المغرب وإثيوبيا يوقعان عدة اتفاقيات والملك يطلق منصة لإنتاج الاسمدة

19

ترأس الملك محمد السادس، ورئيس جمهورية إثيوبيا الفدرالية الديمقراطية، مولاتو تيشوم، اليوم السبت 19 نونبر، بالقصر الوطني بأديس أبابا، حفل التوقيع على سبع اتفاقيات ثنائية قطاع عام/قطاع عام.

وتشكل هذه الاتفاقيات، التي تنسجم مع التوجيهات الملكية الرامية إلى تعزيز الشراكة جنوب جنوب، إطارا قانونيا عمليا وآلية نوعية للإسهام في هيكلة تعاون مثمر بين حكومتي البلدين.

وتغطي هذه الاتفاقيات ميادين متنوعة من قبيل النقل الجوي، والمجال الضريبي وحماية الاستثمارات، والفلاحة والطاقات المتجددة.

وهكذا تم التوقيع على مذكرة تفاهم تهم التعاون الاقتصادي والعلمي والتقني والثقافي، وقعها الوزير المنتدب لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون ناصر بوريطة ووزير الدولة الإثيوبي في الشؤون الخارجية تاي أتسك سيلاسي.

وتتعلق الاتفاقية الثانية باتفاق حول خدمات النقل الجوي، ووقعه بوريطة ووزير النقل الإثيوبي أحمد شيد. بينما تهم الاتفاقية الثالثة، وهي مذكرة تفاهم، إنعاش التجارة، ووقعها بوريطة ، ووزير التجارة الإثيوبي السيد بيكيلي بيلادو.

وتتعلق الاتفاقية الرابعة بمنع الازدواج الضريبي ومنع التهرب المالي فيما يتعلق بالضرائب على الدخل. ووقعها وزير الاقتصاد والمالية محمد بوسعيد، ووزير المالية والتعاون الاقتصادي الاثيوبي أبراهام تيكيست.

أما الاتفاقية الخامسة فتتعلق باتفاق في مجال الإنعاش والحماية المتبادلة للاستثمارات، ووقعها محمد بوسعيد ومندوب لجنة الاستثمار الاثيوبية فيتسوم أريغا.

وتهم الاتفاقية السادسة، التعاون في المجال الفلاحي، ووقعها وزير الفلاحة والصيد البحري عزيز اخنوش و ووزير الزراعة وتنمية الموارد الطبيعية الإثيوبي إياسو أبراها.

أما الاتفاقية السابعة فهي مشروع اتفاق للتعاون في مجال الطاقات المتجددة، ووقعه رئيس الوكالة المغربية للطاقات المستدامة (مازن) مصطفى بكوري ووزير المياه والري والكهرباء الاثيوبي سيلشي بيكيلي.

كما ترأس الملك محمد السادس، والوزير الأول لجمهورية إثيوبيا الفدرالية الديمقراطية، هايلي ماريام ديسالغن، اليوم السبت 19 نونبر الجاري بأديس أبابا، حفل إطلاق مشروع إنجاز منصة مندمجة من الطراز العالمي لإنتاج الأسمدة بإثيوبيا.

وبهذه المناسبة، تلا الرئيس المدير العام لمجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، مصطفى التراب، أمام الملك والوزير الأول الإثيوبي كلمة أكد فيها أن مشروع إنجاز المنصة المندمجة لإنتاج الأسمدة سيتطلب استثمارا إجماليا بقيمة 3.7 مليار دولار، وسيمكن هذا المشروع من خلق مليوني منصب شغل خلال مرحلة الإنشاء.

 

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

5 تعليقات

  1. Ryad-dz يقول

    IL Faut appeler un chat un chat au lieu de contourner les choses sous le miroir de la peur la pression et l esclavage…. Le roi du maroc croit que le maroc l appartient a lui et sa famille le reste ne sont que des esclaves faire semblant d aider l afrique et promettre des aides et des papiers aux africains comme si le maroc est la suisse c est une insulte aux marocains
    avec 68 POUR CENT D ANALPHABETES.40 POUR CENT DE TUBERCULEUX
    Plus de 15 millions tres bas du seuil de la pauverete le pede bouffon du roi se croit important quand d un cote il demande de l aide et meme le maroc et les marocains vivent des aides sociaux et des miettes des touristes et de la pedophilie..qui meritent les usines c est les marocains pour travailler surtout a l est Oudjda et ses environs rie de rien aucune usine
    mais le bouffon mimi 6 amir el hachachines il sait que les marocains portent le peur au ventre et personne n ose lui dire que fais tu
    aucune credibilie le tout pour sauver la face du maquillage et comme si les autres pays africains ne savent pas a quel point la misere et l ignorance ronge les marocains ainsi que les maladies et le manque de dignite et autoestime
    il est temps de nique ce peder de roi et sa famille alaouite au lieu de rester crever comme des esclaves autrement il finira par vous broyer dans les camions poubelle

  2. les etrangers profitent du Maroc ,pour les marocains :than dine mhoum. ! يقول

    A cause du conflit du Sahara ,le maroc , distribue ses richesses en Afrique et en Europe ! -le poisson ,les phosphates , construction d hopitaux ,d usines, de routes et logements : Cote d ivoire ,Gabon, Senegal.

  3. Kurt Bernstein يقول

    هاذا كُلُّهُ بِفَضْلْ سيدْنا كامْلينْ

    هاذا كُلُّهُ بِفَضْلْ سيدْنا الله يْنَصْرو

    سيدْنا الله يْنَصْرو جَعَلَ الْمَغْرِبْ مُتَقَدِّمًا في جَميع الْمَجالات

    الْمْغارْبَة كُلّْهُمْ مْبَرّْعين بِفَضْلْ سيدْنا الله يْنَصْرو

    الله يْبارَكْ فَعْمُرْ سيدْنا الله يْنَصْرو حَتّى يَرْجَعْ الْمَغْرِبْ هُوَ الْأوَّلْ فالعالَمْ عَلى جَميع الأصْعِدَة

    الله يْبارَكْ فَعْمُرْ سيدْنا

  4. احمد. يقول

    نسمع عن كثرة الاتفاقيات التي يوقعها المغرب هنا و هناك لكن لحد الان لم نرى لها نتائج ايجابية تنعكس على حياة المواطن البسيط. انهم هم و حاشيتهم يستفدون و يزدادون غناءا و نحن نزداد فقرا. يضحكون علينا و يلهون بزيارة من اجل الدفاع عن القضية الوطنية و قضيتهم الوطنية هي جيوبهم . اتعرفون ايها المغاربة اين الثروة؟؟؟ شعبي العزيز انها في ايادي امينة انا خدام دولتنا يسهرون على حمايتها و تنميتها و انتم ثروتكم الكبرى ايها الشعب العزيز هي وطنيتكم انها لاتقدر بثمن !!!!

  5. لآ يقول

    يآطبيب دآوي نفسك أولآ ،

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.