المغرب مهدد بأزمة سياسية في غياب حكومة جديدة

58
طباعة
بعد ستة اسابيع من فوزه في الانتخابات التشريعية بالمغرب، لم يتمكن عبد الاله بنكيران من تشكيل تحالف حكومي، وتعيش البلاد على وقع مسلسل سياسي اعلامي قد يتحول قريبا الى ازمة سياسية.

وبعد فوز حزبه، حزب العدالة والتنمية، اعاد الملك محمد السادس تكليف ابن كيران الذي رأس حكومة ائتلاف لمدة خمس سنوات.

وهو يجري منذ ذلك الحين مشاورات مكثفة مع الاحزاب الممثلة في البرلمان باستثناء خصومه في حزب الاصالة والمعاصرة الذي حل ثانيا في الاقتراع.

لكنه لم ينجح حتى الآن في الحصول على 198 مقعدا تشكل الحد الادنى المطلوب ليحصل على الثقة في البرلمان حيث يشغل حزبه 125 مقعدا.

– ملياردير في الساحة –

دخلت الى الساحة شخصية لم تكن متوقعة هي الملياردير ووزير الزراعة المنتهية ولايته عزيز أخنوش.

وأخنوش الذي لا ينتمي الى اي تيار محدد، من اكبر اثرياء القارة ويظهر في اغلب الاحيان الى جانب العاهل المغربي في معظم الجولات الدبلوماسية الملكية. وقد اصبح بعد الانتخابات التشريعية رئيسا للتجمع الوطني للاحرار، وهو حزب ليبرالي يضم اعيانا محليين ورجال اعمال وتكنوقراط.

ومنذ ذلك الحين تراوح المفاوضات مكانها وتتحول الى مواجهة بين ابن كبيران وأخنوش. ولم تسفر لقاءات عدة عن اي نتيجة.

قالت الصحف المحلية ان التجمع الوطني للاحرار طلب عددا من الوزارات الاساسية ومكانا في التحالف المقبل لحليفه الاتحاد الدستوري.

ويبدو انه طالب خصوصا ابن كيران بان يستبعد من الحكومة المقبلة حزب الاستقلال الذي انسحب من الحكومة في 2013. وهذا الشرط غير مقبول من رئيس الوزراء الذي حصل للتو على موافقة هذا الحزب للانضمام الى الحكومة مع الشيوعيين السابقين في حزب التقدم والاشتراكية الذي انضم الى التحالف الحكومي السابق.

ومع حزب العدالة والتنمية والاستقلال وحزب التقدم والاشتراكية، ما زال ينقص 15 مقعدا ليتمكن رئيس الوزراء من تحقيق الاغلبية المطلوبة. ونظريا يمكنه اللجوء الى حزبين آخرين هما الحركة الشعبية والاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية.

– مأزق تام –

في حساباته السياسية التي لا يعول فيها كثيرا على الخطوط العقائدية، يجد أخنوش نفسه حكما في موقع صانع الاغلبية الذي لا يمكن تجاوزه.

ومع تصاعد التوتر، يبدو الجمود مؤكدا بينما صفى الخصمان حساباتهما عبر الاعلام مع سلسلة من الرسائل والاسرار التي تم تسريبها بمهارة.

الى ان بث حزب العدالة والتنمية في 14 تشرين الثاني/نوفمبر تسجيل فيديو لابن كيران وهو يدين امام كوادر حزبه “محاولة انقلاب” و”عرقلة” و”مؤامرة ضد ارادة الشعب”. وقال ابن كيران محذرا “لن اقبل بان يهين اي شخص ارادة المواطنين بالتفاوض كما لو انه هو رئيس الحكومة”.

واثارت هذه التصريحات سلسلة من التعليقات. ورأى فيها الموقع الالكتروني الاخباري “لو360” (القريب من محيط القصر) “اعترافا بالفشل” ومناورة “لاعداد الرأي العام لازمة لا مخرج لها”.

اما موقع “لو ديسك” فقد رأى ان حزب العدالة والتنمية اراد ان يظهر ان تشكيل الحكومة وصل الى “طريق مسدود بالكامل”.

وقال ان “ابن كيران اختار المواجهة في منطق تحذير”، معتبرا انه “موقف عصيان يمكن ان يؤدي اما الى سقوطه او الى استقرار سياسي دائم”. وتحدث عن “توتر واضح مع القصر”.

