حِراك الحسيمة على “كفِّ عفريت”

1٬698
طباعة
“نجح” فنان مغربي، مغضوب عليه من طرف حركة 20 فبراير، في خلق أزمة كبيرة داخل اللجنة القائدة لحراك الحسيمة، بعد أن هتف من فوق المنصة بذات المدينة، يوم السبت الماضي ” الله الوطن الملك”.

جهة داخل اللجنة اعتبرت الأمر عادي وطبيعي كما رأته جهات من خارج اللجنة، لكن جهة أخرى رأت في الأمر “اختراقا ورسالة مقصودة” هدفها اضعاف الحراك، بتحريض من العمالة والأجهزة، وبتواطؤ بعض أعضاء اللجنة.

وقالت المصادر إنه مباشرة بعد أن هتف “بلال”: الله الوطن الملك” قوبل بالصفير من طرف بعض الحاضرين، قبل أن ينسحب من الساحة بعض الغاضبين ما حال دون تنظيم مسيرة كما كان متفقا عليه، مشيرة المصادر إلى أن هناك صراعا وانقساما بين نشطاء الحراك ما بين مؤيد لصعود “بلال” للمنصة وما بين رافض لذلك كالناشط الزفزافي أحد قادة الحراك الإجتماعي بالحسيمة.

وتفيد المصادر أن نفس الجهات التي جاءت بـ”بلال” هي نفس الجهات التي رفضت صعود القاضي الهيني إلى المنصة وهي نفسها من رفضت التظاهر يوم 6 نونبر كما رفضت التظاهر يوم 18 نونبر بحجة أن الأول هو يوم عيد المسيرة الخضراء واليوم الثاني هو يوم عيد الاستقلال، رغم معارضة جهات أخرى من داخل اللجنة، إلا أن الغلبة كانت للجهة التي لها صلة بالعمالة والأجهزة.

يذكر أن القاضي الهيني والمهدوي وهما في طريقهما إلى الحسيمة تلقيا اتصالا هاتفيا من أحد أعضاء اللجنة، طالبا منهما الاستعداد لإلقاء كلمة من فوق المنصة، لكن مباشرة بعد ظهور المعنيين أمام بيت شهيد الحكرة وأمام قبره ونجاح الرسائل التي بعثت بها الأسرة وبعث بها المذكوران من أمام القبر وبعث بها الناشط الزفزافي بالقرب من القبر حتى تحركت هواتف العمالة والأجهزة وهواتف “عدوك في الحرفة” قبل أن يظهر مساء نفس اليوم مقال على موقع معروف بعلاقته بالأجهزة يتوعد صاحبه بالقتل وإراقة الدماء إذا صعد المهدوي والهيني إلى المنصة، مع نشر اشاعات مغرضة حول ظروف مبيتهما ومأكلهما في الحسيمة.

المهدوي والهيني كان ينتظران تضامنا من اللجنة أمام تهديدهما بالقتل وبإراقة الدماء لكن لا بيان ولا كلمة صدرت في الموضوع لحد الساعة سواء من طرف أعضاء اللجنة أو من طرف من يقدمون أنفسهم أنصارا للحراك ومتعاطفون معه، بعد أن نجح المتعاونون مع العمالة والأجهزة في إقناع البعض، تارة بأن الهيني والمهدوي جاءا “ليركبا”على الحراك، لتصفية حسابات شخصية مع الحكومة! وتارة بحجة أن القاضي الهيني يوالي جهة سياسية ما! موضحة المصادر أن الغاية التي لم يكشف عنها المتعاونون مع العمالة والأجهزة لشركائهم في اللجنة، هي الرغبة في “عزل” الحراك عن أي صوت وطني خاصة إذا كان بحجم صوت القاضي الهيني، الذي من شأن كلمته أن تعطي دفعة قانونية أكبر للحراك، بحكم وطنيته وملكيته القويتين، وبينما كان الهيني والمهدوي في الساحة جاءهما عضو من اللجنة يدعى ربيع الأبلق طالبا منهما الصعود إلى المنصة، لكنهما اعتذرا لسببين، الأول غياب أي علم وطني وسط حضور كثيف للعلمين؛ العلم الامازيغي والعلم الذي يرمز ل” جمهورية الريف” خاصة بعد طرد شخص كان يحمل العلم الوطني المغربي، فيما السبب الثاني عدم التطرق ولو بإشارة بسيطة للترهيب بالقتل وإراقة دماء المهدوي والهيني على صفحات موقع الأجهزة المذكور.

