زعماء الكتلة والعثماني يناشدون منجب بوقف معركة الأمعاء الخاوية

32
طباعة
دعا كل من محمد بوستة، محمد بنسعيد آيت إدر، إسماعيل العلوي، عبد الرحمان اليوسفي، نبيلة منيب، وسعد الدين العثماني، (دعوا) في بيان موقع بأسمائهم السلطات المغربية إلى إغلاق ملف المعطي منجب، مناشدين الأخير بوقف إضرابه عن الطعام.

وحسب البيان الذي وقعه هؤلاء، وتوصل “بديل” بنسخة منه، “فقد طالبوا السلطات بإقفال ملف منجب، في إطار حقوقه الدستورية والقانونية، والنظر عميقا في أولويات القضايا الوطنية، وتفويت الفرصة على أي إساءة لبلادنا من خلال استغلال ما يمكن أن يترتب عن تطور وضعه الصحي من مضاعفات”.

كما ناشد ذات البيان، ” منجب بوقف إضرابه عن الطعام نظرا للضرر الذي يمكن حدوثه على صحته، لأن المغرب في حاجة لكل أبنائه، للمساهمة في بناء مجتمع الحريات والكرامة والعدالة، متوجهين إلى منجب بهذا النداء نظرا لعمقه الوطني”، وكذا “استنادا إلى وزنه وموقعه، وعطاءاته ومساهماته المتعددة العلمية والحقوقية، خاصة ما أنتجه في قضايا تاريخ المغرب الراهن في معهد الدراسات الإفريقية، والمعهد الملكي للبحث في تاريخ المغرب”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

2 تعليقات

  1. المواطن اللاعب يقول

    أريد أن أسأل العثماني ماذا لو بقيت في منصب وزير الخارجية هل كنت ستتضامن و تصرح لفائدة منجب، طبعا الجواب لا و كذلك هؤولاء المذكورين في الخبر لأن التجربة علمتنا أنه في الوقت و في الظرف و في المنصب المناسب و إبانه تخرس الاصوات و في الوقت الذي يجب فيه الكلام لا نسمع لهم صوتا، أما و هم خارج النطاق فلهم أن يضحكوا على العامة و أولهم ذلك العثماني اللي ما فيدوش حتى في مهنته كطبيب نفساني

  2. محمد ناجي يقول

    مرة أخرى أضم صوتي إلى صوت هؤلاء الزعماء لأناشد الكاتب والمؤرخ المعطي منجب ليوقف إضرابه عن الطعام، لأن البلد ما يزال في حاجة إلى عطاءاته العلمية والفكرية، ولأن أسرته في حاجة إليه، ولأن المغرب ليس سهلا عليه أن يفقد أبسط مواطن من مواطنيه فما بالك بواحد من نخبته وأساتذنه الجامعيين الباحثين..

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.