بالفيديو..رجل تعليم من “ضحايا النظامين” يذرف الدموع على وضعيتهم الإجتماعية

618

بشكل مؤثر كشف رجل تعليم ضمن من يعرفون بـ”ضحايا النظامين الأساسيين، 1985 – 2003″، (كشف) عن الوضعية التي يتخبط فيها هو وزملاؤه بنفس الفئة وتأثير ذلك على وضعهم الاجتماعي.

وقال ذات المتحدث الذي يشتغل أستاذا للتعليم الإعدادي، والدموع بعينيه، ” طحنونا بالكريديات، ولا نجد حتى ما نصرفه على أبنائنا، هناك من قضى منا أزيد من 30 سنة من العمل في قطاع التعليم وخرج خالي الوفاض”، مضيفا “أنهم حرموا من الترقيات، فكلما وصل موعد الترقية يتم تغيير النظام الأساسي”.

وأردف ذات المصدر، الذي كان يتكلم خلال ندوة صحفية نظمتها “اللجنة التحضيرية لتوحيد نضالات المتضررين من السياسات العمومية “، صباح يوم الخميس 10 نونبر الجاري، بالرباط، (أردف) قائلا: ” قضينا في السلم 8 خمس عشرة سنة، ضيعوا علينا خمس سنوات هباء منثورا، قبل أن نترقى إلى السلم 9، وعندما وصلت السنة التي لنا فيها الحق في الترقية إلى السلم 10، غيروا النظام الأساسي، حيت كان النظام يحدد قضاء ست سنوات في السلم قبل الترقية، لكن المسؤولين على القطاع مددوا الفترة الزمنية إلى عشر سنوات”، مشيرا إلى “أنه بعد تمرير خطة إصلاح التقاعد بدأ المسؤولون يتحاسبون معهم في السنوات”، فأين هي السنوات التي ضاعت منا بسببهم؟” يتساءل المتحدث.

وأكد الأستاذ نفسه ” أن المسؤولين عن ملفهم قدموا لهم اقتراحا بطريقة غريبة، وهم (المسؤولين) يناقشونه الآن مع النقابات “، معتبرا أن “ضحايا النظاميين أخطؤوا بسكوتهم عن ملفهم لسنوات وقصروا في ذلك، لكن هم الآن لا يرون بديلا عن النضال لنيل مطالبهم”.

كما تأسف رجل التعليم الذي ينتمي إلى ما يسمى بـ”ضحايا النظامين الأساسين”، لمن يريدون الاشتغال في التعليم، داعيا الصحفيين والمنابر الإعلامية لمتابعة وتغطية الاحتجاجات التي يخوضونها، مشيرا إلى أنهم سينظمون مسيرة وطنية يوم فاتح دجنبر المقبل.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

12 تعليقات

  1. رجل تعليم يقول

    النقابات طعنت رجال التعليم من الخلف و طحنتهم ( المقايضات و المصالح و الدعم مقابل السكوت )
    بدليل مقترح التقاعد المشؤوم أين هي النقابات ؟؟ لماذا تم تمرير هذا القرار الظالم دون رضا المشغَّل
    فمسلسل التعليم العمومي ستشهدون حلقته النهائية سنة 2030
    مغربنا العزيز لا يحب الأطر العلمية المربية البانية بقدر ما يحب الفن و المسرح و الغناء فهم أهل للتكريم و منزلتهم أعلى و أكبر من نساء و رجال التعليم …
    تكريم رجل التعليم من قبل الوزارة لا تتجاوز قيمتة” 2 ريالات ” ثمن الورقة التي كتب عليها نشكرك على…فبعد عمر مديد و عطاء كبير و أجيال تربت يكون المقابل ورقة ” 2 ريالات ” أين العناية بصحته في آخر عمره،أين السكن ، أين المكافأة التي ترفع عنه الديون و تجعله سعيدا بعدما قدم خدمة جليلة لوطنه هذا لا يوجد و لن تجده أبدا لأنه أريد للتعليم أن يكون هكذا و سيبقى هكذا …

