تلميذ يحاول بتر يد أستاذ بواسطة سيف

26

هاجم تلميذ أستاذه بسيف داخل الفصل الدراسي بثانوية عبد الكريم الداودي، بفاس، يوم السبت 2 ماي، مما أسفر عن إصابة خطيرة كادت أن تبتر يد الأستاذ بشكل كلي.

وحسب ما ذكره موقع “فاس نيوز”، نقلا عن عائلة الأستاذ “الضحية”، فإن الأخير رفض السماح للتلميذ بالغش في امتحان الرياضيات، فبدأ حملة المضايقات و التهديدات و التعقب في الشارع والتهديد، اضطر الأستاذ على اثرها إلى تقديم شكاية إلى المصالح الأمنية.

واستمرت المضايقات إلى غاية يوم السبت حيث أحضر التلميذ سيفا لقاعة الدرس وما إن بدأ الأستاذ حصته حتى هاجمه التلميذ فهوى عليه بالسلاح، غير أن الضحية حاول صد الضربة بيده مما أدى إلى إصابتها بجرح غائر وخطير.

إلى ذلك، هرعت المصالح الأمنية والطبية إلى عين المكان حيث تم إلقاء القبض على التلميذ، و نقل الأستاذ الضحية إلى إحدى المصحات الخاصة بمدينة فاس.

وبحسب المصدر ذاته، فقد أكدت التقارير الطبية أن وضع الأستاذ الصحي جد حرج نظرا لقوة الضربة التي كادت تفصل يد الأستاذ عن جسده.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. عبد اللطيف يقول

    هذه جريمة في حق رجل التعليم هذا عار وهذه عواقب المذكرات الزجرية التي أمطرت بها الوزارة لتشل عمل الأستاذ وتعطي حق للتلميذ أين هي المنظمات الحقوقية , لو وقع لتلميذ فعل ما لقامت الدنيا وقعدت وتحركت الجمعيات الحقوقية وووووووووووو

  2. ابراهيم يقول

    المسؤول عن هذا الغعل الشنيع هي الدولة لأنها لاتحمي الأستاذ البتة، لماذا نجد رجال الأمن عند فيلات الوزراء ويحمون المسؤولين باستمرار في كل مكان،وينشرون كل أنواع القوات القمعية بجدانب الجامعات للتضييق على الطلبة ومحاسبة أنفاسهم ،ولماذا لاتكون ولو محطات فقط صغيرة للأمن بجانب الثانويات ،أولا لحماية أولادنا من بائعي المخدرات وثانيا تحسبا لأي اعتداء في حق الشغيلة والتلاميذ معا ؟؟؟؟؟؟؟ اتلمعنى جلي يريدونتصفية ما تبقى من الخدمات العمومية لذا يغضون الطرف عن الأمن في المؤسسات تشجيعا للتعليم الخاص..

  3. عبد الصمد أستاذ وأفتخر يقول

    هذه ليست صورة حقيقية ليد الاستاذ.
    الا شتي اليد حتى شهر ماتاكلش نعمة.
    لاحول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.