عضو الجمعية المغربية بالحسيمة يطلق صرخة من أجل الصحفي المهدوي وباقي معتقلي الحراك (فيديو)

2٬239
طباعة
قال فيصل أوصال، عضو “الجمعية المغربية لحقوق الإنسان”، بمدينة الحسيمة، “إن حضورنا اليوم في الوقفة الإحتجاجية أمام استئنافية الحسيمة هو دعم وتضامن مع الصحفي والقلم المغربي الحر حميد المهدوي”، مضيفا، “وهي في نفس الوقت “صرخة من أجل الريف لنقول كفى من هذا الإعتقال السياسي ولا لهذه الخروقات”.

وأضاف أوصال في تصريح أدلى به لـ”بديل” على هامش التظاهرة الإحتجاجية المنظمة اليوم الإثنين 11 شتنبر امام استئنافية الحسيمة، “أن الصحفي المهدوي ظل منذ بداية حراك الريف يواكب كل التطوارات وكان منبرا إعلاميا حرا تطرق لكافة المشاكل التي عانينا ولا زلنا نعاني منها”.

وشدد الناشط الحقوقي، على أن “هذه أيضا صرخة من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين القابعين في السجون سواء بالحسيمة أو عكاشة أو القنيطرة والمرحلين قسرا لمجموعة من السجون الأخرى”، وزاد، “كفى من الإعتقال، عليكم الإستجابة للمطالب التي خرج من أجلها الحراك”.

وأكد أوصال فيصل، على ان إطلاق سراح الصحفي المهدوي وكافة معتقلي الحراك والإستجابة لمطالب الحراك هي شروط أساسية من أجل تنقية الأجواء.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.