مصدر يكشف عن معطيات حول أنباء استقالة شباط

5٬031

نفى مصدر من داخل حزب “الاستقلال” صحة الانباء الرائجة حول تقديم الامين العام للحزب حميد شباط، لاستقالته من الحزب، مشيرا إلى أن الأمر يتعلق بانسحابه من التنافس على السباق إلى الأمانة العامة للحزب خلال المؤتمر المقبل”.

وبحسب ما صرح به المصدر المذكور لـ”بديل”، والذي فضل عدم الكشف عن هويته، فإن مجموعة من الاستقلالين المحسوبين على الجناح شباط زاروه يوم الأربعاء 10 غشت الجاري، في سياق محاولات لإقناعه بالتراجع للوراء وعدم تقديم أي ترشيح من أجل التنافس على الأمانة العامة خلال مؤتمر حزب الاستقلال القادم، وبالمقابل تقديم أحد المقربين منه كعبد القادر الكيحل أو عبد الله البقالي للتنافس”.

وأوضح المصدر أن شباط أبدى موافقته المبدئية على هذا المقترح ووعد بعد ع التقدم للتنافس على أمانة الحزب”، مشددا (المصدر) أن “خصوم شباط يبنون خطابهم على مهاجمته، وفي حالة تراجعه إلى الوراء لن يتبقى لخطابهم أية قوة، خاصة وأنهم مدعومين من جهات تريد شباط خارج اللعبة السياسية ككل”، وبتقديم وجه جديد للمنافسة فإن أوراق الخصوم يقول المصدر “ستتبعثر أوراقهم وسيظهرون على حقيقتهم “.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.