عاجل..الوكيل العام يفاجئ الهيني بقرار غير مسبوق

155

في سابقة من نوعها، استدعى الوكيل العام للملك، بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، نائب الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة، محمد الهيني، للحضور يوم الثلاثاء 8 دجنبر بمقر النيابة العامة بنفس المحكمة، للاستماع إليه في إطار مسطرة تأديبية وذلك في غضون أقل من 24 ساعة.

وقال الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، في نص استدعاه الذي توصل به الهيني، ويتوفر “بديل” على نسخة منه، ” إنه تبعا لتعينه من طرف وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، وكتابة المجلس الأعلى للقضاء، كمقرر للبحث في قضية السيد محمد الهيني، المحال على نفس المجلس (المجلس الأعلى للقضاء) من أجل ما نسب إليه من ارتكاب إخلال بالواجب المهني، وذلك باتخاذ موقف يكتسي صبغة سياسية، والإخلال بواجب التحفظ، فإنه يستدعي الهيني للحضور إلى مكتبه بمقر النيابة العامة بنفس المحكمة المشار إليها، من أجل استفساره عن المنسوب إليه”.

وجوابا عن هذا الاستدعاء أخبر الهيني، الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالبيضاء، أنه ” يعتذر عن الحضور لليوم المذكور لأنه لم يبلغ بذلك إلى غاية يوم الإثنين 7 دجنبر، على الساعة الحادية عشرة صباحا، أي أقل من يوم واحد ، في أول سابقة من نوعها، وهي مدة ليست كافية لإعداد الدفاع حسب ما هو مخول لكافة المواطنين”.

وأضاف الهيني في جوابه للوكيل العام ” أنه لم يتم إيداع الملف التأديبي للاطلاع عليه وأخذ نسخة منه قبل الاستماع على الأقل في مدة معقولة لا تقل عن خمسة عشر يوما، وتعيين المحامين والقضاة للمؤازرة والتشاور حول إعداد الدفوع الأولية والشكلية والموضوعية اللازمة”.

وأردف الهيني في ذات الجواب قائلا: “فحرصا على حقوق الدفاع المكرسة دستوريا ودوليا وللمكتسبات الوطنية في مجال حقوق الإنسان، أهيب بكم التقيد باحترام حقوق الدفاع غير القابلة للتنازل أو المراجعة أو التحفظ، لأن تسريع المساطر بكيفية مخالفة للقانون لا يخدم الغاية، وهي تحقيق العدالة، لاسيما وأن المتابعة فيها ما يشير للصبغة السياسية والتحفظ”.

وكان وزير العدل والحريات، مصطفى الرميد، قد أحال القاضيين محمد الهيني وأمال حماني، على المتابعة أمام المجلس الأعلى للقضاء، على خلفية ما قيل إنها شكاية من طرف برلمانيين لم يتم الكشف عنهم، وذلك على إثر مقالات رأي نشرها الهيني وحماني ينتقدان فيها مشاريع السلطة القضائية المقدمة أمام البرلمان المغربي.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

10 تعليقات

  1. عبدوا يقول

    السلام عليكم ،الرميد ووزارة العدل والحريات في عهده ضاع العدل والعدالة وضاعت الحريات وطال الزمان ام قصر مزبلة التاريخ السياسي المغربي مصيره وندعوا بالرحمة لمحمد الطيب الناصري الدي كان فعلا وزيرا للعدل وباستحقاق.

  2. Dalil يقول

    La notoriété s ‘ obtient avec une justice juste sans souffrance pour qui que ce soit , en aucun cas , surtout vers les femmes victimes de polygamie abusée ( cachée ) et fraudes dans l’ obtention de faux certificats de célibat ,et validés par certains qui sont censés connaître la vérité .Alors moi je dis que tout doit être contrôlé par les personnes compétentes au plus haut niveau , le gouvernement ne doit pas faire confiance.

  3. مواطن مظلوم يقول

    هناك من المواطنين من سجلت ضدهم دعاوى قضائية في يوم والمحكمة حكمت في اليوم الموالي ما كاين لا 15 يوما لاعداد الدفاع لا ستة حمص كاين الظلم

