قيادي بالحزب الإشتراكي الموحد يرد على الاتحادية بديعة الراضي

14

توصل موقع “بديل” بمقال صادر عن محمد بولامي، عضو المكتب السياسي لـ”لحزب الإستراكي الموحد” يرد فيه على مقال الإتحادية بديعة الراضي، بعد أن كتبت الأخيرة مقالا حول نبيلة منيب.

وجاء في المقال الذي صيغ تحت عنوان “بديعة الراضي والذاكرة المثقوبة” مايلي:
“فتشت عن محياك سامحيني لم اجدك وجدت لطيفة الجبابدي…”بهذه الكلمات المأخوذة من ذاكرة مثقوبة اخذت تستظهر بديعة الراضي بعض اسماء رفيقات عزيزات جمعتنا واياهن سنوات من النضال السري والعلني في منظمة 23مارس ومنظمة العمل اليمقراطي الشعبي إلى أن فرقت بيننا المواقف من دستور1996 .والى ان اختارت جماعة اوطيل حسان تنفيذ تعليمات إدريس البصري بشق المنظمة كخطوة اولى لوادها نهائيا.
ولأن بديعة الراضي لم تحض بشرف الانتماء للمنظمة سواء في مرحلتها السرية او العلنية فلا تعرف من الرفيقات الا الاسماء بعض الأسماء فقط.نبيلة منيب لم تكن من بينهن كما لم تكن من بينهن عائشة خمليش وامينة حوجيب وسامية عباد الاندلسي وامال بنعزوز وخديجة ابناو وبوجلال فريدة .. الخ .فنبيلة وعائشة وامينة وخديجة وامال وفريدة لم يلتحقن بجماعة اوطيل حسان.ولذلك لاتتعبي ذاكرتك فنبيلة لن تجديها هناك.
بديعة الراضي اشتغلت في أنوال بقسمها الثقافي عندما تحولت انوال الى يومية.ولم تحض بشرف الانتماء إلى المنظمة.وعن طريق انوال ربطت علاقة خاصة مع السفارة الليبية.وكثرت رحلاتها إلى ليبيا…فهل تستطيع بديعة أن تخبر الجمهور المغربي عن تلك العلاقة الخاصة مع ليبيا معمر القدافي.
ولا اعرف علاقتها بالاشتراكي الديموقراطي،فأعضاء الحزب المذكور هم من يجيب.
بديعة لا ذاكرة يسارية لها.ومن تلا عليها الأسماء ذاكرته مثقوبة .ولان ذاكرتها مثقوبة فقد نسيت من اشتغل معها في انوال،فالعربي العلمي رحمه الله أصبح محمد العلمي .(وبالمناسبة فمحمد العلمي مهندس وليس صحفي.ولا تعرفينه)
ولأنها لا تملك فكرا يساريا رغم اشتغالها في جريدة انوال في عز معركة الإصلاحات السياسية والدستورية،ورغم اشتغالها بجوار الرفيق الشهيد ع.السلام المودن فقد عجزت عن مناقشة ما تطرحه نبيلة منيب الأمينة للحزب الاشتراكي من أفكار ومواقف تهم حاضر ومستقبل اليسار.وحاضر ومستقبل الوطن.

بديعة الراضي لا يهمها مستقبل اليسار. بديعة تدافع عن موقعها وولي نعمتها . نبيلة ليست من خدام الدولة ولا تملك ارضا بطريق زعير.ولم ينعم عليها ادريس البصري باية “كريمة”
ولذلك لن تجديها هناك.نبيلة هي الامينة العامة للحزب الاشتراكي الموحد نقطة إلى السطر.ونالت موقعها بتاريخها النضالي المشرف ومواقفها وبالأسلوب الديمقراطي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

9 تعليقات

  1. badou يقول

    تصرفكم هذا تصرف البراهش وهذا دليل انكم لاتخدمون سوى مصالحكم ومصالح ولي نعمتكم كلكم تتهافتون على المناصب اقول لكم انتم افظع وا خطر من خدام الدولة.

  2. يساري نادم يقول

    اليسار المغربي اكثر خسة

  3. jamal يقول

    A mon avis ce qui importe c pas d’être de gauche ou de droite,c d’être probe,compétent, fidèle avoir une vision réelle,ne pas être menteur ,opportuniste,cherchant les privilèges même ceux qui ont milité pour les biens du peuple on peut pas les mettre tous dans le paniers des gens qui ont de bonnes intentions.kadafi comment s’est emparé du pouvoir,bomadiène…et bcp d’autres encore mais une fois au pouvoir on a vu ce qu’ils ont réalisé .et pas aller loin comment voyait -n le usfp avant qu’il soit au gouvernement mais une fois un gouvernement on a vu qu’il y a des gens qui ont leurs dossiers dans les tribunaux.d’abord pour croire à ces mensonges il faut que les conditions politiques soient favorables pour au moins pouvoir réaliser qqs promesses.

