تفاصيل اعتقال الطلبة الصحراويين والتهم الموجهة إليهم في “مقتل إزم”

81

علم “بديل” أن قاضي التحقيق بمحكمة الاستئناف بمراكش، أحال 11 طالبا صحراويا كانوا موقوفين على خلفية مقتل ناشط محسوب على “الحركة الثقافية الامازيغية بالجامعة” –أحالهم- على المتابعة في حالة اعتقال بتهم متعددة من أبرزها “تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد”.

وحسب ما صرح به لـ”بديل” العزوزي عبد الرزاق، محامي بهيئة مراكش، الذي يؤازر الطلبة المعتقلين، “فقد أودع قاضي التحقيق الطلبة الإحدى عشرة الذين تمت إحالتهم عليه من طرف الوكيل العام للملك بمحكمة الاستئناف بمراكش، -أودعهم- سجن الوداية بمراكش، بتهم جناية القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، والضرب والجرح بواسطة السلاح، وحمل السلاح دون مبرر مشروع، والهجوم على مسكن الغير ليلا”.

وأكد ذات المصدر أن الطلبة الصحراويين الإحدى عشر الذين تم الاحتفاظ بهم رهن الاعتقال الاحتياطي، من بين ما يناهز 30 طالبا تم توقيفهم بعد مقتل الناشط الأمازيغي، عمر خالق، -أكد المصدر- “أنهم صرحوا أمام الوكيل العام للملك بكونهم وقعوا على المحاضر التي أنجزتها لهم الضابطة القضائية تحت الإكراه، وأنهم تعرضوا للتعنيف خلال مجريات البحث التمهيدي معهم”.

وأضاف محامي الطلبة، “أنه تمت إحالتهم من طرف الوكيل العام للملك، على قاضي التحقيق بعد إنكارهم لتهمة القتل العمد الموجهة إليهم ، وهو ما دفع بهذا الأخير إلى متابعتهم في حالة اعتقال، ورفض طلب السراح المؤقت الذي تقدم به دفاع الطلبة، وحدد لهم جلستين منفصلتين للاستنطاق التفصيلي واحدة تخص ستة طلبة يوم 11 فبراير الحالي، والثانية يوم 25 من نفس الشهر، بالنسبة للخمسة الباقين”.

وفي ذات السياق أكد المسياح لحبيب، أخ أحد الطلبة المعتقلين، “أن شقيقه قدِم من مدينة أكادير إلى مراكش ضمن لجنة من الطلبة الصحراويين من أجل تقديم مساعدة مادية لأحد زملائهم الذي تعرض لاعتداء سابق، اتهم فيه الطلبة الأمازيغ، وكذلك بهدف تسوية الوضع و فض نزاع بين الطلبة الصحراويين والطلبة الأمازيغ، باعتباره (أخوه) له علاقات جيدة مع طلبة الحركة الثقافية الأمازيغية بأكادير”.

ونفى المسياح، “أن يكون أخوه متورط افي جريمة قتل الطالب الأمازيغي عمر خالق، وأنه تم تقديم مجموعة من الأسماء من المفترض أن يكونوا متورطين في عملية قتل الطالب خالق، لكن السلطات الأمنية لم تحرك بعد مذكرة اعتقال في حقهم” بحسبه.

واتهم ذات المتحدث “قنوات القطب الإعلامي العمومي وبعض المنابر الإعلامية التي قال إنها محسوبة على “المخزن”، -اتهمها- بـ”إثارة الصراع القبلي بين الطلبة من خلال اتهاماتها للطلبة الصحراويين بالانفصال، معتبرا أنها “تهمة واهية”، وأن “مجموعة من الطلبة المعتقلين لا علاقة لهم حتى بمناطق النزاع مع البوليساريو”.

وأشار متحدث الموقع، ” أن الطلبة الصحراويين يعيشون تحت تهديد كبير وأن بعضهم استقدم معه أفرادا من عائلته لكي يتمكن من اجتياز الامتحانات، وأن الطالبات الصحراويات أصبحن يتخوفن من ارتداء الزي الصحراوي، (الملحفة) نظرا لما يتعرضن له من استفزاز”، حسب المصدر.

