منظمة “الدبلوماسية العالمية” تندد باعتقال المهدوي(وثيقة)

1٬654
طباعة
استنكرت منظمة “الدبلوماسية العالميه” أمس الاربعاء 9 غشت الجاري، اعتقال ومحاكمة الزميل الصحفي حميد المهدوي مدير ورئيس تحرير موقع “بديل”، وذلك عبر تقرير تم اخفائه عن الرأي العام.

وأوردت المنظمة في تقرير لها توصل “بديل” بنسخة منه، “أن محكمة مغربية حكمت في 25 يوليو/تموز 2017 على صحفي بارز بالسجن 3 أشهر بتهمة تنتهك حقه في التعبير السلمي، مشيرة إلى “أن المهدوي مسجون في الدار البيضاء وهو قيد التحقيق في تهم أخرى”.

وقالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في هيومن رايتس ووتش: “إن الاختلاف مع سياسة الدولة وتأييد مظاهرة لا ينبغي أن يؤديا بأي شخص إلى السجن. بدلا من حظر المظاهرات وسجن الصحفيين، على المغرب تطبيق دستوره، الذي يضمن حرية التعبير والتجمع”، وأردفت “يحق للصحفي، مثله مثل أي مواطن مغربي، انتقاد حظر المظاهرات دون أن يُسجن بتهمة التحريض”.

وذكر القرعان الخبير الحقوقي ، أن الزميل المهدوي “أضحى معروفا في المغرب عبر العديد من مقاطع الفيديو على وسائل الإعلام الاجتماعي، يقدم فيها تعليقات سياسية واجتماعية ويجري مقابلات مع شخصيات”، مضيفة أنه “سبق أن أُدين بنشر “أخبار زائفة” إثر متابعته قضائيا من طرف وزير العدل آنذاك، ووالي، ومدير الشرطة الوطنية. في القضيتين الأولَيين، حكمت المحكمة على المهدوي بالسجن مع وقف التنفيذ، وما تزال الأحكام قيد الاستئناف. أما القضية الثالثة فقد تمت تسويتها بعد أن أسقط المدعي التهم”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.