  2. العياشي بوعرفة يقول

    صرخة شيخ من شيوخ التعليم و التربية
    ما اراه سيصدر عن غضبة بعض شيوخ التربية –والله اعلم- ان استمرت الدولة المغربية في معالجة ملفهم على غيرقواعده المشروعة والمحترمة,سيكون اكبرحجما وشمولية بكثير, من ردة الفعل على فاجعة الشهيد حسين فيكري , فسياسة زيد لهذا على حساب هذا, ونقص لهذا , وقصي هذا , والله ما عادت مقبولة ,لانه ظلم بين ,وحكرة ما بعدها حكرة ,ولا مجال للربط بين الموضوعين لولا القاسم المشترك بينهما وهو تلك الحكرة التي يحس في غمرتها المواطن المظلوم بالغربة والضياع وهو في وطنه,ويشعر بالتواطؤ والحذلان وهو بين اخوانه واحبائه, ونحن بهذا, ناخذ العهد على انفسنا, اننا والله ما ننفك عن مطلبنا , ولو فعلوا معنا –الحل المزبلي – الذي حلا لبعض المسؤولين اتخاذه كحل ناجع في نظرهم , لحل مشكل – شهيد لقمة العيش – الذي طاب للمغاربة من طنجة الى الكويرة بالمقابل ان يتوجوه بذ لك الاسم –ويستحق- , فاللي كيبيعوا ويشريوا فينا , اما اخطاوا زمانهم ,اواخطاوا مكانهم ,او تقالوا ارادة المظلومين ,اوان شروط ضمان خبزهم ومواقعهم , يكمن في ابداع صياغة اللاحل لملفنا , ببريق الحل السراب الذي ما ارتاح له الا صانعوه , وقليل ممن اصابهم بعض الفتات التي رموا, لتمنيع سياستهم –فرق تسد- باسلوب جديد, كما ان الدولة ما دامت لا تنظر الى الملف بحجم الا ضرار البليغة , التي لحقت فئة عريضة ممن افنوا عمرهم في خدمة هذا الوطن ,وتتمادى في التنكروعدم الاعتراف بجميل ان اسس المدرسة العمومية بنيت على اكتافهم ,وبلبنات صبرهم ومعاناتهم في ظروف سبعينيات القرن الماضي وثمانينياته , وتنظراليه بحجم الوقفات ,وعدد المحتجين ,وانتهاج سياسة بائرة , فانها تؤكد بالواضح ان لانية لها في رد المظالم الى اهلها ,والظلم عاقبته وخيمة كما تعلمون,وعندما تنزل الفواجع بالبلاد كنتيجة حتمية لتلك السياسات, الكل يصيح وينادي ,هناك من يقصد تعكير صفو الماء,لان طبعه لايحتمل الصفاء ,هناك من يدعو الى عدم اثارة الفتنة خوفا من انزلاقات يحترق فيهااليابس والاخضر,وتكثر التحليلات والتاويلات والتعليقات,ويبرزفي الساحة صحافيون جدد باسماء مستعارة, وتشيع الكلمة الرخيصة ,وينطق الرويبضات ,وتنظم الاشعار, وينشط سوق الكاريكاتير,وتقوم المعارك الطاحنة بين السياسيين ,وتفتح المجالات الواسعة لتصفية الحسابات , وفي الختام تاتي التبريرات على بعض القنوات التي لم يعد يثق بها احد ,وتنطق ام الوزارات التي اقامت الحجة على نفسها عندما اعلنت جهارا –بواسطة الكثير من رجالاتها واعوانها -خروجها عن الحياد ,في محطات مفصلية سابقة ,فكيف تستطيع اليوم اثبات صدقيتها , فيا وزير التربية الوطنية ,ويارئيس الحكومة ,وياكل من له علاقة مسؤولية بملف شيوخ التربية الضحايا ,نحن اصحاب هذا الملف , نناشدكم ,وندعوكم ,ونلتمس منكم انصافنا ,ونتمنى الا تصنفوا مطالبنا باسترجاع حقنا ,في خانة مثيري الفتنة.لان اثارة الفتنة هوموضوع تحدثنا عنه سابقا ,واعطاه المغاربة قاطبة ما يكفي وما يستحق , وتم الحسم في التعريف النهائي لماهية الفتنة ,والرسم النهائي للحدود الفاصلة بينها وبين الملفات المطلبية القانونية المحقة , او تلصقوا بنا صفة الانانية ونحن بعيدون عنها كل البعد ,فتضحياتنا من اجل الوطن لا تقدر بالمال ,ولكن اردنا بعدما بلغنا من العمر عتيا ,وازداد ثقل حملنا ,ان نتساوى في الحقوق كما في الواجبات ,مع اخواننا المغاربة ولا شيء غير ذلك , اما موضوع حلقة اليوم هوخاص باعادة المظالم الى اهلها , وننتظر تحكيم جلالة الملك . الذي لا اظن انه سيخيب فئة بوقار شيبها , وطهر رسالتها ,وقدر عطائها ومساهمتها في بناء هذا الوطن الذي يمثل الاستناء المغربي ,الصفة التي يجب علينا تمنيعها بارساء دولة الحق والقانون .ولا سبيل اجدى من ان يضبط المسؤولون شغلهم وبرامج عملهم ومسؤولياتهم على نبرة ما جاء في خطاب عاهل البلاد بمناسبةافتتاح السنة التشريعية قبل اسابيع تلك النبرة التي لا زال صداها يتردد في عمق مسمع كل مغربي لا لشيء الا لانها حطت على مكامن الجرح ,فبالا نصات ايها المسؤولون , وباعادة الانصات لتلك النبرات ,ثم بالطاعة لحمولة تلك النبرات ,نكون بالفعل لا بالقول قد حملنا مشعل الا ستثناء المغربي وابتعدنا كثيرا عن منطقة مخاطر الفتنة. Layachi bouarfa

