عزيزي أخنوش” “الحكومة ليست محطة إفريقيا” “

83

كنا ولازلنا نقدر التضحيات التي قدمها وزير الفلاحة السابق السيد عزيز أخنوش للاقتصاد الوطني، وعمله بدون مقابل في الحكومة السابقة بالرغم أننا لا نعرف بضبط حجم الضرائب التي قدمها عزيز أخنوش لخزينة الدولة! لكنه يبقى رجل أعمال ناجح لا ندري هل هو نجاح نابع من الحنكة الاقتصادية أم نتيجة ربط الاقتصاد بالسياسة.
حزب التجمع الوطني للأحرار الذي نكن له الاحترام والتقدير إختار أمينه العام الجديد عزيز أخنوش بعد نتائج الانتخابات بقليل! في حين كان من الأجدر أن يحدد الأمين العام للحزب قبل الانتخابات وليس بعدها حتى يكون للناخب صورة حقيقية عن التوجهات القادمة للحزب خلال الخمس سنوات المقبلة، كذلك كان على حزب التجمع الوطني للاحرار أن يشير في برنامجه الانتخابي الى عدم التحالف مع حزب الإستقلال حتى يكون الناخب على دراية من أمره ومن خياره السياسي.
وبعد السابع من اكتوبر اختلطت الأمور ورحل مزوار عن الأمانة العامة لحزب التجمع الوطني للأحرار وجاء عزيز أخنوش لقيادة حزب الحمامة، لكن أن يرفض عزيز اخنوش التحالف مع حزب الإستقلال أظن انه قرار لا يراعي التوجه الإنتخابي ولا يراعي ارادة الناخب المغربي الذي أراد حكومة تقوم بحل مشاكله اليومية بدل أن يصبح صوته وسيلة لتصفية حسابات شخصية ضيقة.
نختلف مع حميد شباط في محطات عدة لكنه أمين عام حزب دخل إلى الإنتخابات بنفس أمينه العام الحالي, وعندما يتم التعامل مع أمين عام حزب هذا يعني أنه لا مجال للنظرة الضيقة وشخصنة الصراع.
عزيز أخنوش رجل أعمال ناجح وقد استفادت محطات إفريقيا التابعة لشركته من صفقة على الطريق السيار الذي يربط بين الشمال ووسط المملكة وأعتبرها شركة مغربية ناجحة نفتخر بها، لكن تشكيل الحكومة لن يكون على شكل محطات إفريقيا على طريق السريع، والحكومة هي تمثيل لصوت المغاربة هي إحترام للدستور وهي تكليف ومسؤولية وليست تجارة تعتمد على الربح والخسارة.
أتمنى من السيد عزيز أخنوش أن يرفع من مدى تبصره السياسي من شمال المملكة إلى جنوبها ومن شرقها إلى غربها وأن يعمق النظر كما يفعل في عمق إفريقيا بتجارته عندما يرضي جميع الأطراف حفاظا على استثماراته الاقتصادية، وعليه ان يعرف أن الحكومة هي كنز الشعب المغربي الذي وضعه بين أيادي زعماء سياسيين مختلفين، وكل منهم يملك نصيبه من هذا الكنز حسب حنكته السياسية وصدقه ومؤهلاته، وهذا الكنز لا يقبل الشعب أن يباع أو يشترى، لأنه كنز ديموقراطي ثمين سيسائلكم الشعب عنه ويحاسبكم بعد خمس سنوات من الأن هذا ان لم يراجع حساباته قبل ذلك، فكونوا قدرالمسؤولية ولا تخوضوا حربا بالوكالة لجهات قد علمها الشعب المغربي معنى الإحترام السياسي ومستعد ان يعلمها ذلك من جديد مرة أخرى اذا دعت الضرورة ، فلا تكن مثل ما يقول المثل المغربي ” يأكلون بفمه البصل” إذ يحاولون أن يأكلوا بتصريحاتك حزب الإستقلال، لكن حزب علال الفاسي حزب عريق صعب “المضغ” فما ادراك الهضم! قد يكون اليوم على فراش المرض لكنه الاكيد ان حزب الميزان ليس على فراش الموت، بل بدأ يتعافى مؤخرا وبشكل سريع.
مغربنا اليوم يحتاج الصدق والوضوح، مغربنا اليوم لا يخيفه الفقر بل يخيفه ويهدده الظلم والنصب والاحتيال، المغاربة اليوم لن يقبلوا المس بكرامتهم وبخياراتهم الديموقراطية وأظن ان السيد عزيز أخنوش عليه ان يعلم أن الكبريت السياسي ليس في صالح محطات إفريقيا نهائيا!!!! فكن قدر المسؤولية لآن هناك مستشفيات تحتاج دواء وإصلاح!! هناك مرضى يحتاجون اطباء!! هناك مدارس تحتاج الى معلمين!! هناك تلاميذ وطلبة يحتاجون توجيه ومناهج إصلاحية وتقويمية، هناك إدارات تحتاج مراقبة وصرامة لخدمة المواطن، هناك فلاح يحتاج من يدعمه ويوجهه، هناك قضاء يحتاج يقظة لوقف الظلم والرشوة المنتشرة فيه، وهناك معطل يبحث عن العمل، فكفى من العبث، كفى من تصفية حسابات سياسية ضيقة قد يكون بعض التجار أول الخاسرين فيها…

