هجوم غير مسبوق على موقع “بديل”.. والطاقم التقني يحبط عشرات محاولات قرصنته

32

أحبط الخبير التقني المكلف بصيانة موقع “بديل”، عشرات محاولات قرصنة الموقع و”السيرفور” خاصة في الأيام الاخيرة.

وتوصل الخبير بعشرات التحديرات تنبهه إلى محاولة قرصنة السريفور خاصة في منتصف الليل.

ودعا الخبير أعضاء هيئة تحرير الموقع إلى رفع حالة الإستنفار إلى مستواها القياسي، مؤكدا على قدرته إحباط جميع المحاولات وعلى أن الموقع مؤمن بشكل كبير، نافيا أن يكون قد توصل إلى حدود الساعة إلى مكان الجهة التي تحاول قرصنة الموقع و”السيرفور”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

7 تعليقات

  1. marocain يقول

    bravooooo Mr mahdaoui et tous les hommes et les femmes braves qui sont derriere ce site et le bien du maroc et des marocains pauvres et misérables
    chapeau

  2. PROTECTOR يقول

    Nous aimons votre site de presse, c’est pour cela nous sommes prêts à vous aider gratuitement à concevoir une application sophistiquée inédite mondialement et sur mesure pour protéger votre site contre tous les intrus ou les personnes non autorisées. Pour cela faites nous un signe sur cette page.

  3. محمد يقول

    لأن الجريدة بدأت تنبش في قضايا حساسة لايرغب أصحابها في النقيب عنها أو الكشف عنها ، طبيعي أن يكون رد فعلها إسكاتها وإخراس صوتها بكل الوسائل . تحية خالصة إلى طاقم ” بديل .أنفو” على كل المستجدات .

  4. ماسينيسا يقول

    لقد بهدلتموهم و قصدي عناصر البيجيدي، لقد ساهم هذا الموقع الرائد في كشف فخاخهم الشيطانية لا سيما بعد مجزرة الخميس الأسود.

  5. مغربي يقول

    لقد تأخروا كثيرا في محاولاتهم الدنيئة الفاشلة لإسقاط صوت الحق ، ولا شك أن الفشل سيكون حليفهم الدائم ، لآنهم ينفخون في قربة مخرومة ويدافعون عن الفساد ـ إن المنابر الحرة الشريفة تكون باستمرار مستهدفة من طرف الجهات التي لا تريد الحقيقة والشفافية ، والتي تصطاد في الماء العكر ـ وقد صدق فيهم قول أبي القاسم الشابي
    ألا أيها الظَّالمُ المستبدُ حَبيبُ الظَّلامِ، عَدوُّ الحياهْ
    حذارِ! فتحت الرّمادِ اللهيبُ ومَن يَبْذُرِ الشَّوكَ يَجْنِ الجراحْ

  6. robot يقول

    حفظ الله موقعكم الذي نزوره باستمرار،نزور مواقع أخرى وسرعان مانرجع إليه نظرا للمستجدات.
    شكرا أن الأنترنيت وموقعكم جعلنا نطلق قنواتهم التلفزية التي تفرض علينا التعتيم وبث مايحلو لهم.

  7. متتبع يقول

    تحية لكم ولكل الأصوات الحرة
    الخزي والعار لتجار الدين ولمن يحركهم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.