زيان: المغاربة استقبلوا خبر استقالة العماري بفرح كبير وينتظرون المحاسبة

3٬946
طباعة
قال رئيس “الحزب الليبرالي المغربي” محمد زيان، إن المغاربة استقبلوا نبأ تقديم إلياس العماري لاستقالته من الأمانة العامة لحزب “الأصالة والمعاصرة”، (استقبلوه) بفرح كبير.

وأضاف زيان في تصريح لـ”بديل”، أن “رقما واحدا هو بداية لرقم لا نهاية له”، مشيرا إلى أن ” إلياس هو البداية ويُنتظر أن تليه استقالات أخرى، فكم من مسؤول خاصو يمشي بحالو”، حسب زيان، الذي عبر عن استغرابه “كيف أن مسؤولا حزبيا بالمعارضة فهم راسو ومسؤوليين في الحكومة مفهموش راسهم رغم أنهم هم أسباب المشكل”.

وأردف زيان أن “فرحة المغاربة لم تدم طويلا لأنهم انزعجوا لكونهم كانوا يظنون أن استقالة إلياس من البام ستؤدي بالضرورة إلى الاستقالة من رئاسة الجهة”، مشيرا إلى أن “المغاربة ينتظرون ربط الاستقالة بالمحاسبة على ميزانية الجهة وميزانية البام وميزانية الحملة الانتخابية”.

وحول علاقة تقديم العماري لاستقالته من الأمانة العامة لحزبه، بخطاب الملك الاخير خلال عيد العرش، قال زيان “يمكن أن يقول إلياس أنه إذا استقال فإنه قد لبى رغبة الملك وأن هذا الأخير غادي يتهلا فيه من بعد “.

وكان إلياس العماري قد قدم استقالته من الامانة العامة لحزب الأصالة والمعاصرة، لكن المكتب السياسي لذات الحزب رفضها وأحالها على برلمان الحزب للنظر فيه.

وربط العماري استقالته بحسب ما صرح به في ندوة صحفية عقدها مؤخرا بالرباط ، (ربطها) بما وصفه بـ” النتائج المخيبة للأمال التي حققها الحزب”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.