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

19 تعليقات

  1. قريش يقول

    السيد محمد الفنيش هل تعتقد فعلا ان الشعب المغربي يحاسب الحكومات بعد مرور الخمس سنوات ؟؟؟

  2. lahcen faiq يقول

    Thank you very much Mr Elfnniche. To the point, really. Go a head.

  3. Rachid يقول

    تحية للاخ فنيش.
    تدخل في الصميم. فهل من اذن صاغية.

  4. fouad darif يقول

    ارى ان كاتب المقال استعمل اسلوبا لبقا في محاورة السيد عزيز اخنوش وانا لا الومه لانه ربما لا يعلم كثيرا كيف يتصرف السيد عزيز في ممتلكاته التي تحوم حولها الشبهات من اين له هذا ان كان السيد اخنوش لم يتقاضى على عمله المزاري في الحكومات التي شارك بها فلانه يعطي بيد وياخذ باخرى اضعاف ما يمكن ان يحصل عليه وزير في الحكومة فله يد في الاستثمارات الفلاحية وامتيازات للتصدير والاستيراد وله سفن للصد في اعالي البحار وله سيطرة على استيراد المحروقات وطبعا لا يؤدي حق الدولة لاعفائه من دفع تعريفة الجمارك بمباركة جهات عليا ولا يؤدي السيد عزيز الضرائب المستحقة للدولة هو وكثير من الوزراء الذين سياتي الدور عليهم في حينه ووقته وعرقلته لتشكيل الحكومة انما هو ابتزاز لرئيس الحكومة لادخال عصابة من الاقطاعيين الى الحكومة ضدا على ارادة الشعب ولم يعي بعد السيد عزيز ان الشعب بلغ سن الرشد السياسي وسيكون شوكة في حلق كل مبتز واستغلالي وليعلم السيد عزيز ان الحكومة سوف تكون به ام بغيره ولا اظنه الا فاهما ان الحكومة سوف يلهت في اثرها لانها الملجا الامن لكل مشاريعه ومشاريع شركائه اللذين نعلمهم علم اليقين ولاكننا صامتون الى الان فلا يجبرنا السيد اخنوش لفضح كل اللعبة وان اراد الدخول الى الحكومة بمفرده فاهلا وان ابى الا ان ياتينا بكل العصابة فلا والف لا

