بنكيران يبدأ مفاوضات تشكيل الحكومة بمقر حزبه (فيديو)

80
طباعة
بدأ الأمين العام لحزب “العادلة والتنمية” عبد الإله بنكيران، مفاوضاته لتشكيل الحومة الجديدة، بلقاء جمعه بمقر حزبه صباح يوم الاثنين 17 أكتوبر الجاري، بالأمين العام لحزب “الحركة الشعبية” امحند العنصر.

ووصل العنصر إلى مقر “البجيددي” مصحوبا بعضو مكتبه السياسي، سعيد أمسكان ووجدا في استقبالهما رئيس المجلس الوطني لـ”البجيدي” سعد الدين العثماني.

ورفض العنصر الإدلاء بأي تصريح للصحاب عن الموضوع، مكتفيا بأخذ صور رفقة العثماني.

ومن المرتقب أن يلتقي بنكيران مساء نفس اليوم بالأمين العام لحزب “التقدم والاشتراكية” نبيل بن عبد الله، وبعده لقاء بالأمين العام لحزب “الاستقلال” حميد شباط، فيما اعتذر صلاح الدين، مزوار عن لقاء بنكيران حتى عقد المؤتمر الاستثنائي لـ”الأحرار”.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

3 تعليقات

  1. Alhaaiche يقول

    Hadak wjeh naahss dial lamemry bda tkhelwed dialou
    Tracteur Rhamna cherche à allumer le feu ou quoi
    Seyad naama ilghaha ilghaha

  2. مغربي حر يقول

    ادا كانت الولاية الاولى قد مررت 383 مرسوم وقرار ومدكرة كانت نتيجتها السياسية مقاطعة 74 في المائة من الشعب واجتماعيا 5 سنوات بدون حوارات اجتماعية ومقاطعة الحكومة للنقابات وتفقير الشعب فحتى العدس وصل الى 25 درهم للكيلو اما السردين فقد وصل الى30 درهم ولا حديث عن الغلاء لان المواطن العادي اي العاطل عن العمل او الموظف الصغير البسيط فلم يعد يجد مكانه في السوق حيث لا يقدر الدخول اليه ….انها حكومة التفقير والتجويع وضرب المواطنين والموظفين والاساتدة خنق الانفاس والهاجس الامني وضياع الشباب وسماع املاءات صندوق النقد الدولى واغلاق المدارس العمومية وتشريد الاسر تهجير سكان القرى وترييف المدن وتوليد النساء في ابواب المستشفيات والمساهمة في الهدر المدرسي وجعل المغرب في المراتب الاخيرة بين الدول في الصحة والتعليم والاول في الفقر والامراض النفسية وتحشيش الشباب والدعارة والتسول والامية ….!!
    كل هدا في الولاية الاولى اما في الولاية الثانية مادامت هده الحكومة ستعمل بدون برامج تنموية فلننتظر اعلى درجات القهر والاستبداد وغلق الافواه وتجويع الشعب لنصل بعد 5 سنوات القادمة ان نجد الاستاد والطبيب والتقني والمبرز والممرض والموظف يتسولون في الاسواق وفي الطرقات !

  3. علي يقول

    ماذا يعني ان تتحالف مع حزب لم يصوت عليه الحركيون وعن اي سياسة ستدافع واي برنامج ستطبقه؟؟ كلها اسئلة سيعفس عليها امحند وسعيد مهرولين الى كرسي الكراطة والشكولاطة . قوم لو استوعبوا مضامين الخطاب الملكي لما تحالفوا مع بنكيران لانهم يفتقدون الى قدرة الثورة الادارية. لن يحققوا سوى مصالحهم بعيدا عن مصلحة المواطن . والله. لا بنكران يستطيع ان يطبق برنامجه ان هو يتوفر عليه ولا الاحزاب المتحالفة قادرة على ذلك ..النتيجة .. هدفهم الجلوس على الكرسي والتمتع بما يتيحه من امتيازات وعلاوات وسفريات وربما زوجات ثلاثى ورباع

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.