  4. صاغرو يقول

    خير الكلام.
    بجب ان بعرف الكثير من الاتحاديين ان زمن اللعب بالكلمات وللى.
    انا اتحادي اذن انا موجود
    في تجزئة خدام الدولة عفوا خدام كروشهم.
    لن ننسى ابدا ان زعيم الاتحاديين يملك بقعة شعبية لا تقل عن 2000 متر.
    اشتراها بثمن شعبي.
    الله بنعل للي ما يحشم

  5. mb يقول

    ” العام اللي إجي إلقاكم كترادو الهضرة بحال لعيالات في الحمام”
    ضعوا نصب أعينكم خدمة الوطن في المرتبة الأولى واتركوا تصفية الحسابات لوقتكم الثالث.
    ” راكم تلفتو او مابقيتوش عارفين فين تصدو”
    لقد ولى زمن المواضيع الإنشائية ،شمروا السواعد او “سيرو كملو على نعاسكم” نريد كثرة العمل وقلة
    الكلام.

  6. youssef يقول

    يا أستاذ بولامي، لماذا ضيعت وقتك في كتابة مقال ترد فيه على بديعة الراضي؟؟ أظن أن هذا كثير عنها. لا أظن أنها تستحق كل هذا الرد. فعدم الرد أحيانا يكون أبلغ من الرد.

  7. ابو سلمى يقول

    صدقت أخي العزيز في الرد على كل من يردد أسم الدكتورة نبيلة منيب ولا يعرفها
    كثر كلام الصبيان كلام العميان والاراذل في زمن ضاع فيه النضال وضاعت فيه الامانة وضاع فيه الوطن
    أناس وليسوا بأناس يتكلون ولا يفقهون يخاربون الاعزة وهم شمتى
    الدكتورة منيب مناضلة لها منا كل تقدير على حبها لوطنها
    لم تبع نضالها ونطرتها لمستقبل بلدها ولم تخن مقابل دريهمات ولا مقابل منصب تقول الحق ولا تخاف لومة لائم الشيئ الذي لا يقدر عليها الرجال فمابالك بالذكور

  8. سعيذ يقول

    بولامي هذا يحتل موقع المسؤولية منذ 40 سنة !!!! بولامي هذا و طيلة أربعين سنة، لم يسبق أن فاز في انتخابات حيه أو مدينته. في آخر مؤتمر للحزب الاشتراكي الموحد و بعد انسحاب الساسي من معركة الأمانة العامة و رفض الكل للمصطفى مفتاح، و بدأ إسم نبيلة يتداول ظل بولامي يردد لكل من يريد أن يسمعه : نبيلة في الأمانة العامة … على جتتي.

  9. صحفي يقول

    المقال يحتوي على كثير من الأخطاء النحوية، وفي ما يلي نموذج لهذه الأخطاء من خلال الفقرة التالية:
    “بنفس المكان لم أراك وبمقر الحزب بالرباط والدار البيضاء وبدار الخطابي لم أراك, فقط كنت أرى هؤلاء النساء اللواتي اضطررن أن يرضعن أبناؤهن بيد تصوب ثديا إلى فاه الرضيع، ويد تخط برنامج العمل على الورق في فضاء أنوال المحاط بعيون من ينتظرون الإشارة لاعتقال هؤلاء الصامدين والصامدات.
    ولم تكوني عزيزتي نبيلة في هذا الوضع لتسمعي ما تردد على مسامع هؤلاء من رفاق داخل المقر يأمرن فيه النساء بإرتداء ما أمكن من ألبسة داخلية تحسبا لإعتقالات طارئة.”

    الأخطاء النحوية في هذه الفقرة:

    1.لم أرك(مجزومة بلم) عوض لم أراك.
    2. اضطررن أن يرضعن أبناءهن (مفعول به منصوب) عوض أبناؤهن.
    3. هؤلاء الصامدات والصامدين(جرت العادة في اللغة حديثا أن يقدم المؤنث على المذكر).
    4. ما تردد على مسامع هؤلاء من رفاق داخل المقر يأمرن فيه النساء(الصواب يأمرون فيه النساء، لأن الفاعل مذكر وهو “الرفاق”)

    و أحصيت يا أخي حجم الأخطاء النحوية في مقال بديعة الراضي لعلمت أن الكتابة عموما والكتابة الصحفية خصوصا منها براء.
    وإليك نموذج من مقالها حول الأستاذة منيب:

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.