“الأخبار”: مصالح خاصة وراء انتقاد وهبي ومزواري لاتفاقية التأمين الفلاحي

12

كشفت يومية “الأخبار”، في عدد نهاية الأسبوع الجاري، عن وجود مصالح خاصة، كانت وراء انتقاد برلماني حزب “الأصالة والمعاصرة” عبد اللطيف وهبي وبرلماني حزب “الإتحاد الإشتراكي” لاتفاقية التأمين الفلاحي، التي وقعها وزير الفلاحة  والصيد الفلاحي عزيز أخنوش ووزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد مع شركة “سهام للتأمين” المملوكة لرجل الأعمال حفيظ العلمي، وزير التجارة والصناعة والإقتصاد الرقمي.

نفس المصدر يوضح أن وهبي ينوب كمحامي على شركة تأمين منافسة لشركة العلمي فيما برلماني “الاتحاد الإشتراكي” المهدي مروازي يملك وكالة تأمين، تابعة لشركة عملاقة في هذا المجال، وهي الكائنة قرب محطة القطار المدينة بمدينة المحمدية.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

تعليق 1

  1. المصطفى يقول

    إن الشفافية في المغرب ثلاثة مراحل: 1/ المرحلة الأولى هي شفافية قبلية تدخل في باب إنما الأعمال بالنيات – هي نيات متفق عليها مسبقا بين الأطراف المعنية وسماسرتهم أو وسطائهم – أي العمل في السر قبل الخروج للعلن؛ 2/ المرحلة الثانية شفافية العلن: ويتم اختيار توقيت الإعلان عنها حتى تمر كما خطط لها سلفا وتصير أمرا مفعولا؛3/ وأخير شفافية بعد الإعلان وحدوث الكضف على خبايا شفافية المرحلة الأولى السرية، وانتقالها من مرحلة فرض الأمر الواقع إلى مرحلة النقاش العمومي والقانوني وحتى الجماهيري… وهنا تبدأ مرحلة التبريرات والدفوعات الشكلية القانونية والسياسية والاجتماعية …الخ. فعن أي شفافية يتحدثون ويروجون….؟؟؟

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.