عاجل … الوزيرة بنخلدون ترد على “الشوباني ذبحني”

35

في رد على ما نسب إلى طليق سمية بنخلدون، الوزيرة المنتدبة لدى وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بكونه قال: “إن الشوباني ذبحني”، سارعت الوزيرة إلى تكذيب ذلك جملة وتفصيلا.

وأكدت بنخلدون، “أن ما نشرته جريدة الصباح، (وما تناقلته عنها عدة مواقع) التي تجاوزت كل الخطوط الحمراء وهي تختلق الأكاذيب وتنسب للفقيه الريسوني ما لم يقع ولحركة التوحيد و الاصلاح ما لم تفعل”.

وأضافت بنخلدون في تدوينة على صفحتها الإجتماعية ” أن للحركة كامل القدرة والوسائل للتعبير عن مواقفها. وللمعنين ألسنتهم يصرحون بأنفسهم وما سوى ذلك فهو تلفيق وتقول وانتحال..”

وأوضحت الوزيرة أنها “لا تدري أي مصلحة للمتاجرين بحياتها الخاصة في إذاية مشاعر أبناء لا ذنب لهم إلا أن أمهم شخصية عمومية؟”

وقالت بنخلدون في نفس التدوينة “نقول لكل المستثمرين في ملف طلاقي.. استثماركم خاسر.. وجريمتكم نكراء..حسبنا الله ونعم الوكيل”.

وكانت جريدة “الصباح” قد نشرت خبرا، في عدد يوم الجمعة 7 ماي، منسوب إلى طليق الوزيرة بنخلدون قال فيه “إن الحبيب الشوباني، الوزير المكلف بالعلاقات وع البرلمان والمجتمع المدني ، قد ذبحه”، في إشارة إلى ارتباطه بزوجته السابقة سمية بنخلدون.

بنخلدون

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. ا.محمد يقول

    إن أبغض الحلال عند الله هو الطلاق لما يترتب عنه من سلبيات في وسط عائلي وخصوصا إن خلفوا أبناء لا ذنب لهم في هدم عشهم بسبب شقاق الأبوين غلبتهم نرجسيتهم بطيش رغباتهم الجنسية حتى في سن الكهولة لما تتوفر كل الإمكانيات المادية وامتيازاتها والجنوح عن المعناويات المشرفة بالمحافظة والصون لقصر النظر لمراعات العواقب التي سيتحمل عبء أوزارها الأبناء نفسانيا في محيط المجتمع.ولهذا الإرث الكاسد بالخيانة الأبوية ابغضها الله حتى لا تطال نسلهم بوصمة عار الآباء الذين فشلوا في قيادة السفينة العائلية بين أمواج عاتية وارساءها في شط الآمان..
    نقطة سوداء لمن يتصف بالاسلام والشريعة الاسلامية براء من هواهم الدنوي….

  2. salah dahbi يقول

    حكومة “الصبيان” والفضائح على شاكلة المسلسلات التركية والمكسيكية ويا حسرا ممن يدعي أن مرجعيته إسلامية..
    إنها حكومة الفضائح بامتياز:
    1- فضيحة الشكلاط؛
    2- فضيحة روبي؛
    3- فضيحة”شيكات التبوريدة”؛
    4- فضيحة الكراطة؛
    5- فضيحة المطبعة؛
    6- فضيحة فيلا الهرهورة؛
    7- فضيحة السرير والحمام؛
    8- فضيحة العشق الممنوع؛
    9- فضيحة “كنسرح بنادم”؛
    10- فضيحة فيضانات الجنوب؛
    11- فضيحة عمارات بوركون؛
    12-فضيحة فاجعة طانطان؛
    13- فضيحة تيشكا؛
    14- فضيحة ديالي كبير عليك؛
    15- فضيحة السفاهة؛
    16- فضيحة الدكتوراة؛
    17- فضيحة سيارة المصلح…وما خفي أعظم!!!

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.