ساكنة طنجة تتخلى عن مفاتيح منازلها لـ “أمانديس”

54
طباعة
أقدم عدد من ساكنة مدينة طنجة اليوم الخميس 29 أكتوبر، على تعليق مفاتيح منازلهم بباب وكالة تابعة لشركة “أمانديس”، في شكل احتجاجي تعبيري جديد.

وحسب ما أظهرته مجموعة من الصور التي تم تداولها طرف نشطاء عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فقد احتج عدد من ساكنة حي بئر الشيفا بالقرب من باب وكالة للأداء تابعة لشركة “أمانديس”، ورفعوا بالقرب منها لافتة كتب عليها “نحن بعنا بيوتنا لأمانديس”، تعبيرا منهم على غلاء فواتير الماء والكهرباء.

أمانديس1

وفي تعليق لـ”بديل” قال أحد النشطاء المشاركين في هذا الشكل الاحتجاجي، “إن الهدف من الفكرة هو التعبير على أن الفواتير المرتفعة ستدفعهم لبيع منازله لتأديتها”، مضيفا ” هاذ الشركة عراتنا”.

وكان عدد كبير من ساكنة طنجة، قد صعدوا من احتجاجاتهم الأسبوع الماضي بإطفائهم للأنوار لمدة ساعتين، كما خرجوا بالآلاف إلى شوارع للاحتجاج متحدين المنع الذي حاولت السلطات فرضه، كما دعوا إلى النزول للشوارع يوم السبت 1 نونبر المقبل، وإطفاء الأضواء لمدة ثلاثة ساعات.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. فؤاد يقول

    تضامني المطلق مع ساكنة طنجة اللمناضلة.بالفعل أمانديس تسرق اموال الشعب المغربي.تصوروا أن الفاتورة تبلغ حين يكون المواطن غائبا عن المنزل خلال شهر و يكون إستهلاكه صفر،فيؤدي ما يقارب 50 درهما.حين نجد أن هذا المبلغ في نفس الحالة بسلا يكون هو 32 درهما.

  2. محمد يقول

    والله اخواني ااشماليين احيي فيكم هذه الروح النضالية التي حسبتها ماتت وادعو باقي الجهات بشكل حضاري لمساندتهم حتى لايظن من من باعنا لامانديس وغيرها اننا دون كرامة لان الحل االفمعي لايجدي.ولعلها بداية لانتغاضة ضد قرارات بنكيران

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.