مغاربة يرفضون زيارة الداعية محمد العريفي للمغرب ويُهددون بنسف ندوته

15

يبدو أن الندوة التي سيؤطرها الداعية الإسلامي السعودي محمد العريفي، لن تمر كما خططت لها حركة “التوحيد والإصلاح”، الذراع الدعوي لحزب “العدالة والتنمية”، بعد أن سبقتها ردود فعل وانتقادات لاذعة، من طرف عدد من المغاربة المحسوبين على التيار العلماني والتقدمي.

وما إن تم إعلان مكان وزمان الندوة التي من المرتقب أن تُنظم بقاعة المهدي بنبركة، بالرباط يوم 25 أكتوبر الجاري، حول موضوع “دور القرآن في بناء الإنسان”، حتى تعالت اصوات عدد كبير من النشطاء من أجل مقاطعتها أو نسفها.

وندد النشطاء المناهضون لتنظيم الندوة الفكرية بقدوم من وصفوه بـ”تاجر الدين وعراب الإرهاب والمُحرض على الفتنة والإقتتال”، وذلك بسبب مواقفه المثيرة للجدل حول تشجيعه على استمرار الحرب في سوريا والعراق وكذا مُباركته لهجوم السعودية على اليمن، فظلا عن مواقفه العدائية تُجاه الشيعة.

وفي هذا الصدد قال الكاتب والمفكر سعيد ناشيد، في تصريح لـ”بديل”:”تندرج حملة مناهضة زيارة محمد العريفي للمغرب ضمن سياق المقاومة المدنية لثقافة الفتنة والغلو والكراهية والتكفير، تلك الثقافة التي فككت دولا وخربت مجتمعات بأكملها. ومعلوم أن العريفي سيزور المغرب لأجل إلقاء محاضرة بدعوة من حركة الإصلاح والتوحيد، الدراع الدعوي للعدالة والتنمية، كما لا يخفى أن الرجل يعد من أبرز نجوم المتاجرة بالدين الذين أجهضوا أحلام ثورات الربيع وحولوها إلى فتن طائفية وحروب دينية عبر التحريض المذهبي والتهييج الغوغائي والتحكم المافيوزي فيما يسمى بأموال الزكاة، دون احتساب مواقفه المسيئة للمرأة والأطفال والأقليات”.

واضاف ناشيد في ذات التصريح:”إننا من خلال حملة مناهضة زيارته للمغرب نريد أن نوجه رسالة واضحة لكل الجهات التي تساهم بدعمها أو بصمتها في تسرب سموم ثقافة الكراهية إلى داخل المجتمع المغربي الموسوم بالوسطية والانفتاح. رسالتنا تقول : شيوخ الفتنة لا مكان لهم بيننا”.

من جهته قال الناشط العلماني كريم القمش، في تدوينة على صفحته الإجتماعية :”لست أتفق مع الأصدقاء الذين طالبوا بمنع هذا “الداعشي” من الدخول إلى المغرب وإلقاء محاضرة..أقترح بدلا عن ذلك حلا يبدو لي أنه سيشكل ضربة موجعة جدا لأشبال الإرهاب في المغرب الذين قاموا بدعوته ولمحاضرته وسيكون درسا له هو من المغرب حتى لا يفكر في زيارتنا من جديد وحتى يعلم أن المغاربة يختلفون عن عقول “الجليج” الموجودة في المشرق…الاقتراح هو أن نقوم نحن معشر العلمانيين بإنزال عددي كثيف في قاعة المهدي بن بنبركة في اليوم المعلوم بشكل سلمي وقصف المنصة بتدخلاتنا ودع الإعلام يسجل والفضيحة تعم أيقونات الجهل المقدس”.

وندد النشطاء كذلك باستضافة الداعية محمد العريفي، بقاعة تحمل اسم المهدي بنبركة الذي يُعد رمزا للنضال والصمود بعد أن ساهم في رسم تاريخ المغرب الحديث عن طريق مواقفه ونصالاته في صفوف اليسار .