وكان أحد نشطاء الحركة الثقافية الأمازيغية، المسمى قيد حياته عمر خالق، الشهير بـ”ازم” قد توفي بقسم العناية المركزة، بمستشفى ابن طفيل بمراكش منتصف الأسبوع الماضي، متأثرا بجروح تعرض لها اثر مواجهات طلابية بمحيط كلية الآداب التابعة لجامعة القاضي عياض بمراكش، واتهمت الحركة المحسوب عليها، الطلبة الصحراوين بقتله.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

12 تعليقات

  1. CHAIKH يقول

    لاحول ولا قوة الا بالله أين المساواة التي يدعيها هكذا مسؤولين أم أن الصحراء ليست مغربية

  2. هاشم يقول

    الى amazig
    ان مشكل الصحراء الغربية لن ينتهي ما دام هناك صحراويا واحدا ينادي بالاستقلال و لن ينتهي و لن يسالي كما قلت ان لم تقضوا كلية على شعب يسمى في الادبيات العالمية شعب الصحراء الغربية العربي الامازيغي حتى الذين تولوا الاحتلال المغربي و ناصروه لم يفعلوا ذلك لسواد عيونه بل لاجل مصالح انية
    ثم ان القضية لو كانت لتنتهي لانتهت اوائل السبعنيات حين كان المغرب يعد اول قوة في افريقيا و الشعب الصحراوي بضعة افراد من الاميين غير ان الحال تغير و لم يعد المغرب كما كان قويا و الصحراويين صاروا شعبا و دولة يحسب لها الف حساب

  3. ماسينيسا يقول

    القتلة لا يخفون انتماءهم للبوليزاريو، كما أنهم يعتبرون أنفسهم أسيد الجامعات بالرغم من مستواهم الضعيف جدا،ما كان يناقشه إيزم أي الأسد فعلا هو صلب الموضوع،و على الجميع أن يناقشه الريع و الامتيازات و ضعف التكوين و القتل من فوق هادشي كله؟؟ امر غريب ما وقع لكن أؤكد لكم أن ما وقع لن يتكرر في حق الامازيغ و المغاربة عامة على الجميع أن يفهم اللعبة، فخيوطها محبوكة و ضدنا جميعا، أي هذا الريع هو في قاموسهم شكل من أشكال إستنزاف الدولة المغربية من الداخل، لكي يسهل عليهم الانقضاض عليها من الخارج أي من الجزائر و مليشيات البوليزاريو الإرهابية..ما وقع هو بداية صحوة أمازيغية مغربية شمال إفريقية، افريقية للأفارقة.
    ملاحظة لماذا لا تنشرون تعليقاتي؟؟

  4. مصطفى ملو يقول

    و تلك الصور المنتشرة انتشار النار في الهشيم و التي تظهر القتلة المجرمين رفقة السيوف و علم الجمهورية الوهمية,أليست أكبر دليل ؟؟
    قاليك لا علاقة لهم بالانفصال,و شكون اللي قتل الشهيد جدتي ؟؟؟
    قاليك الطلبة الصحراويون يواجهون الاستفزازات,نحن نعرف ما المقصود بالاستفزازات,الاستفزازات في قاموسكم هي الفضح الذي كان يقوم به الشهيد لما تنعمون به من امتيازات من منح و حي جامعي و نقل و توظيف مباشر…

  5. Amazirgh يقول

    رد على صاحب ” هاشم ” تعليق رقم 6 .
    نحن بالنسبة لنا مشكل الصحراء الغربية المغربية قد حل و انتهى ، كان على الدولة ان تستفي الشعب المغربي عن ااحكم الذاتي في الصحراء ، الحكم الذاتي هو تنازل كبير من طرف المخزن ، غالبية الشعب تعارض الحكم الذاتي ، الصحراء الغربية مغربية و سلينا ، من لا يرضى بحكم المخزن فاليذهب عند بوتسريقة و الدكتاتور حماتو المراكشي ، الصحراء في مغربها ، فرط محمد الخامس في شنقيط و فرط الحسن الثاني و محمد الخامس في صحراءنا الشرقية و الان تريد الجزاءر الاستحواد على ما تبقى من صحرانا .

