نشطاء الحراك يعلنون احتجاجات داخل وخارج المغرب تزامنا مع إضراب المعتقلين عن الطعام

1٬647
طباعة
اعلن نشطاء الحراك الشعبي بالريف خوضهم اشكال احتجاجية متفرقة في ربوع الريف وداخل وخارج المغرب، يوم الإثنين 17 يوليوز، تزامنا مع الإضراب عن الطعام الذي يعتزم معتقلو الحراك خوضه في ذات اليوم.

كما أكد النشطاء عبر بيان صادر عن لجنة الإعلام والتواصل بالحراك الشعبي، “على تحضيرهم الجماعي لانجاح ميسيرة 20 يوليوز بمدينة الحسيمة بكل سلمية ورقي، داعين كافة كافة لجان الحراك عبر ربوع الوطن وكذا في أوروبا إلى المشاركة المكثفة في المسيرة وتنظيم قوافل وطنية ودولية لتكون مسيرة مليونية تؤكد وحدة الشعب ضد الحكرة.

وجدد أصحاب البيان الذي حصل “بديل” على نسخة منه، على التزامهم بالسلمية، منددين بكل محاولات المتربصين بالنضال السلمي والحضاري للحراك الشعبي والراغبين في دفع الريف نحو الفوضى والعنف لتبرير سياسات المخزن القمعية وتوجهاتهم السياسية الفاشلة.

من جانب ىخر أدان البيان ما أسماه “الفيديو افضيحة الذي زاد من تعرية حقيقة المخزن ونزعته الإنتقامية الماسة بأبسط حقوق الإنسان.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.