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

19 تعليقات

  1. عثمان زيتوني يقول

    معذرة يا شيخنا الفاضل فبلادنا ترحب فقط بالعاهرات والشواذ في مهرجانات الفسق
    تبا للنفاق تبا للعلمانيين والملحدين..
    لك الله يا وطني

  2. abdoallah يقول

    من هم مغاربة الذين يرفضون زيارة الداعية محمد العريفي، أرى أنه إن كانت هناك إحدى حفلات لبعض المغنين الذين الرذيلة كما حدث في “موازين” ماتكلموا

  3. abdoallah يقول

    من هم مغاربة الذين يرفضون زيارة الداعية محمد العريفي، أرى أنه إن كانت هناك إحدى حفلات لبعض المغنين الذين الرذيلة كما حدث في “موازيم” ماتكلموا

  4. NAJIB يقول

    Moi par principe je suis contre la censure ,et donc pour le débat contradictoire,je ne changerai pas d’avis concernant la Docteur ARIFI ,on peut ne pas être d’accord avec lui ,penser autrement et à l’opposé de ce à quoi lui il croit et qui va dans le sens de ses convictions intellectuelles ,spirituelles ,philosophiques etc, mais adopter une posture ostracisante à son égard, sous prétexte que tout predicateur qu’il est ,il véhicule à travers ses discours ce qui est taxé ,de wahhabisme ,de dogmatisme et de je ne sais quoi d’autre , ce genre d’attitudes n’est pas loin d’une sorte de stalinisme et de totalitarisme aveugle ,qui n’est pas moins dangereux que ce à quoi il prétend s’opposer …

  5. حفيد علي يقول

    بسم الله الرحمن الرحيم.
    فقادم اﻻيام وحدها ستبين مدى حب المغاربة للشيخ محمد العريفي و مدى حفاوة اﻻستقبال و الترحيب كعادة الشعب المغربي.
    و اكيد سينزل ضيفا ثقيﻻ على كل متشيع مرتزق

  6. أحمد التماسطي يقول

    مرحبا بالشيخ العريفي في المغرب ، وإذا كنا ندعي التحضر والرقي في الأفكار فالواجب علينا مناقشة الأفكار لا مناقشة الأشخاص ، أما عن موقفه اتجاه الشيعة فهو موقف جميع المسلمين الموحدين أما بالنسبة لهجوم السعودية على اليمن فقد شارك فيه المغرب أيضا وعدة دول عربية فكفى مغالطات والكيل بمكيالين

  7. سعد يقول

    تخيلوا هؤلاء من يكفرنا وهؤلاء من يبعث ابناء الامة الاسلامية الى سوريا والعراق بحجة الجهاد ٠٠
    هم لم يفهموا ولم يعرفوا ابسط الامور التاريخية الواضحة ويفتون بالغيبيات من يدخل الجنة ومن يدخل النار ههههه والله شر البلية ما يضحك

  8. محمود يقول

    …لقد تحدث المثير من السادة المتدخلين عن الرجل ، بدوري أشاطر مجموعة من الآراء التي تتمنى أن يتركنا إحواننا المشارقة لحالنا، نفكر بطربقتنا التي اسسناها منذ قرون خلت، وأوصلتنا لما وصلنا اليه، فصارت المراة عندنا تسوق السيارة، وتعمل جنبا الى جنب اخيها الرجل بدون حرج ولا سوء نية، وقطع مجتمعنا مع عقوبة الاعدام وعقوبة الجلد وعيرها مثير من المماريات الخارجة عت فهرس هذا العصر الرقمي.
    إذت ماذا سياتي لنا به هذا الرجل؟، بضع مواعظ تجر الفكر الى الخلف و العقل الى ما قبل اكتشاف الانوار.

    وكما يقول اللبنانيون ….. حلوا عنا

  9. Mohamedahmed يقول

    سلام لله ءانتم مخطؤن في هادا الشيخ ءانتم شيعتوا هاده البلاد هوا متل ءايي داعية ءنا عرف لي ءانتم وتريدون ءتمنعوه كما تقولون هوا كدا وكدا لي مادا لا تفاوضونه تماما فعلوا في بعض الدول وءاسكتهم بي كتاب لله ءنتم هم ء صحاب الفتن وسلام

  10. مروان يقول

    فعلا
    “ألا تقتضي حرية التعبير والانفتاح والاستثناء المغربي تقبل الرأي
    الآخر. هناك مغاربة يحبون الشيخ العاريفي ويودون سماع محاضراته كما يحب بعض المغاربة الاستماع إلى نغمات شاكيرا وشطحات لوبيز. أو حرام علينا حلال عليكم… لا أحد يمثل كل الشعب ليتكلم باسمه، وإن كنا في دولة الحرية، فلكل امرئ اختياراته ، ولا نحتاج إلى وصايتكم على فئة من الشعب. إذا مارستم البلطجة في منع هذه التظاهرة، فإن ذلك ليس غريبا عليكم يا أصحاب الرأي اﻷحادي وأعداء التعايش في بلد الانفتاح”.