  5. محمد اقصري يقول

    لا زلنا نتحدث عن الانتخابات وكأننا في السويد او سويسرا
    ليكن في علمك ان بن كيران يحكم أكثر من 30 مليون بكتلة انتخابية معروفة حوالي 2مليون تزيد تنقص … تصوت له في كل الانتخابات ومن خلال تلك الكتلة يحكم السياسيون على ان المغاربة اختاروا العدالة والتنمية لقيادة البلاد وان على الجميع ان ينصاعوا لهذا الاختيار وكل من عارض او اتخذ موقفا مخالفا يتهم بانه ليس ديموقراطيا وأنه يعارض إرادة الشعب وهذا افتراء على المغاربة لأن هذه الأصوات هي التي لا تؤمن بالديموقراطية لأنها*لا تؤمن بحق الاختلاف* وهي تعتبر كل مخالف لها عدو للديموقراطية وحتى كاتب المقال يرفض من حزب الحمامة في شخص أخنوش ان يتخذ الموقف الذي يناسب حزبه بعيدا عن حسابات العدالة والتنمية
    الديموقراطيات الحقيقية هي التي تؤدي إلى ربط المسؤولية بالمحاسبة ونحن انتخاباتنا لا تؤدي إلى ذلك بسبب الفسيفساء الحزبية التي تشارك في الحكومة مما يؤدي إلى اتهام الأحزاب السياسية لبعضها البعض بعرقلة السير العادي الحكومة ولنا في النسخة الأولى لحكومة بن كيران السابقة خير دليل على ذلك حين خرج حزب الاستقلال وتم تعويضه بحزب الأحرار والغريب الان ان رئيس الحكومة متشبث بحزب الاستقلال وكأن هذا الأخير هو الفائز بالانتخابات وكان إصرار بن كيران على تشكيل حكومة من كل الأحزاب يعاقب الاصالة والمعاصرة
    هذا الوضع الشاذ هو الذي يؤخر تشكيل الحكومة وهو الذي يزيد من فتاكة الوضع وتطهير المياه حيث يحلو للتماسيح الاصطياد وأولهم رئيس الحكومة حيث الكل يبحث عن اكبر قدر من المناصب هذا بعدد مقاعده وهذا بتاريخه المفقود وذاك بولائه اللامشروط وهذا بقوته الاقتصادية
    من هنا تتغذى التوافقات لأنها مرتبطة أساسا بالمكاسب المتوقعة من تشكيل الحكومة القادمة فيضطر الرئيس الى الزيادة في المقاعد الوزارية فيكبر عدد الوزراء وأشباه الوزراء.. ولربما سيكون عندنا أكبر حكومة من حيث عدد الوزراء فتدخل في موسوعة كينيا

    لو ان الحكومة تحرص فعلا على مصالح الشعب لطالبات في نسختها الاولى بتغيير الدستور لتكون الانتخابات من دورين يحدد في الدور الأول الفائزان الاول والثاني اللذان يشاركان في الدور الثاني للانتخابات والفائز منهما يقود البلاد ويحاسب عن ولايته الانتخابية هكذا تكون الديموقراطية الحقة
    ودعك من الديموقراطية المزيفة
    أخنوش حر في قراره
    وإنا حر في فهمي
    ولعن الله السياسة والسياسيين والروس واليابانيين والناس أجمعين
    تحياتي لك من يقرأ هذه السطور

  6. أبوعائشة يقول

    كم أتمنى ان يقوم الإعلاميون برسالتهم التوعوية.
    حياك الله سيدي محمد الفنيش

  7. Ali يقول

    أشكرك بكل صدق على هذا التحليل الواضح، فعلا أخنوش عليه ببدأ العمل بدل صناعة الحكومة على شاكلة الأصدقاء، والله العظيم لا أخاف على المغرب مادام به مثل الفنيش وغيرهم، مقال سيجله التاريخ من ذهب. تابعت لك لقائات تحليلية قوتك تكمن في صدقك وحبك لهذا الوطن وفقك الله نفتخر بك.

  8. ابوالضياء يقول

    انه صوت المواطن يخاطب من له اذن تستمع

  9. Najib يقول

    أخي أعجبت بمقالك لكن سيكون إعجاب أكثر لو كتب هذا المقال و سيادتكم في موقف حياد .مهما قرأت الأسطر الأولى حتى بادر إلى ذهني أنك تنتمي إلى حزب الإستقلال أو متشبع بأفكار هذا الحزب وشكرا.

