والفاهم يفهم!

47

هل يُمكن في أي دولة في العالم، حتى أكثرها تخلفا، أن تُسائل برلمانية وزيرا حول سياسته العمومية، فيما الوزير تارة منشغل بـ”اللعب” على هاتفه الذكي، وتارة أخرى يضحك مع وزير بقربه، غير عابئ بسؤال البرلمانية، رغم علمه أن الجلسة منقولة مباشرة على شاشات التلفزيون؟

نعم في المغرب الحبيب يمكن أن يحدث هذا وأكثر من هذا، إذ يكفي أن تتابعوا الشريط أسفله لتروا بأعينكم نوعا من وزراء البؤس الذين يدبرون شؤون المغاربة، فحين انهمكت البرلمانية خديجة الزومي في طرح سؤال يهم المرسومين اللذين أقرتهما وزارته والمتعلقين بفصل التكوين عن التوظيف والتقليص من منحة الأساتذة المتدربين، ظهر بلمختار تارة يضحك وتارة يُطالع هاتفه الذكي، أو يتحدث لزميل له في الحكومة، غير مكترث بما تقوله المستشارة البرلمانية؛ إنها قمة الإهانة والإساءة والإحتقار لمؤسسة دستورية وللشعب المغربي.

قبل شهر تقريبا رفض وزير العدل التونسي محمد صالح بن عيسى طلب رئيس الحكومة الحبيب الصيد حضور جلسة بالبرلمان للمصادقة على مشروع قانون “المجلس الأعلى للقضاء”. فكان مصير بنعيسى الإقالة من الحكومة، عقابا له على استخفافه بحرمة البرلمان وسلطته.

في “المملكة الشريفة” قال الوزير بلمختار لقناة فرنسية إنه لا يعرف اللغة العربية، وهي اللغة الرسمية للبلاد إلى جانب الأمازيغية، بمقتضى الفصل الخامس من الدستور، ورغم هذه الفضيحة لم تطله إقالة ولا عتاب، واليوم يستخف بلمختار بالبرلمان علانية وعلى رؤوس الأشهاد غير عابئ لا برئيسه في الحكومة ولا بالبرلمانيين، السؤال المحير: لماذا يتعامل بلمختار بكل هذا الازدراء تجاه مؤسسة تشريعية هي مجلس الشعب؟

لأنه وزير “تيقنوقراطي” لم يأت للحكومة بفضل حزب سياسي ولا بفضل أصوات الناخبين حتى يخاف من العقاب في المحطات الإنتخابية المقبلة، بل جاء بفضل تعيين مَلكي لأداء مهمة، بحسب ما صَرَّح به بنفسه يوم الثلاثاء 18 مارس من السنة الماضية، داخل البرلمان، حين رد على انتقادات البرلمانية حسناء أبو زيد لبرنامج “مسار” بالقول: “صاحب الجلالة أعطاني مهمة، ودخلت لهذه الحكومة بهدف القيام بمهمتي، و لا يهمني أن أنجح أو أخفق، بقدر ما يهمني أداء المهمة التي أوكلها لي صاحب الجلالة”. والفاهم يفهم!

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

16 تعليقات

  1. لمعلم يقول

    فهمنا خص لي دخلو للحكومة يدبر معاه وميستهزءش بنا هد لوزير وميشرفناش يكون وزير اصلا وحد مكيحتركش

  2. FARASO ALI يقول

    اذا اسندت الامور الى غير أهلها فانتظر الساعة
    حقيقة ان تصر الوزير أمر عاد جدا لانه عنصر من نسق متخلف فلا معنى ان ننتظرا شيئا اخر غير الدي رايناه لان التخلف منظومة شاملة و عناصر تجسيد لواقع لن يتغير بين عشية وضحاها بل الامر يقتضي الوقت و التضحية وكثير من الدم ثم الدم ثم الدم

  3. flaf يقول

    والله أحسن ماقرأت في هذا الموضوع عن قيدوم الصحافيين خالد الجامعي ما مفاده أن وزير التربية يجب أن يخضع هو نفسه للتربية.