  4. رشيد اباظـــــة يقول

    اولا احيي الاستاذ الهيني وارفع له القبعة على اعتباره من القضاة الاحرار الذين ينطقون بالحق ولا يخافون لومة لائم من جهة وعلى اعتبار انه قاض متمرس متمكن من اليات اشتغاله وعلى دراية تامة بالمنظومة القانونية او ما يعرف في لغتهم بالترسانة.احيي فيك هذه الشجاعة التي يفتقدها الكثيرون
    الذين يتلونون كالحرباء هؤلاء المتملقون الانتهازيون الذينم يحاولون فرملة التاريخ وهذم كل انجاز بفضي
    ز يفضي الى التحرر والانعتاق من التبعية . اريد ان اذكر السيد الوزير ايام مشاركته في المظاهرات وشعاراته الرنانة حول ما يعرفه القضاء من تجاوزات وغياب العدالة الاجتماعية واليوم ها قد اصبحت وزيرا ورئيساللنيابة العامة وتمارس ما يمكن تسميته بالاستبداد القضائي .هل تحاكمون الناس على نواياهم وعلى ارائهم وقراءاتهم الخاصة للواقع .
    ان حرية التعبير والراي مكفولة بحكم جميع القوانين السماوية والوضعية ام ان الكرسي الوثير جعلكم
    تنساقون مع جبهة الممانعة الم يك حزبكم يشتكي دائما من المظلومية وها انتم اليوم تمارسون
    التحكم كما يقول امينكم العام في جميع تجلياته تحية للاستاذ الهيني انك رمز الاغلبية ولكنها للاسف
    صامتة . تحية الى كل شرفاء هذا الوطن .

  5. المغربي يقول

    هدا رجل قانون وعدل يعني يعرف خيايا المحاكم فما بالكم من المواطن الدي لا يعرف حتى معنى الجلسة والتحقيق

  6. صاغرو يقول

    الرميد يسعى للإنتقام من الهيني قبل خلعه من منصب وزير العدل
    انتبهوا جيدا
    سبق لأحد البرلمانيين من البيجدي أن رد على موقف الأستاذ الهيني من القوانين المتعلقة بالسلطة القضائية بالمطالبة بفتح تحقيق في حكم محضر 20 يوليوز
    إذن العدالة والتنمية كتقلب على الهيني
    ولا يستبعد أن الشكاية ضد الهيني من وحي دسائس الفقهاء
    شخصيا الجانب السياسي حاضر جدا في متنابعة الهيني وقبل ذلك إبعاده عن القضاء الإداري
    ديروا بيه شكاية باش نطحنو

  7. رشيــــــــــد أباظـــــــــــــــــــــــــــة يقول

    bravo maitre EL HAINI jour après jour je découvert que vous êtes un juge courageux ajuste son métier et qui a de la confiance en lui et il n’a pas peur de dire la vérité face a qui conque .la loi est faite pour protéger les personnes et leurs intérêts sans exception et non pas à les intimider et confisquer leurs droits de l’expression et d’opinion c’est clair que c’est une haine et une vengeance profonde qui retient mr le ministre vers votre personne distinguée continuez dans cette voie vous êtes le vainqueur et je demande à dieu de vous accorder la victoire et j’appel tout le monde de coopérer pour ouvrir un compte spécial pour vous soutenir en cas de suspension de votre salaire parce que tout simplement nous sommes tous EL HAINI et vos fils
    c’est les nôtres je voudrais saluer tout les juges libres ANBAR KANDIL HOUMANI MKHALI et d’autres.vous êtes la voix de la majorité silencieuse

  8. dahmani يقول

    Longue juridique a haut niveau .félicitation.

  9. مغربي يقول

    الرميد ترك كل شيء من الجلادين و السراق و ناهبي المال العام و مفسدي الانتخابات و مهربي الاموال و مفسدي الذوق الفني العالي و المتهربين من الضريبة ووووو و تفرغ لقاضي لا يملك في رصيده حتى 100 مليون من السنتيم كغيره ممن يمتلكون اكثر من 50 مليار و اجرتهم لا تتجاوز 15 الف درهم في الشهر. إلى الرميد نوجه السؤال التالي أين هو حالد عليوة هو لا يستطيع أن يجيب لأن المتأسلمون يستأسدون فقط على الحائط القصير و شرفاء هذا الوطن الذي لم يتركوا و لا واحدا الى و دخلوا معه في صراع جبدوا الصداع معا انوزلا كريم التازي العدل و الاحسان علي المرابط الحاقد شهدوا فيه بالزور و ها هم القضاة الشرفاء و أضغ الى ذلك الصحفي الالكتروني افتات لم يتركوا شريفا في الوطن الى و استسأدوا عليه هؤولاء الجبناء

  10. fatima يقول

    القاضي الهيني وقضيته ترغمنا على التعاطف معه ومساندته لان قضيته القت الضوء على ماكنا نجهله وهو القانون في كل مرة اتتبع فيها اخباره ومستجداتها الا واكتشف امورا كانت غائبة عني بحكم البعد عن الوطن وبحكم تقصيري في ذلك لان تكوني الاكاديمي “شعبة الفلسفة”جعلني ابعد رغم انها ام العلوم
    سيدي القاضي نحن نساندك حتى لو تطلب الامر ان ننتقل الى المغرب لفعل ذلك فقلوبنا معك لانك انرتها بكتاباتك وارائك رغم انني ككل المغاربة لي نظرة سوداوية على القضاة بحكم تجربتي ولكنك غيرت موقفي فشكرا لك ولمواقفك الشجاعة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.