بالفيديو.. مشاهد صادمة تهز قطاع التعليم بالمغرب

14

فضيحة مدوية تلك التي كشف عنها شريط فيديو، حيث أظهر مشاهد صادمة عن واقع قطاع التعليم ببعض المناطق من المغرب.

وبحسب ما أظهره الشريط المنشور على اليوتوب، فقد تم تخصيص وسائل بدائية داخل حجرة دراسية من أجل التلاميذ لتلقي الدروس، حيث يتم استعمال صناديق مخصصة لتخزين الخضر، ككراسي وطاولات مثبتة بالطوب، وعليها بعض الأكياس، كما أن الأرضية جد متسخة بالأتربة.

متحدث، قال لموثق الفيديو، إن هذه المدرسة تم تخصيصها لقطاع التربية غير النظامية بدوار تاملاوت الواقعة بجماعة أغبالة نايت سخمان، بإقليم بني ملال، مشيرا إلى أن هذا الفصل مخصص للمستوى الأول.

وأوضح المواطن المنحدر من المنطقة، أنه تم تخصيص حجرة بجانب القسم المذكور، محل سكن للمدرس، مؤكدا أنهم طالوا بتوفير وسيل نقل تُقِلهم صوب مدارس آخرى في مناطق مجاورة لكن ما من آذان صاغية.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

4 تعليقات

  1. بويحيا عبد الرحمان يقول

    المهم هو مكتب الوزير و مكاتب ديوانه و الكتابة الخاصة و الكتابة العامة و مكاتب المديريات و المصالح و الأقسام …
    مكاتب مكيفة و مريحة و تتغير حسب الجديد في السوق و بميزانيات ضخمة جدا، و يؤثثها أبناؤهم و أحبابهم …
    و من الوزراء من أضاف سريرا و حماما
    المدارس العمومية فضيحة
    المستشفيات و المستوصفات العمومية فضيحة
    الإدارات العمومية فضيحة
    الحكومة المحكومة فضيحة (تقنوقراطي، حزبي، مخزني ..) بحال كسكسو بسبع خضاري

  2. Alhartouki يقول

    A tbarkallah Alla Al massouline dialna
    Laaker Foug Lakhnouna
    Rah Khass Koulchi i demissionner, OU Anaawdou Taazila

  3. mohamed يقول

    منظمومة التربية والتكوين تعاني كثيرا :
    التعليم بالعالم القروي يعاني من بنية مهترئة ( حجرات دراسية تفتقد لأبسط ظروف الدراسة والتعليم لاكهربة ولا ماء ولا مرافق صحية عزلة كاملة وخصوصا أيام الشتاء . أقسام متعددة المستويات يدرسها أستاذ ….في حين أن المسؤولين أبناؤهم يدرسون في مدارس خاصة مدارس البعثات ومدارس ومعاهد في أروبا وكندا وأمريكا .
    وسائل الاتصال الحديثة بدأ ت تكشف الحقائق التي كانت مغيبة ومغلوطة للرأي العام داخل الوطن وخارجه …..أين صرفت ميزانية البرنامج الاستعجالي ؟

  4. msawak يقول

    هدا هو اصلاح التعليم .وعندما تتكسر الصناديق ستعوضها الحكومة بالحصائر طبقا للمادة 150 من خطة 2015-2030.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.