وكتبت صحيفة “تيل كيل” متسائلة “ماذا يحدث اذا لم يتمكن ابن كيران من تشكيل اغلبيته؟”، مؤكدة انه “وضع غير مسبوق، كل السيناريوهات مطروحة فيه”. ولا يتضمن الدستور اي اشارة الى وضع من هذا النوع.

ويعتبر الملك الحكم وفوق الاحزاب، لكنه قد يضطر الى التدخل. وصرح مطلع الشهر الجاري ان “تشكيل الحكومة المقبلة يجب الا يكون مسألة رياضيات” او لتقاسم “غنيمة انتخابية”.

وتوقف العمل على هذا الملف خلال المؤتمر الدولي الثاني والعشرين في مراكش. لكن يفترض ان يطرح مجددا بقوة فور عودة الملك من جولة في شرق افريقيا يرافقه فيها أخنوش للترويج للزراعة المغربية خصوصا.

قد يعجبك ايضا المزيد عن المؤلف

12 تعليقات

  1. ب.عبدالواحد يقول

    هاد السيد ما بغاش افهم علاش كلشي كهرب منو الجواب لانه ما بقاش أوباما و لا هيلاري كلينتون الي دعماتهم ، داب ميريكان كيحكمها “تراب ” الي ماكايحملش التعامل مع الاسلاميين . و حتى حنا ما بغينا لا الحزب ديالو ولا الاتحاديين و لا الاستقلاليين و لا حركة و لا اتحاد دستوري و أصالة و معاصرة ….الخ ، لأنهم كولهم خايبين و لكن العدالة و التنمية ما كاينش أخيب منها لانها شربات للمغاربة لمرار و ادا بقات غادي ادير لينا المشاكل مع الغرب و خاصة أمريكا .

  2. محمد يقول

    بدأنا التهديد مرة اخرى.غير غبر راه كاينين الرجال.وفحالك اللي مخلاوهمش يبانو

  3. عبدي يقول

    المسالة لا تخلو من أمرين :
    1- تطبيق دستور 2011 بحذافيره رغم كل التكاليف
    2- إفراغ دستور2011 من محتواه ، والرجوع لدستور 1996 عمليا
    ملحوظة:
    راجع ، ف 47 دستور 2011 يقابله الفصل 24 دستور 96
    ف 41 و 42 يقابلهما الفصل 19 دستور 96
    الأجواء السياسية يخيم عليها ان حل البلوكاج يجد علاجه في الفصلين 19 و 24 من دستور 96

  4. abdoulhak يقول

    الازمة راها غير عند دوك لي تيتقاتلو على المناصب و الامتيازات اما البلاد غادية بالحكومة و لا بلا بها كون غير وفرو على الخزينة مليارات الدراهم و خلاوها غادا بلا حكومة

  5. Kurt Bernstein يقول

    أَلّا أَلّا أَلّا أَلّا أَلّا أَلّا أَلّا أَلّا

    ما نَبْغيوْ حَتّى واحُدْ خُرْ

    مُولانا بَنْ كِرانْ هُوَ لَمْخَيَّرْ وْ مَلّلي رْجَعْ خَدّامْ مْعَ سيدْنا الله يْنَصْرو

    وَ حْنا عايْشينْ مْبَرّْعينْ مْفَخّْمينْ واكْلينْ شَبْعانينْ

    فينْ ما رْميتي عَيْنيكْ كَتَلْقا غيرْ اكَطْكاطاتْ وَ الڥِيلّاتْ وَ الرّوجّالَة زينينْ وْ لَعْيالاتْ عَكُلّْ وَحْدَة تَلْوي فَعْنوڭْ عِباد الله

    إمّا بَنْ كِرانْ وَلّا والو

    وْمَكايَنْشْ شي واحَدْ يَقْدَرْ يَخْدَمْ مَزْيانْ بْحالْ بَنْ كِرانْ

    عاشَ الْمَليكْ وْ عاشْ بَنْ كِرانْ

    وْزايْدونْ وْكانْ بَنْ كِرانْ مَكانْشْ خَدّامْ مْخَيّْرْ وْ كانْ سيدْنا غَبّْرو تَغْبيرَة وَحْدَة مَتْعاوَدْشْ

    الله يَحْفَضْ بَن كِران الْعَظيمْ مَنْ شي مَكْروهْ

    راهْ لَخْطانا سيدْنا وْ بَنْ كِرانْ ، لَبْلادْ هَزّْها الْما

    أَنا عَبْدَكِينا غَنَقْرى آيَة الكُرْسي باشْ رَبّي وْ سيدْنا يْخَلِّوْ لينا بَنْ كِرانْ