  3. فتح يقول

    قم للمعلم وفيه التبجيلا//كاد المعلم ان يكون رسولا…..في بلاد العلم /اما في بلاد الجهل..: مات المعلم وعلى قبره لا تضع اكليلا//فما ارتضيناه في العلم الا منديلا. En hiver,en printemps//on a vole mon argent//il est temps il est temps//de chasser ces faucons

  4. عبد الله يقول

    هؤلاء الشيوخ يستحقون الترقية مع اعتذار الدولة لهم لانهم جزء من المصالحة المجتمعية هؤلاء هم بنوا بلادهم رغم ظروفهم لبقلسية في الفيافي وانعدام ابسط شروط الحياة مع التقدير للبؤساء الذين يعيشون هناك ،فلا ماء ولا طرق بل مهزومون في قوتهم اليومي ومع ذلك قاموا باعمال جليلة ،انصفوهم يا مسؤولي الريع والزبونية,

  5. ابراهيم القنيطرة يقول

    السلام عليكم استاذ اتمنى ان تكون بخير …..واش مازال مهليلي في المرسديس 190…..صاحبة اللون الجميل…..هههههه

  6. Aziz azouz يقول

    La cause de ces enseignants est juste ,ils sont victimes de l’inégalité des salaires qui est une violation de droits de l’homme ,leur dossier a tant traîné avec le gouvernement de benkirane.

  7. عبد الله من المجاعرة يقول

    نطالب بتقليص عدد البرلمانيين الى النصف وتشكيل الحكومة باقل من 20 وزيرا. اذا كانوا يريدون الخير لهاذا الشعب المقهور.

  8. SAID يقول

    كنتم اكبر طرف في افساد المنضومة الثعليمية بسبب جشعكم وعدم المامكم بالابعاد والمثرتبات٠٠٠سيحاسبكم التاريخ و الوطن

  9. Aziz azouz يقول

    Benkirane a promis de résoudre leur dossier qui a tant traîné. Mais il n’a pas tenu à sa promesse. Ces enseignants sont victimes de l’inégalité des salaires ,le ministère de l’éducation nationale les sous estime par sa dernière proposition qui viole la loi suprême qui la constitution.cela nous pousse à poser la question suivante : le gouvernement de benkirane agit ainsi par son ignorance des faits ou par mauvaise foi.

  10. Ali يقول

    إن الدول التي تنهج ضد مواطنيها سياسة الفرم والطحن الآلي لترويع وترهيب الطُّلَقاء لا تستحق في نظري إلا إلى عنصري أمرض منها لأدائها له إتاوة القهر الممارس والنصب والنهب للمال العام

  11. Pauvrete' et Hougra ! يقول

    Than mou ! voila ce qu ils nous reservent ! toujours pas de reponse a la question : Ou sont passe’ les richesses ? tous les rapports ,toutes les etudes le certifient ,les marocains vivent dans une crise interminable – des emplye’s ,salarie’s ouvriers …survivent dans une extreme pauvrete’ – a qui adtesser les requettes ?

  12. محمد يقول

    الخطأ خطانا لاننا وضعنا ثقتنا في النقابات وانخرطنا في نضالنا مع الاتحاديين على اساس تحسين وضعية الطبقة العاملة فكنا الفم الذي ياكل به الاتحادبو فاستفادوا هم وجعلوا الملك الراحل ياخذ موقفا سلببا من رجال التعليم واستمر هذا الى الان

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.