مسؤول جزائري يعتدي على ديبلوماسي مغربي في اجتماع أممي

71

تعرض دبلوماسي مغربي يوم أمس الخميس 19 ماي الجاري، لاعتداء جسدي من طرف دبلوماسي جزائري جزائري خلال اجتماع للجنة تابعة للأمم المتحدة في الكاريبي.

ونقلت وكالة “فرانس برس”، عن مسؤول مغربي رفيع المستوى قوله إن “لجنة 24 الخاصة، التابعة للامم المتحدة حول إنهاء الاستعمار، كانت تعقد الخميس اجتماعا في جزيرة سانتا لوتشيا”.

واوضح المسؤول “في السنوات الاخيرة، تطرح مشكلة تمثيل ولاياتنا في الجنوب في كل هذه الاجتماعات، اذ يعترض ممثلونا على حضور جبهة البوليساريو” التي تطالب بتنظيم استفتاء لتقرير المصير في المنطقة”.

واضاف المصدر “خلال الاجتماع قام سفيان ميموني، المدير العام في وزارة الخارجية الجزائرية، بالاعتداء جسديا على نائب سفيرنا إلى سانتا لوتشيا”.

وتابع المسؤول وهو يحمل صورا لدعم أقواله “لقد اضطر الدبلوماسي إلى التوجه إلى المستشفى بينما تم تعليق الاجتماع وتقديم شكوى”.

من جهته، أكد وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة الحادث وقال “عندما تصل الأمور إلى خرق كافة التقاليد والاعراف الدبلوماسية، من قبل دبلوماسي رفيع المستوى هو ثالث مسؤول في وزارة الخارجية الجزائرية، فذلك خطير جدا”.

وتابع بوريطة “انه دليل على التوتر الشديد في الدبلوماسية الجزائرية: ان يتوجه مسؤول جزائري الى سانتا لوتشيا وان يلجأ الى العنف بعدما اغضبته مطالب ممثلينا. لكن مثل هذا السلوك يثير الاستغراب من قبل بلد يقول انه مجرد مراقب،” في إشارة إلى الجزائر.

ودعا بوريطة الجزائر في المقابل الى “المساهمة في التوصل الى حل وتحمل مسؤولياتها في هذا الملف”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

6 تعليقات

  1. كمال حمادي يقول

    الخارجية الجزائرية نفت اليوم رسميا الخبر المنشور في المواقع المغربية .

  2. كمال حمادي يقول

    الخارجية الجزائرية نفت اليوم رسميا الخبر المنشور في المواقع المغربية .

  3. sahrane يقول

    .Il a gouté a sa médecine

  4. Ryad_DZ يقول

    Le pseudodiplomate marocain a voulu mieux plaire a la Reine du maroc mimi le bouffon il a eu ce qu’il merite et prochainement sera le tour du grand leche botte omar hillale cet homosexuel et alcholique va trouver un jour ses lunettes dans son crane avec les debris de verre,,n’importe quel poueux et tuberculeux veut devenir important pour plaire le makhzen au dos de l’Algerie c’est de la folie
    je vous assure que l’algerie peut nettoyer le maroc en 48 heures le roi sera le premier peder qui prendera la fuite avec son look d’imbecile heureux qu’en realite il est tapette un grand pede le mohamed 6 votre Roi PREND du gros calibre dans ses fesses le bouffon ,,lorseque votre roi veut vous faire croire quelque chose il cherche l’Algerie et biensure apres avoir consulter la france pour avoir le feu vert
    le maroc est un pays de misere de dictature d’esclavage et d’exploitation
    le peuple est sous l’effet du hashish il ne se rend pas compte
    mais l’Algerie aussi veut qu’il restes comme ça et avec les alaouites
    et le makhzen
    ce roi qui vole les richesses du maroc comme si le pays l’appartient et tout le monde a genoux devant lui des genereaux et ministres jusqu’au dernier vagabond de jamma3 lefna vous ne reconnaissez pas que la moitier du maroc vivaient du carburant et produits alimentaires et medicaments d’Algerie biensure a cote de Ceuta et Mellila la contrebande
    votre pede de roi le sait mais il ne peut rien faire car il a peur surtout du rif
    j’espere que ce nacer zefzaffi eyzzafzkoum le makhzen la famille des batards alauites le pede du roi et ses esclaves
    Pour votre diplomate nous si on trouve votre roi aussi on le nique sa mere pas juste vos diplomates

  5. Ali يقول

    بينما يتم تعنيف الديبلوماسي المغربي، بوريطة يدعو الجزائر إلى “المساهمة في التوصل الى حل وتحمل مسؤولياتها في هذا الملف”… غريب رد الفعل هذا!!! أقل ما كان يتوجب فعله هو استدعاء السفير المغربي بالجزائر وطرد نظيره بالرباط

  6. محمد يقول

    لكي يحترمك جارك عليك معاملته بالمثل فكفانا ذلا وخنوعا للجزائر اما الاعراف الدولية فاشربوا من مائها

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.