هكذا رد الفيزازي بعد أن واجهه شاب بجلوسه على القرعة داخل السجن

53
طباعة
سأل شاب السلفي محمد الفيزازي، يوم الجمعة الماضي خلال ندوة نظمت بمدينة “مارتيل”(سأله): كيف تقول أن المغرب دولة الإسلام والديمقراطية، وهم أجلسوك على القرعة”؟

الفزازي رد غاضبا على المتدخل: أنا كنت في سانك إطوال داخل السجن وما أكلته وشربته لم تحلم به في حياتك” ثم أضاف الفيزازي مخاطبا نفس المتدخل: لو طرحت هذا السؤال قبل هذا العهد الجديد لاختطفت من داخل هذه القاعة”.

يشار إلى أن الندوة جاءت تحت شعار:” المناصفة بين النص الدستوري والتنزيل الواقعي” وكان مؤطروها إلى جانب الفيزازي القاضي محمد الهيني والنائبة البرلمانية سعاد بولعيش والحقوقية فوزية المامون عن “المجلس الوطني لحقوق الإنسان”.

يذكر أن معتقلا اسلاميا يدعى بوشتى الشارف كان قد صرح بأنه جلس على القرعة خلال شهر رمضان، وحاول “بديل” الإتصال بالفيزازي للتأكد مما إذا كان قد جلس فعلا على القرعة أم لا، لكن تعذر الإتصال به.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

7 تعليقات

  1. Tagma يقول

    جلس على القرعة؟ علاه ها عندهم كراسى فسانك اطوال؟

  2. الشريف الكديوي يقول

    الله يسامح كل المستهزئين الذين يريدون أن يشوهو صورة العلماء.

  3. العربي الناظوري يقول

    كبى عند الله مقتا عند الله أن تقوقوا ما لا لا تفعلون,

  4. Moha يقول

    ان يكون جلس على القرعة ام لا هذا شأن يخصه وشئ يعلمه الا الله ولكن يبدو ان الرجل استوعب الدرس جيدا اذ اصبح يعد من التلاميذة المجتهدين في مدرسة اسمها المخزن لايدخلها اللا المرتزقة بدون ضمير وذوي العقيدة (ان وجدة) كالريشة تداعبها رياح اللامتيازات والدراهم.

  5. Hamza lhouiti يقول

    .صحيح هي قرعة ،،سانك ايطوال،،، لكنها قرعة.

  6. flaf يقول

    والله من رآني وأنا أقرأ هذا الخبر لاعتقد أني جننت من فرط الضحك،فعلا ذاك السائل “صgaع ومسخوط”هههههههه يدير غير بحساب ذيك اللحية ،بعدا هو ماقزبهاش بحال pjd، كانوا حكومة ملتحية ثم نصف ملتحية ثم ربع ملتحية ثم ملاطية ثم غادي حيدوا الجلد ماشي ديال وجوههم ديال اللي صوتوا عليهم،غير يوجدوا الففراء أنفسهم باش يتحيد ليهم العمود الفقري، كومصا إلدوvيان بلو سوبل ومايتهرسوش.

  7. yousef يقول

    وحاول الموقع الإتصال بالفيزازي للتأكد مما إذا كان قد جلس فعلا على القرعة أم لا، لكن تعذر الإتصال به.
    hhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhhh

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.