  10. عبد الرزاق درار يقول

    ان الامر و ما فيه انه مواطنون أبناء الوطن الاحرار الإشراف المتقفن اللذين لم يرضو ان يرو ابن الشعب الفقير يضيع في المخدرات و ما جاور ذالك في سوق الانحراف و أنا من ضحايا أواخر السبعينات و بداية الثمانينات حين كانت الأحزاب المستغلة تنهب حق الشعب باسم النضال و الفداء و ما زاد على دالك من الشعارات الخاوية و نحنو اليوم من ضغط على اخنوش ان يعود الى الواجهة السياسة لأننا راينا فيه الشهامة و الاخلاق و روح الوطنية الحقيقية اللتي افتقدناها اليوم فكثير من السياسيين او ان صح التعبير في الكل ف السيد عبد العزيز اخنوش لم يتقاد اجره سابق حين كان يترأس جهة سوس ماسة درعا و ك برلماني و عن سر نجاح أشغاله ابحت عن مجموعة akwa فستعرف السر القمة في التسيير و التوجيه و الدراسات العليا انه مجموعة معتمد على الصعيد العالمي فكفاكم قذفا في الرجل بالعكس ضع يدكم في يده ان كُنتُم مواطنين احرار لهم غير على بلدهم و السلام

  11. Amet يقول

    Bravo bravo bravo

  12. hamid يقول

    Je crois cher journaliste que le RNi avec M Akhaanouch ou non est libre de choisir avec qui se rallier pour constituer le prochain gouvernement la vision étroite que vous reprochez à M akhanouche vous en êtes vous même victime en réduisant l’opération de la mise en place d’un gouvernement en se basant uniquement sur le représentativité au parlement dans ce cas benkirane n’a pas besoin du RNi car il a que 37 sieges

  13. ابراهيم النكريمي يقول

    سؤالي للاستاذ الفنية.:
    نعم المغرب محتاج و محتاج و محتاج لكن هل شباط و حوارييه من تظن انهم خير من سينقد المغرب و يرسم له السكة الصحيحة؟؟؟؟؟
    هل لهذه الشلة الكفاءة المرجوة لتقلد زمام الحكم.؟؟؟؟؟

  14. حميد بوتربوش يقول

    والله لهو احسن تعليق يليق باخنوش الذي نعتبره شخص رزين
    نرجو المداومة والاستمرارية في الكتابة على هذا الخط لرفع اي لبس وهذا طلب للسيد محمد الفنيش

  15. اسماعيل يقول

    للأسف تحليلك سطحي و مقاربتك جانبت الصواب،اخنوش أعلن مند الوهلة الأولى ان التجمع لن يشارك في حكومة مع المعاتيه أو حكومة دون برنامج واضح المعالم و هدا اختيار الحزب و لم يفرض نفسه على رئيس الحكومة المعين و ترك له الاختيار، كان عليك ان تشرح للشعب صفقة الحلايقي مع السيكليس و لماذا هدا الغزل بعد طول هجاء حتى و إن كنت غير مؤهل للتكلم باسم الشعب لأننا لم نفوضك انت و امثالك.
    لا تنسى طوطال و شيل و…. ……

  16. Mohamed Ikhlef يقول

    تدخلك على صواب با استاد الفنيش.

  17. Elkamali Omar يقول

    Merci beaucoup pour l’article ✌??

  18. صاغرو يقول

    عزيزي الفنيش
    محطة افريقيا ليست هي الوحيدة الموجودة من طنجة الى الكويرة

  19. متتبع يقول

    تحية عاطرة للأخ الفنيش المحلل السياسي الجريئ والنابغة في مجال تحليل السياسات ، ونهنئك على مستقبلك الزاهر والذي بدون شك سيكون مبني عل دهاء وخبرة عالية وكذلك على الروح الوطنية . فتهانينا وتشجيعاتنا لك ووفقك الله تعالى

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.