أعلن وزير الداخلية الفرنسي، برونو لورو، الأحد، أن أربعة أشخاص لقوا حتفهم وأصيب نحو 20 آخرون بعدما تحطمت حافلة شرقي فرنسا.

وأفاد لورو بأن ثلاثة من الجرحى إصاباتهم سيئة.

وانزلقت الحافلة من على طريق في مقاطعة ساون إي لوار بالقرب من مدينة ليون في وقت مبكر من صباح الأحد.

وأفاد موقع إخباري محلي بأن الحافلة كانت تحمل نحو 40 راكبا برتغاليا في طريقهم إلى سويسرا عندما وقع الحادث.

وأضاف الموقع أنه من المحتمل أن الثلوج التي تغطي الطريق هي السبب وراء الحادث.

وتشهد أوروبا طقسا سيئا منذ أيام، ما أسفر عن سقوط عدة قتلى في مئات الحوادث التي تتعلق بالطقس.