شعارات قوية تهز قاعة محكمة الحسيمة

6٬387
طباعة
علم “بديل” أن شعارات قوية صدحت بها حناجر أزيد من 20 معتقلا على خلفية ما بات يعرف بـ”مسيرة العيد الأسود”، هزت قاعة المحكمة الابتدائية بالحسيمة أثناء تقديمهم في جلسة جديدة يوم الخميس 13 يوليوز الجاري.

وبحسب ما نقله للموقع مصدر حضر الجلسة المذكورة فإنه “مباشرة بعد رفع الجلسة ردد المعتقلون الذين قُدموا في حالة اعتقال، مجموعة من الشعارات القوية لأزيد من خمس دقائق، من قبيل ” الموت ولا المذلة، وعاش الشعب عاش، ولا للعسكرة، وغيرها من الشعارات التي اعتاد نشطاء الحراك ترديدها في تظاهراتهم”.

وأضاف المصدر أنه قد تم تأجيل النظر في ملف هؤلاء المعتقلين والذين يصل مجموعهم إلى خمسة وعشرين ، منهم واحد وعشرون في حالة اعتقال وأربعة في حالة سراح، ( تأجيلها) إلى غاية جلسة يوم 20 يوليوز الجاري، فيم تم كذلك تأجيل النظر في ملف الناشط البارز محمد الحنكاري الذي مَثُل في حالة سراح، بع اعتقاله بأحد الحواجز الأمنية في الطريق الرابطة بين بني بوعياش والحسيمة يوم العيد، (أجلت) إلى غاية 27 من هذا الشهر.

وأشار المصدر نفسه إلى أن دفاع المعتقلين تقدم بطلب السراح المؤقت فيما طالبت النيابة العامة باستمرار متابعتهم في حالة اعتقال، في وقت لم تنظر بعد هيئة الحكم في هذا الملتمس”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.