  6. Amazirgh يقول

    يقول اخ احد الجناة ان اخوه المعتقل بسبب جناية قتل قد سافر من الصحراء الى مراكش كي يمد احد اصدقاءه بشيء من المساعدات المالية ، يا الله !!!!، عجيب امره ، يسافر كل هذة المسافة من اجل ايصال مبلغ مالي لطالب (صحراوي) في حاجة لمساعدة ، الا يتوفر صديقه على حساب بنكي او بريدي ؟ كل الطلبة الجامعيين عندهم حسابات بنكية و بريدية يتقاضون عبرها منحهم ، كان على الجاني ان يضع المال في حساب صديقه في اي وكالة في المغرب او على الاقل كان عليه ان يبعث المال عن طريق البريد و سيصل المال الى صاحبه في اقل من يوم ، هذا الشخص يستهزاء بالمغاربة ، يظن ان المغاربة رحل و بدو ، هذا المدعو الحبيب فراسو العجينة .
    لابد من معاقبة هولاء القتلة و لابد من القطع مع الريع بكل اشكاله ، لا يعقل ان بعض الصحراويون يعيشون بخيرات الداخل اي باموال الشعب و هم يوالون مرتزقة البولزاريو و الجزاءر ، لابد من قطع المنح و بطاءق الانعاش و الموظفين الاشباح على كل من يساند الانفصال ، كفى كفى كفى كفى

  7. هاشم يقول

    سبق و أن قرأنا في مقال أخر أن المتهمين بقتل هذا الطالب الامازيغي ان كان طالبا فعلا كما اكدت وزارة التعليم العالي أن المتهمين هم تسعة فراد سبعة منهم ينتمون الى اغادير و اثنان لمراكش ثم استمعنا الى ما ورد في دوزيم من تحريض مقيت مما يؤكد الهجمة المنظمة التي يقودها النظام المغربي على كل ماهو صحراوي
    نعم نحن نعرف بأن جميع المغاربة الا ما رحم ربك يمقتون الصحراويين حتى الذين منهم لا يعرفون عن اهل الصخراء الا الاسم و هذا مرده سياسة العداء التي زرعها الحاكمون بزمام الامور في المغرب بتبيان الصحراويين بأنهم فوق القانون و بانهم يتمتعون بجميع الامتيزات و بانهم يأكلون الملة و يسبون الغلة
    و الحقيقة هو ان الصحرايين لم يحسوا يوما بأنهم مغاربة و لا يربطهم بالمغرب الا سياسة الريع التي اراد المغرب استمالتهم بهم ليس كلهم و لكن البعض و هو ما لم يهضمه الكثير من ابناء الطبقات المسحقوقة في المغرب مما ولد لديهم غلا و حقدا تصعب مداواته الا اذا حلت قضية الصحراء الغربية جملة و تفصيلا

  8. أبو نضال يقول

    الحل أيها الإخوة هو القضاء…القضاء

  9. driss canada يقول

    أخي حميدالميداوي عند ما أريد تصفح جريدة بديل فلا يمكن لي دلك فهل المشكل صادر من عندكم أم من جهة ما تريد التشويش على قراء جريدة بديل حتى لا يكون هناك تواصل مستمر وشكرا.

  10. الحق يدوم يقول

    “…وأن الطالبات الصحراويات أصبحن يتخوفن من ارتداء الزي الصحراوي، (الملحفة) نظرا لما يتعرضن له من استفزاز”

    الملحفة ليست زيا صحراويا؛ بل هي زي أمازيغي وكل بنات الجنوب والجنوب الشرقي الأمازيغيات يرتدين الملحفة وهو ما يبطل ادعاءات متحدث الموقع.

    انشر إن كنت تحترم فعلا حرية التعبير.

  11. akram يقول

    khoya ta hadok saharawa dasrin

  12. صاغرو يقول

    ليسمح لي موقع بديل بأن أبدي له ملاحظات بخصوص القضية الوطنية.
    شخصيا لا أعرف موقفكم منها، ولكن …
    في هذا الموضوع قلتم اعتقال الطلبة الصحراويين ولم تقولوا مثلا الطلبة المنتمين لفصيل الطلبة الصحراويين …..
    لقد عشت في الجامعة وسمعت عنها
    لا يوجد أي مبرر لتسميتهم بتلك الصفة إلا إذا كنا نعتبر أنهم ليسوا مغاربة
    سأوضح شيئا مهما لا يوجد فصيل اسمه الطلبة الأمازيغيين وإنما طلبة الحركة الثقافية الأمازغية MCA وهذا ما يعرفه الجميع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.