في الشريط أسفله مواجهة ساخنة بين الكاتب والمحلل السياسي حسن السوسي والصحافي حميد المهدوي على خلفية انتظارات المغاربة من حكومة العثماني.

وفي الشريط يؤكد المهدوي على أن المغاربة لا ينتظرون اليوم سوى عودة 20 فبراير إلى الشارع كما ينتظرون ثورة داخل الأحزاب ضد وجوه شاخت في الريع والفساد كما ينتظرون انفتاحا ديمقراطيا حقيقيا وثورة جديدة تجمع الملك بالشعب ضد العصابة المتحكمة اليوم في كل شيء تقريبا.

من جانبه يدافع السوسي على الحكومة محاولا تقزيم رأي المهدوي في حدود أنه ليس سوى انعكاس لحالة نفسية اتجاه الحكومة قبل أن ينتفض ضده منشط الحلقة بتنبيهه إلى أن الجمهور يريد سماع محللين وليس أطباء نفسانيين.