بديل- عن سكا ينيوز عربي

شن الطيران الحربي الليبي، الجمعة، غارات على مواقع تابعة لجماعة “أنصار الشريعة”، التي صنفها مجلس النواب المنتخب جماعة إرهابية، في حي المساكن بمدينة بنغازي شرقي ليبيا.

ويأتي قصف الجمعة، حسب مصادر “سكاي نيوز عربية”، إكمالا لهجوم بطائرات مروحية تابعة لـ”الجيش الوطني الليبي” مساء الخميس، على مخازن للذخيرة تابعة للمسلحين في مدينة بنغازي شرقي ليبيا. 

وقال قائد عسكري وسكان إن القوات الحكومية وطائرات هليكوبتر قصفت مخازن للذخيرة تابعة لمجموعات مسلحة في بنغازي.

وقال إن سلاح الجو الليبي قصف، الخميس، مواقع جديدة تعود إلى مجموعات “17 فبراير”، و”فجر ليبيا” المصنفة إرهابية في بنغازي، موضحا أنها “تكبدت خسائر كبيرة”.

وفي وقت سابق، الخميس، قال المتحدث باسم الجيش الليبي الرائد محمد حجازي لـ”سكاي نيوز عربية” إن الجيش يعد لعمل عسكري وصفه بأنه “حاسم”، لاستعادة السيطرة على العاصمة طرابلس من أيدي الميليشيات.

وأضاف أن “الجيش ينظم صفوفه حاليا للقيام بعمل عسكري حاسم. نحن بانتظار الأوامر من القيادة العليا للتحرك في أي لحظة”.

ورفض حجازي الإفصاح عن أي تفاصيل بخصوص العملية المرتقبة، مكتفيا بالقول إن “الجيش أعد الخطط لذلك، ولن يكون تحركه عشوائيا حفاظا على حياة المدنيين”.

وأشار حجازي أن الجيش الليبي “يحقق تقدما على الأرض على أكثر من محور، مدعوما بضربات من طائرات سلاح الجو”، لا سيما باتجاه مدينه بنغازي، وعلى تخوم العاصمة طرابلس.

وكانت جماعات مسلحة صنفها البرلمان أيضا “إرهابية” سيطرت على طرابلس قبل أيام.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.