سابقة..أول قاضي مغربي يوقع على قرار عزله بعبارة: “عاشت السلطة القضائية المستقلة”

671

حصل موقع “بديل” على نسخة من قرار العزل في حق الدكتور المستشار محمد الهيني، وفي هذه النسخة يختم الهيني توقيعه بعبارة “عاشت السلطة القضائية المستقلة”.

الوثيقة تُشير إلى أن الملك محمد السادس، وافق على قرار العزل لكنها لا تُشير إلى أسبابه ولا تُعلله، علما أنه من حق أي مواطن في العالم أن يعرف سبب اتخاذ قرار قضائي في حقه، بما فيهم جميع قضاة العالم بل وحتى الإرهابيون الذين تُعلَّل الأحكام الصادرة في حقهم ويبقى لهم حق الطعن فيها، إلا قضاة المملكة المغربية فلا حق لهم في ذلك.

المثير أن الهيني عين بظهير ملكي وفي الاخير توصل فقط بوثيقة عبارة عن اشعار تشير إلى عزله، علما أن القاعدة القانونية تؤكد على توازي الأشكال فما جرى تعيينه بظهير لا يمكن عزله إلا بظهير.

يشار إلى أن الهيني يؤكد على انه غير معزول مادام لم يتوصل بظهير ملكي يشير لعزله.

عزل الهيني
12767270_989993994403864_1805894572_n

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. marocain يقول

    Ila twasl bdahir ta3yin dik sa3a 3ad itlab dahir l3azl. Omachi ghir l9odat likayt3ayno bdahir. Majmou3a mn lwadaiif kayt3ayno bdajir okayt3azlo b kitab. Baraka mn lbka

  2. الكاشف يقول

    اللهم قطع الأعناق ولا قطع الأرزاق ، لم نعرف عن المغرب المستقل مثل ما وقع في عهد هذه الحكومة المتنطعة من عزل للقضاة الشرفاء بالجملة ولم نعرف ما سبب هذا كله هل هو سياسي أم نتيجة كره وزير العدل لهؤلاء المعزولين بسبب استقلاليتهم و عدم رضوخهم للتعليمات التي تصدر لهم من طرف جهات معينة لا يعرفها غيرهم

  3. mohamed said يقول

    نحن في وطن يحكمه الاشرار حرام عليهم

  4. مواطن يقول

    في أصل كتاب عزل الأستاذ محمد الهيني نائب وكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بالقنيطرة أنه جاء في شهادة التوصل ما يلي :
    أنا الموقع أسفله محمد الهيني أشهد بأنني توصلت بأصل الكتاب أعلاه بشأن إخباري باتخاذ عقوبة العزل في حقي انتهى ما جاء في شهادة التوصل .
    الذي لم أفهمه هو أن وزارة العدل والحريات هي من كتبت هذه العبارة والأستاذ فقط وقع على شهادة التوصل رغم أن الوزارة كتبت تلك العبارة باسمه وكأنه لا يعرف القراءة والكتابة سوى أنه يوقع وفقط ، كان على وزارة الرميد أن تترك شهادة التوصل فارغة كي يكتب الأستاذ كلمة ” أنا الموقع أسفله ” بخط يده حتى نعرف بأنه فعلاً تسلم أصل كتاب عزله .
    فكيف لوزارة الرميد تتجرأ وتكتب تلك العبارة باسمه وهو غير حاضر تماماً .وهذا المثل ينطبق على وزير العدل : اللاعب احميدة والرشام احميدة في قهوة احميدة.
    لك الله يا أستاذنا الهيني .

  5. برومي يقول

    انها العنجهية او قل الفاشية ولم لا.عزل مفروض من خارج القانون والضوابط الاخلاقية .يبدو ان الوطن ضيعة للمخزن السياسي والمخزن الاقتصادي ونحن عبيد نمارس الاشغال على هوى الاسياد.وادا كان المخزن مخزنا فمن غير المعقول انتزاع سلطة القضاء منه.اما حلم الانتقال من الذلقراطية الى الديمقراطية تبخراو ربما اغتيل .من الان يمكنناان نصلي بنصوص الدستور المخزني المقدس وقبلتنا الفساد.الله يا زمانفي بلاد قمعستان………اه عفوا لقد فهمت ان المخزن لا لعب معه.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.