وحري بالإشارة إلى أن سلوكات المتعاونين مع العمالة والأجهزة وإن نجحت في مسعاها تبقى معزولة عن حجم التضامن والالتفاف الشعبي الكبير الذي حظي به المهدوي والهيني سواء في شوارع المدينة أو في ساحة النضال، خاصة مع القاضي الهيني الذي قوبل تواجده بالحسيمة باستقبال وتعامل شعبي منقطع النظير، الأمر الذي خلف خيبة أمل كبيرة وسط العديد من الساكنة بعد أن بلغت لعلمهم المؤامرات والدسائس التي تعرض لها على يد أعوان الأجهزة والعمالة وعلى يد حتى بعض “الحلقيين” ” و”الهيغيليين المتطرفين”. كما وصفتهم نفس المصادر.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

9 تعليقات

  1. متتبع يقول

    الخلل الأكبر هو أن اللجنة المنظمة التي نصبت نفسها قائدة لهذا الحراك، تتضمن عناصر تفكر بكيفية داعشية لا تمت بصلة الى القيادة الجماهيرية الحقيقية، وقد جيشت الشباب وألبت عقولهم الصغيرة حول شعارات رنانة ، وتوزع التهم يمنة ويسرة لغرض تشويه سمعة المناضلين الحقيقيين في الساحة، ليس لغرض الدفع بالحراك نحو الأمام، كما يبدو لصغار العقول والمراهقين السياسيين، و إنما من أجل إبعادهم عن الساحة وإبداء نوع من الإمتعاض لدى العامة لما يجري في الحراك، يلجؤون الى هذا الأسلوب الطفولي والتقطير الداعشي لكونهم غير قادرين على الإقناع والحجة، إلا باسلوب نشر الأكاذيب والإفتراءات على مواقع التواصل الإجتماعي، الذي بات واجهة لتنفيس بعض الذوات المريضة والتي لا عهد لها لا في النضال أو الحركة الجماهيرية، وأصبحت بين عشية وضحاها ( ضالعون في شؤون السياسة و النضال ) وبعضهم لا يخجل وماضيه بالأمس كان مجرد جاسوس على المناضلين أو أن بعضهم كان مجرد بائع لخردة تحول في رمشة عين الى ( حراكي ) يزاحم الناس وينفث سمومه وأحقاده الدفينة ويوزعها بسخاء، رضاء للمخزن والعمالة، في حين يمنع الهيني او المهداوي مثلا من القاء الكلمة ويفسح المجال لمتطفل على الفن والسياسة ليتقيأ ما في جوفه، وفسح المجال أيضا لمن تقطعتى بهم السبل وكأنهم مناضلين وصلوا للحسيمة من اجل العمل او التخييم او الزيارة للأهل، لقد تحولت اللجنة المنظمة الى مرتع ومأوى لمن لا مأوى له، وأصبح النضال على يدهم كدلو يقرع من طرف من هب ودب، وأصبحت السياسية مبتذلة حد الإحتقار والإستهزاء على يد سفله القوم، وآخر تقليعة من اشخاص يتناوبون على المنصبة ويعيدون نفس الكلام على مسامع الناس بشكل مخجل، الحاصول اذا لم تستحي فافعل ما شئت .

  2. واحد من الشعب يقول

    قولوا صراحة بان المخزن وحزب الباجدا يقفان ضد اي احتجاج ليس في الحسيمة فقط ولكن في جميع المدن .

  3. انور يقول

    ايها الانفصاليون الريفيون، الم تتعضوا بما حدث بليبيا وسوريا ؟ انتم تنقسمون الى ثلاثة فئات : اما مغرر بهم، وهم الغالبية العظمى من الاغبياء الذين يحركهم بعض الاشخاص عن طريقة اثارة العواطف،
    او خونة لهم اجور ترسل لهم من الخارج ودربوا على اثارة الفوضى….، وهؤلاء هو عمل المخابرات التي يجب ان تكشفهم وتخلصنا منهم قبل ان يدمروا بسمومهم الأخضر واليابس، والفئة الثالثة هو وطنيون مخلصون ويحسون بالاقصاء او الحكرة ولكنهم لا ينتمون لاي جهة خارجية. هؤلاء يجب الجلوس معهم واقناعهم بخطأ طروحاتهم العنصرية واصلاح المعلومات الخاطئة التي يؤمنون بها، بالعقل والمنطق والعاطفة.فهؤلاء ان آمنوا بخطأ ما يقومون به، سينقلبون الى اشد الاعداء للخونة ، وهم من سيتكلفون باخماد الفتنة. ولكن حداري من استعمال العنف منذ البداية مع هذا النوع الثالث، لانه سيستميت في عناده.واما العنف المشروع للدولة، فلا يجب استعماله الا مع المعاندين للمنطق ومن محبي الفتنة لانهم مرضى نفسيين ومعقدين، ولا يفلح معهم الا العصا. وهم فئة قليلة والحمد لله
    .فيا حماة الوطن من افراد الامن الترابي، عندكم عمل كبير تؤدونه لبلادكم في هذه الأوقات العصيبة.فكونوا في مستوى المسؤولية والحدث