    وْ باشْ مولانا بَنْ كِرانْ هُوَ أَحْسَنْ لِينا مَنْ أَيّْ واحَدْ آخُرْ

    هُوَ أَنَّ مولانا بَنْ كِرانْ هُوَ لوزيرْ الْوَحيدْ الّلي سْتَقْبْلو باراكْ أوباما

    حَتّى شي وْزيرْ آخُرْ مَحْصَلِّيه الشَّرَفْ (وَخّا اليوسْفي بْراسو مَحْلَمْ يَسْتَقْبْلو باراكْ أوباما باشْ يَسْتَقْبْلو باراكْ أوباما

  6. nadir يقول

    هدا الشخص ليس له شيء يقدمه للمجتمع او لانصاره الدين اوصلوه لولاية تانية يلعب على الحبال متى حتمت عليه مصالحه الشخصية مادا ينتظر لتشكيل حكومته التاريخ يعيد نفسه فإن همه الوحيد أن يلتصق بالطبقة السياسية الحاكمة و أن ينسج معها علاقات ودية بشتى الوسائل الأمر الذي يحمي مصالحه الخاصة

  7. La vengence du mahkzen يقول

    le mahkzen a utulise’ benkirane pour accomplir ses objectis antidemocratiques ! il l a hisse’ tres trop haut ! puis le mahkzen le lache !!!! la deception de benkirane lui sera fatale : Depression ! et remords pour tout le mal qu il a fait subir aux marocains pour plaire au mahkzen ! il a joue’ les roles de pompier ,de servante ,de moufti ,de gendarme ,de tortionnaire ,de Basri, et oufkir reunis et meme le role de Allal Qadoss , qui nettoie les egouts du palais …! maintenant il est tres riche ! mais extremement MISERABLE ! – a la Basura ! por siempre’.

  8. said يقول

    mais il faut s’attendre à ça puisque le PJD s’est servi de la religion comme référence qui est une possession de ts les marocains,quand on veut faire la politique il faut pas se servir du commun le commun est à tous les marocains,il ya mille façon de faire la politique et pas par le hadith, le coran et le chapelet ,le libvéreal le socialisme,le communisme,l’environnement etc etc .cette façon archaique de duper le peuple est dépassé dans les pays qui ont des peuples bien éveillés mais chez nous doit être interdite comme on a interdit la référence à l’ éthnie et la quand la situation serait comme tel tt le monde le soutiendrait

  9. mostafa يقول

    لا شكلت هذه الحكومة التي يترأسها مهرج الخطابات الشعبوية انتهت تتغنون بالحصيلة الحكومية عن اي حصيلة تتكلمون ارحل بدون رجعة

  10. زايري يقول

    لا خير يرجى من كل الاحزاب. كلهم انتهازيون يبحثون عن الثروة. لا يهمهم المواطنون الفقرائ الذين يعانون يوميا من اجل الحصول علئ القوت اليومي.وهذه هي حصاد المخزن الذي كان يعمل علئ توطيد الفقر في المغرب ليجد امامه الان شعبا لا يطالب بالاشتراك في الحكم ولا يفكر في حقوقه او يحاسب سارقي المال العام. هذا كان مخططا له منذ ازيد من ستين سنة اي بعد ما يسمونه الاستقلال في ابجدياتهم.

  11. rachidoc1 يقول

    طيب يا أخي بلاش منك، أفسح المجال لغيرك ممّن لا يُغْرون أتباعهم بالجنة المخلّدة بل بالبرامج التنموية الحقيقية.
    لقد قمت بدورك كما يرضاه لك إبن تيمية، أو لعلّه ليس راضياً عنك لأنك لم تفجّر نفسك طمعاً في حور العين، المومسات المقدّسات.
    .
    النيّة الصادقة في محاربة الفساد لم تكن أبداً تداهن الفساد بقول “عفا الله عمّا سلف”،
    فهل الله يستمرّ في عفوه عمّا سلف و ما خَلَف كما تستمرّ في فعله أنت و حواريّوك؟
    .
    باي باي يا رجل الإطفاء غير مأسوف عليك.

  12. الطوكار يقول

    اتمنى من بنكيران ان يخرج علينا بخطاب خفيف ويقول لل80 في المائة من الشعب الدي قاطع الانتخابات :”راني فهمتكوم ” ثم يستريح وينسحب من ساحتهم .
    من اراد ان يعرف الى اي مدى وصل الشعب في فقره قليسال التجار الصغار في السوق .الناس لم تعد تجد ماتشتري به حاجياتها . الكل يقول الكساد الكساد .

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.