة سد الخصاص و منشطي التربية غير النظامية و محو الأمية رغم وصولهم سن يتجاوز 47 سنةمع العلم أن الوزارة و لسنوات كانت تجابه نضالات هذه الفئة المطالبة بالإدماج بعدم الكفاءة و عدم توفرها على مؤهلات مزاولة مهنة التدريس، و اليوم تقول: إن هذه الفئة راكمت خبرة في التربية و التكوين”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

6 تعليقات

  1. karam amin يقول

    هناك خصاص ولا يمكن سده الا بخريجي الجامعات الذين راكموا _نعم_ خبرة في التربية والتكوين من خلال سنوات طويلة من الدراسة وهم مؤهلون -ربما أكثر من غيرهم- وقد عانوا من مرارة البطالة وقلة ذات اليد وانهم في الاخير مواطنون من حقهم العمل في مجالاتهم التي لها علاقة بالتدريس وقد لا يجيدون غيرها اليس من حقهم العمل من أجل الحصول على لقمة العيش كغيرهم .فعلى من يدافع المدافعون ان لم يدافعوا على فئة تعتبر من المهمشين في المجتمع وبامكانها المساهمة في البناء .فهي فرصتهم المتبقية بعد القطع -ان كان هناك قطع فعلا – مع المحسوبية والزبونية والارتشاء الذي كان سببا في عدم توظيفهم من قبل.فالمهم والاهم هو التقليل من البطالة المقنعة ايضا والقضاء على كل أصنافها حتى تعم جميع المواطنين ( العاطلين ) بجميع أصنافهم .فلا يشعر بحالاتهم وأوضاعهم الا من عاش ولو فترة قصيرة من العطالة .فكيف يشعر من ( فولو منقي ) بهم ان لم يكن مسؤولا حقيقيا يدرك خطورة تراكمهم وتكاثرهم.فالامس امس واليوم يوم فان غيرت وزارة التربية رايها السابق فقد اصابت الصواب اليوم.

  2. fbassou يقول

    راه المقاطعة ديال الأساتدة المتدربين اللي خلاتهم يلتاجؤو لهده الحيلة ديال واخا فوق 47 سنة يقبلوهم.
    العز يا شباب.

  3. كاره الظلاميين يقول

    إنه المكر والإحتيال في أبهى صوره
    لدينا ذئابا بشرية ومصاصي دماء وليس مسؤولين
    تبا لكم ولمن وضعكم في ذلك المكان

  4. Premier citoyen يقول

    سياسة الإرتجال لإنقاد شوهة التعليم في أحسن بلد في العالم. لن تفلح الحكومة في ذلك مادامت تنتهج خطة الترقيع. إصلاح التعليم يقتضي الكفاءة ، النزاهة ، ربط المسؤولية بالمحاسبة اما قضاء مستقل و قبل كل هذا رغبة الدولة في تنزيل تعليم جيد يخدم الوطن قبل المواطن. اين هي الأموال التي تم تبديرها في المخطط الإستعجالي؟

  5. خديجة يقول

    الوزارة قالت في خطاب لها رد على أحد مستشاري البرلمان أن أساتذة سد الخصاص ليسوا باساتذة بل فقط فئة ليس لها علاقة بمهن التدريس

  6. انليل يقول

    التخبط والعشوائية والارتجال هو من ترك التعليم في المغرب متاخرا في المراتب الدولية وفي ورطة لايمكن التخلص منها ابدا .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.