النيابة العامة بالحسيمة تطالب بمتابعة الصحفي المهدوي بفصل تصل العقوبة فيه إلى خمس سنوات سجنا

5٬099
طباعة
علم “بديل” أن وكيل الملك بالحسيمة استئنف الحكم الابتدائي الصادر في حق الزميل حميد المهدوي، مدير ورئيس تحرير موقع “بديل”، والقاضي بإدانته بثلاثة أشهر سجنا نافذا (استئنفه) على أساس المطالبة بمتابعته وفقا لمقتضيات الفقرة الثانية من الفصل 299_1.

وتصل عقوبة الفقرة المشار إليها إلى خمس سنوات في حدها الأقصى، وتنص على أنه “يعاقب من سنة إلى خمس سنوات وغرامة من 5000 إلى 100000 درهم لكل من حرض مباشرة شخصا أو عدة أشخاص على ارتكاب جناية أو جنحة إذا كان لهذا التحريض مفعول فيما بعد أو لم ينجم عنه سوى محاولة ارتكاب جريمة”.

وتعليقا على هذا الموضوع قال عزيز العليكي، عضوة هيئة دفاع الزميل المهدوي ، “إن استئناف النيابة العامة قد يكون مؤشرا على رفع العقوبة في حق الزميل المهدوي، بالنظر للتوجه العام لمحكمة الاستئناف بالحسيمة فيما يتعلق بملفات الحراك التي رفعت عقوبة الحكم الصادر ابتدائيا، وبالتالي فإن ملف المهدوي لا يخرج عن نطاق ملفات الحراك بصفة عامة”.

وجدير بالذكر أن المحكمة الابتدائية كانت قد أدانت الزميل الصحفي حميد المهدوي مدير ورئيس تحرير موقع “بديل”، بالحبس النافذ ثلاثة أشهر، مع غرامة مالية قدرها 20 ألف درهم.

وبرأت هيئة الحكم الزميل المهدوي من جنحة المساهمة في تنظيم مظاهرة غير مرخص لها، فيما أدانته في باقي التهم وهي تحريض اشخاص على ارتكاب جنح بواسطة الخطب والصياح في مكان عمومي.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.