  11. Reality يقول

    ندوة حول ” دور القران في بناء الانسان (الارهابي ) “

  12. أنس الدحموني يقول

    ألا تقتضي حرية التعبير والانفتاح والاستثناء المغربي تقبل الرأي
    الآخر. هناك مغاربة يحبون الشيخ العاريفي ويودون سماع محاضراته كما يحب بعض المغاربة الاستماع إلى نغمات شاكيرا وشطحات لوبيز. أو حرام علينا حلال عليكم… لا أحد يمثل كل الشعب ليتكلم باسمه، وإن كنا في دولة الحرية، فلكل امرئ اختياراته ، ولا نحتاج إلى وصايتكم على فئة من الشعب. إذا مارستم البلطجة في منع هذه التظاهرة، فإن ذلك ليس غريبا عليكم يا أصحاب الرأي اﻷحادي وأعداء التعايش في بلد الانفتاح.

  13. بحري البحري يقول

    لا أظنّ أحرار المغرب الشقيق يسمحون لهذا الوهابي الذي يرمز إلى” ثقافة” الحفظ الفونوغرافي والسرقات الفكرية والفكر المنقطع عن الزمان والمكان بنشر دجَله.

  14. Gadarki يقول

    C’est la bon voie mais il ya des gens qui sont dans le pouvoir qui aime que les gens dorme……sont jamais ce pauser des questions. c’est normale ils ont peur!!

  15. Ali يقول

    L Etat complice de la propagation de la culture Daesh , en vue de justifier le despotisme sous pretexte de lutter contre l integrisme. Le wahhabisme et dictature ont besoin l un de l autre pour perdurer.

  16. منصف يقول

    السلام عليكم
    أنا إنسان مسلم و أؤيد هذا التصدي لرؤوس الفتنة من أشباه العلماء ، لا أتفق مع إخواني المغاربة العلمانيين في إديولوجياتهم لاكن هذا موقف حق و الحق ينصر .
    الإسلام دين يحرم الفتن و الخروج على الحاكم و هذا ما يُثبت بعديد الأحاديث النبوية الشريفة ( هذا ليس إتباعا للوهابية بل شيء حق أخذته هذه الفرقة )
    الإسلام القرآن و السنة حصرا أما ما يسمى ( سني ، شيعي ، سلفي ، مالكي … ) كله تفريق و فُرقة .
    التوحيد و الإصلاح تابع للعدالة و التنمية بالتالي الإخوان المسلمين و كبيرهم و رأس فتنتهم القرضاوي اللذي أشعل على المسلمين النار و أراق خريف الدم .
    البنا و سيد قطب و النبهاني معروف ما روجوا له من خروج و تكفير و إضلال .
    خاتمة القول هذا الموقف حق و ما تقفون ضده ليس بإسلام هذا دفاع ضد الأفكار المسمومة التي يروح ضحيتها البسطاء .

  17. نورالدين الحميدي يقول

    هولائي المعارضين هم من يدافعون عن الحق في حرية التعبير هذا تناقض …………

  18. rachidoc1 يقول

    أقول لهؤلاء المنبهرين بالفكر الوهّابي المتخلّف عن ركب الأخلاق و عن امتلاك ناصية العلم و التقنية، المُهلّلين لتعدّد فضائل الحبة السوداء و مناقب الرّقية الشرعية:
    إنكم تلعبون بالنار بالقرب من كومة من التبن. و إنكم لََتَسْعَوْنَ إلى جلب الفتنة و الشقاق و الدمار لهذا البلد.
    كيف لبلد يسعى إلى التنوير و الديمقراطية أن يستضيف مثل هذا الدّجّال السعودي، الوهّابي المشارب؟
    وا راه عقول المغاربة على قد الحال، اللي جا يمكن يفعل فيهم بإسم الدين و القرآن و سيدنا محمد.
    كيف نسمح لمثل هذا الشيء أن يتكلم في قاعة تحمل إسم مناضل من حجم المهدي بنبركة ربما لم يسمع عنه من قبل بين دفّات مجلّدات مكتبته الصفراء؟
    .
    هذا الدّجّال المتاجر بالدّين، لا يتوانى عن كيل المديح للسلطات السعودية التي تباركه، و أرواح ضحايا موسم ذو الحجة لا زالت تقضُّ مضاجعهم، إن كانت لهم ذرّة من إحساس.
    27 قتيلاً مغربياً في حادث منى لحد الآن… دعونا فقط نترحّم عليهم في ذكرى الأربعين قبل أن تصفّقوا لهذا الوهّابي في قاعة المهدي.

  19. Ghani يقول

    أعجبتني الفكرة الأخيرة. سأكون من بين أول من يلتحق بقاعة بن بركة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.