اتهمت عارضة أزياء وصحافية مغمورة، عبر صفحتها الخاصة على "فيسبوك"، مدير القناة الثانية سليم الشيخ، بالتحرش والاغتصاب، ونشرت صورا ورسائل متبادلة بينهما على "الواتساب" تهدده من خلالها بـ"فضح سلوكاته" معها ومع فتيات أخريات، وبأن تجعل من الموضوع قضية رأي عام.

وبحسب ما أوردت يومية "الصباح" في عدد الإثنين، فإن المعنية بالأمر كتبت في إحدى تدويناتها على "فيسبوك" ما معناه "أننا لو كنا في بلد ديمقراطي، لكان مكان سليم الشيخ اليوم السجن، مثلما وقع مع سعد لمجرد في فرنسا، لكن يبدو أننا نعيش في غابة، ولذلك يمكن لأي مسؤول لديه نفوذ، أن يغتصب ويتحرش ويستغل وما كاينش اللي يهضر معاه ما دام الضحية امرأة، مسموح ليكم تغلطو فيها كما بغيتو ومادام عيبكم واحد".