مسؤول بارز بالبرلمان الأوروبي يدين اعتقال المهدوي ويطالب باطلاق سراحه(وثيقة)

2٬614
طباعة
على إثر التحركات الحثيتة التي يقوم بها نشطاء مدافعون عن حرية التعبير وحقوق الإنسان، عبر العضو البارز بالبرلمان الأوروبي، “دانيال دالتون” عن إدانتيه الشديدة، لإعتقال الزميل، حميد المهدوي، داعيا الحكومة المغربية إلى إطلاق سراحه.

وأوضح المسؤول الأوروبي، في رسالة توصل بها موقع “بديل”، أنه كعضو بالبرلمان الأوروبي عن الاراضي الوسطى الغربية قد تلقى مجموعة من الإتصالات من عدد من الشخصيات، للتعبير عن غضبها الشديد اثر اعتقال ومحاكمة السيد حميد المهدوي من طرف الحكومة المغربية، بسبب عدد من الأمور، منها متابعته وفق للقانون الجنائي عوض قانون الصحافة، الشيء الذي سيكون أكثر اتساقا قانونيا لكي يتم محاكمة أي صحفي خالف القانون، إذا وقعت حقا مخالفة.

وأضاف ذات المسؤول الأوربي، “أن هذه الحالة جعلت أسئلة أساسية تطرح حول حرية التعبير في المغرب المتزعزعة”. “عمل مهدوي الدؤوب من أجل إثارة قضايا حقوق الانسان والمشاكل الاقتصادية، الفساد الرسمي، التحقير الذي عومل به الريفيون قد حملت إلى الحكومة المغربية أسئلة غير مريحة على صعيد الرأي العام الدولي. يكون من الأفضل للحكومة المغربية لو اهتمت بالأقليات الإثنية داخل حدودها”.

وأشار المسؤول الأوروبي في ذات الرسالة إلى أنه “إذا كانت الحكومة المغربية ترغب حقا في إقناع العالم بأنها تؤسس لدمقراطية كاملة ومنفتحة، فإن قمع حريات التعبير لا يمكن أن يستمر”.

وختم المسؤول الأوروبي رسالته بالقول:”أود أن أطلب من الجكومة المغربية أن تراجع حالة السيد المهدوي، على ضوء الإدانة الدولية لاعتقاله”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.