بنكيران يتخلى عن حزبين خلال مشاوراته ويواصل “مطاردة” أخنوش

38
طباعة
بدأ رئيس الحكومة المعين، عبد الإله بنكيران يضع تدريجيا حزبي “الحركة الشعبية” و “الاتحاد الاشتراكي” خارج دائرة تحالفه الحكومي المقبل، حيث أعلن أنه لم يعد مستعدا لأي اتصال جديد مع حزبي “الحركة الشعبية” و”الاتحاد الاشتراكي”، مشددا على أن مخاطبه الوحيد في المرحلة الحالية هو رئيس حزب “الأحرار”، عزيز أخنوش.

بنكيران الذي كان يتحدث إلى يومية “أخبار اليوم”، قال إنه لن يرد على الأمين العام لحزب “الحركة الشعبية” على خلفية تصريحاته الجديدة والتي طالب فيها بنكيران بالتخلي عن حزب “الاستقلال”.

وتزامن الخروج الجديد لرئيس الحكومة المعين مع “إسراع قيادات من “البيجيدي” إلى سد باب الاحتمال أمام تكليف بديل لبنكيران من حزبه “العدالة والتنمية”، لتشكيل الفريق الحكومي”.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

7 تعليقات

  1. kamal يقول

    …هذه ضربة قاضية…ستكون نهاية الاتحاد الاشتراكي….ونهاية امينه…

  2. Kurt Bernstein يقول

    سيدْنا الله يْنَصْرو ڭالْ لْمولانا بَنْ كِرانْ باشْ يْديرْ مْعاهْ السّي عَزيزْ

    لِأنَّ السّي عَزيزْ عْزازْ عْليهْ هادوكْ الْعَشْرَة وَ لاَّ عَشْرينْ فَقيرْ اللِّي عَدّْنا فالْبْلاد

  3. علي يقول

    هما اللذان اغلقا الباب في وجهه لانهما خبرا السياسة قبله . أما مطاردة أخنوش واستعطافه لن يفيد بنكران “المعطوب ” حقيقة في شيء . بنكران تحالف مع الصغيرين ” المغضوب ” عليهما من طرف الكبار , واقترح عليه العقلاء التخلي عن شباط لتنساب المياه وتلين المشاورات . الا ان المخلوق ركب طاحونة الريح وفقد السيطرة عليها ونسي ان المقود ليس بيده .مهزوز الان تتلاطمه هبات الريح القوية شرقية وغربية . ولتفاديها اعتكف بالليمون يأتيه المريدون.

  4. فاطمة الزهراء من وزان يقول

    لكل ظالم نهاية سواء في الشرق ام في الغرب .ومن يقهر الناس في جيوبهم فهو ظالم .

  5. الكاشف يقول

    أي سياسة حربائية وأي بروباغندا يجربها الكاهن الأعظم لم تنجح له مع الأحزاب السياسية التي ينعتها تارة بأتباع التحكم وتارة بالمشوشين بفعل تعنته و إصراره على عدم قبول أي شروط مسبقة من أي جهة كانت فالمهرولون إليه قاعدون ينتظرون متى يبدأ الشوط الثاني للمشاورات التي تأتي أو لا تأتي إلا بعد رجوع الملك من زيارته لإفربقيا و آنذاك تكون قد مرت الفرصة على المهلة القانونية لتشكيل الحكومة وأمام هذا الوضع لم يبق أمام بنكيران إلا وضع السوارت و الاحتكام إلى صناديق الاقتراع من جديد

  6. الكاشف يقول

    وهل يوجد في القنافد أملس ؟ فالكل يعرف من خلال الخمس سنوات التي مضت علينا من حكمهم كالجحيم من خلال فرض مجموعة من الضرائب و الزيادات في الأسعار و رفع الدعم عن المواد الاستهلاكية و المضي في تنطع إفساد الإدارة ، و قلت الكل يستوعب مدى تعطش هؤلاء إلى كراسي التحكم في رقاب المواطنين من أجل إرضاء رغباتهم في تنفيذ مبادئ و توجهات التنظيم الدولي للإخوان المسلمين بتوجيه من تركيا و تمويل قطر ولمن لم يستوعب أكثر أحيله على الفيديو الذي نشر مؤخرا على الجزيرة حيث أكد فيه كبير البيواجدة على أعضاء لجنته ( الوطنية ) تشبثهم بمبادئ حزبهم و العض عليها بالنواجد

  7. عبدي يقول

    التخلي عن الحركة ولشكر ، ضرب عصفورين بحجرة :
    1- الخروج من الطريق المسدود لتشكيلة الحكومة
    2- فرض شباط في التشكيلة

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.