سيليا: الشرطة قالت لي إن الزفزافي يوجد في فندق 5 نجوم

6٬960
طباعة
كشف قرار الإحالة الذي أعده قاضي التحقيق المكلف بقضية حراك الريف بمحكمة الاستئناف بالدار البيضاء، تفاصيل التحقيق مع سليمة الزياني أو سيليا كما تعرف في الريف، التي قضت فترة في سجن عكاشة بالدار البيضاء، وخضعت للتحقيق بسبب كونها كانت ضمن الوجوه البارزة لحراك الريف، قبل أن تحصل على عفو ملكي.

وبحسب ما أوردت يومية “أخبار اليوم” في عدد نهاية الاسبوع، فإن سيليا، التي كانت الفتاة الوحيدة التي أوقفت في سلسلة الاعتقالات التي شنتها السلطات ضد وجوه الحراك. وشرعت الشرطة في استجوابها بمجرد وصولها إلى مقر “BNPJ”، كانوا يقولون لي تحدثي يا وزيرة الثقافة”، كما قالت لقاضي التحقيق، وذلك لقب كان قد استخدمه المرتضى إعمرشا في قائمة صممها لوزراء في حكومة الريف على الفايسبوك، وأدرج سيليا وزيرة للثقافة، وكانوا يفعلون ذلك باستمرار للسخرية منها.

وأضافت اليومية، أن سيليا قالت في السياق ذاته، “كنت أسمع صراخا أثناء استجوابي، وكنت أعتقد أنه صادر عن أحد رفاقي المعتقلين، فسألت عن حال ناصر الزفزافي، فقالوا لي إنه في فندق 5 نجوم، ويقصدون بذلك السجن”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.