  4. هشام يقول

    ايها الانفصاليون الريفيون، الم تتعضوا بما حدث بليبيا وسوريا ؟ انتم تنقسمون الى ثلاثة فئات : اما مغرر بهم، وهم الغالبية العظمى من الاغبياء الذين يحركهم بعض الاشخاص عن طريقة اثارة العواطف، او خونة لهم اجور ترسل لهم من الخارج ودربوا على اثارة الفوضى….، وهؤلاء هو عمل المخابرات التي يجب ان تكشفهم وتخلصنا منهم قبل ان يدمروا بسمومهم الأخضر واليابس، والفئة الثالثة هو وطنيون مخلصون ويحسون بالاقصاء او الحكرة ولكنهم لا ينتمون لاي جهة خارجية. هؤلاء يجب الجلوس معهم واقناعهم بخطأ طروحاتهم العنصرية واصلاح المعلومات الخاطئة التي يؤمنون بها، بالعقل والمنطق والعاطفة.فهؤلاء ان آمنوا بخطأ ما يقومون به، سينقلبون الى اشد الاعداء للخونة ، وهم من سيتكلفون باخماد الفتنة. ولكن حداري من استعمال العنف منذ اابداية مع هذا النوع الثاث، لانه سيستميت في عناده.واما العنف المشروع للدولة، فلا يجب استعماله الا مع المعاندين للمنطق ومن محبي الفتنة لانهم مرضى نفسيين ومعقدين، ولا يفلح معهم الا العصا. وهم فئة قليلة والحمد لله.فيا حماة الوطن من افراد الامن الترابي، عندكم عمل كبير تؤدونه لبلادكم في هذه الأوقات العصيبة.فكونوا في مستوى المسؤولية والحدث

  5. هشام يقول

    ايها الانفصاليون الريفيون، الم تتعضوا بما حدث بليبيا وسوريا ؟ انتم تنقسمون الى ثلاثة فئات : اما مغرر بهم، وهم الغالبية العظمى من الاغبياء الذين يحركهم بعض الاشخاص عن طريقة اثارة العواطف، او خونة لهم اجور ترسل لهم من الخارج ودربوا على اثارة الفوضى….، وهؤلاء هو عمل المخابرات التي يجب ان تكشفهم وتخلصنا منهم قبل ان يدمروا بسمومهم الأخضر واليابس، والفئة الثالثة هو وطنيون مخلصون ويحسون بالاقصاء او الحكرة ولكنهم لا ينتمون لاي جهة خارجية. هؤلاء يجب الجلوس معهم واقناعهم بخطأ طروحاتهم العنصرية واصلاح المعلومات الخاطئة التي يؤمنون بها، بالعقل والمنطق والعاطفة.فهؤلاء ان آمنوا بخطأ ما يقومون به، سينقلبون الى اشد الاعداء للخونة ، وهم من سيتكلفون باخماد الفتنة. ولكن حداري من استعمال العنف منذ اابداية مع هذا النوع الثاث، لانه سيستميت في عناده.واما العنف المشروع للدولة، فلا يجب استعماله الا مع المعاندين للمنطق ومن محبي الفتنة لانهم مرضى نفسيين ومعقدين، ولا يفلح معهم الا العصا. وهم فئة قليلة والحمد لله.فيا حماة الوطن من افراد الامن الترابي، عندكم عمل كبير تؤدونه لبلادكم في هذه الأوقات العصيبة.تكونوا في مستوى المسؤولية والحدث

  6. ولد الدرب يقول

    عاش الشعب المرروكي، حراً ديمقراطياً و سيداً على نفسه و بنفسه، و خسئ العبيد العبًاد. كلنا في بلادنا مرراكوش، بل في كل شمال إفريقيا من المحيط إلى سيوا شعب واحد في وطن واحد. يتهمون بن عبد الكريم البطل المغوار بالإنفصالية و هو الذي رد الفرنسيين على عقبيهم حين ذهبوا ليتفاوضوا معه في مصر و قال لهم :التفاوض لن يكون إلا على كل شمال إفريقيا. فمن الوحدوي و من الإنفصالي يا خونة؟

  7. تعياشت يقول

    واحد المصطلح جديد في الانترنت على الطبالة والغياطة تع النظام وهداك الفنان منهم

    لعياشة

  8. لآد يقول

    آلشعب لم يعد يقبل أن يكون شخصا وآحد أهم من شعبا كآملآ، عآش آلشعب آلحر

  9. banad يقول

    ce ne sont des sales baltagias téléguidés qui pourrissent le pays tandis que les démocrates et les libres de ce pays sont des lanternes rayonnantes qui illuminent son présent et son avenir

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.