  4. اشناني عبدالعظيم يقول

    الاستاد بنكيران يقول بأنه اختار بلمخبار لكفاءته
    عودوا الى مرحلة التشكيل وستجدون موقف السيد الرئيس واضحا
    من يسآل بلمختار أم من يدافع عن اختياره؟

  5. unevraiemarocaine يقول

    c’est bien dommage et merci Mr hamid pour cete article.

  6. AMINE يقول

    عادي لانه يعرف السيدة وهي مند عشر سنوات في البرلمان ويعرف كيف عادت للبرلمان وانها ليست جادة فيما تقول تمثيل فقط انا ادافع عن رجال التعليم وفي الحقيقة تدافع عن نفسها

  7. Mohamed يقول

    Je ne défend pas le ministre mais comme tu as dis il ne comprend pas l.arabe et il utilise une application dans son téléphone pour comprendre ce qui dit la parlementaire.

  8. محمد يقول

    ويتبجحون بالغيرة على التعليم، هذا استهتار مابعده استهتار، وقالوا:2015 2030

  9. محمد أيوب يقول

    طبعا لا:
    بدأت مقالك بهذا السؤال:”هل يُمكن في أي دولة في العالم، حتى أكثرها تخلفا، أن تُسائل برلمانية وزيرا حول سياسته العمومية، فيما الوزير تارة منشغل بـ”اللعب” على هاتفه الذكي، وتارة أخرى يضحك مع وزير بقربه، غير عابئ بسؤال البرلمانية، رغم علمه أن الجلسة منقولة مباشرة على شاشات التلفزيون؟”.. جوابي طبعا هو لا..يمكن أن يحدث ذلك ومثله الا في دولة المغرب:بلد العجائب والغرائب بامتياز..لذلك لا غرو أن يقال عنا:”اذا ذهبت الى المغرب فلا تستغرب”..وجاء في مقالك اشارة الى كون الوزير هو عنصر تيكنوقراطي..بمعنى أنه وزير غير سياسي أي ليس بمتحزب..بالله عليك:هل تحسب الدكاكين السياسية لدينا أحزابا؟هل اليساري يساري فعلا؟وهل اليميني يميني فعلا وقولا؟وهل”الاسلامي”هو كذلكقولا وفعلا؟شخصيا أعتقد أن هذه الحكومة كسابقاتها وكتلك التي ستأتي بعدها:لا قرار لها اطلاقا..وهي مجرد مجموعة من الموظفين الكبار يتمتعون برواتب سمينة وبامتيازات أسمن وينفذون ما يطلب منهم..وحتى الذين يجلسون بمقاعد مجلس المستشارين أتى أغلبهم الى هناك عبر المال والمال وحده..ولو قيل لي ماذا تصدق:وجود ديموقراطية ببلدنا أم شروق الشمس من الغرب؟فان جوابي هو:الشمس تشرق من الغرب..رغم أن الواقع غير ذلك.

  10. Kateb يقول

    Mr El Mehdaoui,ce que vous rapportez en tant que journaliste,reporter,amoureux de votre pays,analyste et marocain de souche…vous croyez que vos lecteurs ne le savent pas?ils le savent pertinement…tout le monde le sait,le chef du gouvernement et ses ministres…l’autre gouvernement aussi le sait parfaitement…tous les marocains le savent…Mais jusqu’a quand cette fuite en avant?tout le monde se derobe des qu’il s’agit d’une “erreur” d’en haut…il faut attendre a Si El Mehdaoui,ou d’autres qui sont reduits au silence pour denoncer ces mascarades..Oui,mascarades…des pseudo responsables qui,sous l’etiquette du palais,se permettent des mediocrites,voire narguer la population et ses representants…BASTA…car L’Histoire,La Vraie,note tout et n’omet rien…Hommage rendu a Mr El Mehdaoui.

  11. محمد ناجي يقول

    وزراء يمثلون ظاهرة فريدة في العالم
    بعض الوزراء في هذه الحكومة من طينة أخرى غير طينة المغاربة، حتى إن نفي صفة “المغربي” عنهم قد لا تكون مجانبة للصواب في حقهم، أو فيها شيء من المبالغة؛ لأنه لا يوجد في أي دولة في العالم وزير في حكومتها لا يعرف لغة بلاده؛ فإذا كان الشخص لا يعرف لغة بلاده، فكيف يمكن أن يكون منتسبا إليها ومتجنسا بجنسيتها. وإذا كان لا يعرف لغة بلاده؛ فكيف يعقل أن يتحمل فيها مسؤولية سياسية وتنفيذية خطيرة، وفي أعلى مناصبها.
    فهذا الوزير بلمختار المستحوذ على وزارة التربية والتعليم؛ والذي هو في حاجة إلى التربية وتعلم لغة بلاده، ، يصرح ، وبالفم الملآن، والوجه القاصح، وبلا حشمة ولا حياء أنه لا يعرف اللغة العربية !!
    كاين شي اعْـجـبْ كثر من هادا ؟
    وقبله صرحت الوزيرة المغرورة المتصابية حكيمة الحيطي بكل وقاحة وخبث بأن التكلم بالعربية يصيبها بالحمى ، ( الحديث بالعربية كيدير لي السخانة)، محتقرة ومستهزئة بمشاعر ثلاثين مليون مغربي ممن يتكلمون بالعربية.
    فبأي مقاييس يتم اختيار هؤلاء الوزراء؟
    وهل يمكن أن نجد في العالم كله إنسانا يقبل عقله ويصدق أن يكون هناك شخص في دولة ما لا يعرف لغتها، أو يتقزز من التكلم بها وتصيبه الحمى عند النطق بها، ومع ذلك يتولى منصب وزير فيها ! ؟
    والغريب في الأمر أن عدوى التبجح بالتكلم بالفرنسية أصابت حتى رئيس الحكومة، الذي كان لسانه عربيا فصيحا فيما قبل، فتحول إلى اللكنة الأعجمية منذ الواقعة المهزلة التي أحدثها وزيره في الاتصال في حوار تلفزيوني على قناة فرنسية، حيث أصبح يلقبه الناس بعدها بــ ” مسيو جو سوي كلير” ؛ واختصارا “مسيو كلير” وكأن بنكيران يريد بتلك العبارات الفرنسية المقحمة، التي أصبحت تتخلل كل أحاديثه وخطبه ومداخلاته، أن يدفع بها عن نفسه تشكك الناس في معرفته باللغة الفرنسية، فيخلطوه في أحكامهم بوزيره “السيد جو سوي كلير”.

  12. Rachid يقول

    Avec tout le respect que je dois aux avis des uns et des autres, je crois qu’on assiste à simple feu de paille, un non-événement. On peut y voir un peu de maladresse de la part du ministre certes; mais de la à en faire tout un fromage je crois que c’est un peu abusif. A vrai dire je n’ai pas suffisamment d’informations pour me faire une idée complète sur la qualité du travail du ministre, ça à l’avantage au moins de m’éviter le risque du parti pris, même s’il ne semble pas être né de la dernière pluie, mais je préféré juger les actions et ne pas trop s’attacher aux maladresses de formes, dans la mesure qu’il ne s’agit pas d’un geste fréquent

  13. Joe يقول

    قالك هذا واحد الملك مشا يتسارا ويشوف شويا آش واقع فالبلاد. وصل لواحد الفيرمة، وقف ودخل فالبحيرة. غير شافو الفلاح وهو يعقل عليه و بدا يقول الآه ينصر الشاف الكبير وبدات مراتو تزغرد يويويويو

    هذاك الملك عجبو الحال وهو يقول للفلاح:” قولي اشنو خاصك لهاذ الفيرمة؟ قالو الفلاح ” أودي شي موطور ديال ألماء ”
    دازت سيمانة وهو يسيفطليه jetski
    والفاهم يفهم

  14. كاره الظلاميين يقول

    هذا التصرف يظهر بالملموس مدى الاهتمام الذي يوليه الوزير واعلى سلطة في هذا البلد للتعليم: اللعب والضحك على ذقون المغاربة والاستخفاف بمسقبل شبابنا

  15. محمد يقول

    لو كنت مكانها لحولت سؤالي الى عتاب للوزير ونظفت له اذنيه. وعلينا التخلص من هذه التعيينات بهذا الشكل و ربما هناك وزراء مزدو جي الجنسية ماذا ستعمل معهم.انه الاستهتاربالمواطنين.

  16. simou يقول

    الهرب لمن إستطاع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.